ترياق الحياة الصحية

أدوية لزيادة التركيز | لحظة، ماذا كنت أقول؟!

اليوم أحدثكم عن… عن… لحظة، لقد نسيت!

تذكرت…

أحدثكم عن الشاي الأخضر وفوائده، إذ قرأتُ أنه يحتوي على مادة الـ….

أين تركتُ هاتفي؟ إنه ليس بجيبي!

آه، إنه في الجيب الآخر، عذرًا منكم، أين توقفنا؟

نعم نعم، الشاي الأخضر، ماذا عنه إذًا؟

أوه، يا الله!

لا أستطيع التركيز أبدًا، هل يعرف أحدكم أدوية لزيادة التركيز؟!

إليك 10 أدوية لتقوية الذاكرة وتعزيز التركيز…

1. الكافيين (Caffeine)

يُعَدُّ الكافيين أشهر الأدوية لزيادة التركيز والنشاط، وأكثرها استخدامًا حول العالم، إذ يوجَد في الشاي والكاكاو، ويُضاف كذلك للمشروبات الغازية، والعديد من الأدوية والمقويات.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

ويعمل الكافيين على إعاقة مستقبلات الأدينوزين المثبط لنشاط المخ، مما يساعد على بقاء المخ في حالة يقظة ونشاط. ويُستخدَم الكافيين لعلاج الأزمات التنفسية لتأثيره المحفز، إذ يزيد من معدل التنفس وعمقه.

تكمن مشكلة الكافيين في سوء استخدامه المفرط، إذ يعتاده الجسم فيحتاج جرعاتٍ أكبر، وقد يتسبب هذا في الإصابة بتسمم الكافيين الذي قد يكون بسيطًا دون خطورة طبية كبيرة، أو قد يتسبب في الإصابة بصدمة مميتة.

يتوافر الكافيين بتركيز 10 ملليجرام للاستخدام الدوائي تحت اسم كافيينوسباير (Caffeinospire) بصورتين: شراب يؤخذ عبر الفم، أو محلول للحقن الوريدي.

2. الكرياتين (Creatine)

الكرياتين حمض أميني يدخل في صناعة البروتينات، ويصنعه جسم الإنسان أو يحصل عليه من الأطعمة، إذ يوجَد الكرياتين في الأسماك واللحوم الحمراء.

ويساعد الكرياتين على بناء العضلات، وتُعَدُّ تلك أشهر استخداماته، إذ يدخل في تصنيع مسحوق البروتين للرياضيين.

وبالإضافة لذلك، يرتبط بجزيئات الفوسفات في المخ، لتكوين مركبات يمكن للمخ استخدامها كمصادر للطاقة.

ولهذا، يعَدُّ الكرياتين من أفضل أدوية زيادة التركيز والذاكرة، إذ تكفي 5 جرامات يومية منه لتعزيز التركيز والذاكرة، والقدرة الاستيعابية.

3. إل-ثيانين (L-Theanine)

إل-ثيانين حمض أميني يدخل في بناء البروتينات، ويوجَد حمض إل-ثيانين في الشاي مثل الكافيين، لكن بتركيزٍ أكبر في الشاي الأخضر.

وعلى عكس الكافيين، فحمض إل-ثيانين يهدئ العقل، ويساعده على الاسترخاء، مما يسمح بتعزيز قدرته على التركيز، والتحصيل الدراسي.

لهذا ينصَح طلاب المدارس والجامعات بتناول كوبين من الشاي الأخضر يوميًا، إذ وُجِد أن تناول 50 جرامًا من حمض إل-ثيانين يزيد من نسبة موجات ألفا العقلية، مما يعني قدرة أكبر على الإبداع.

اقرأ المزيد عن فوائد الشاي الأخضر للأعصاب.

4. باكوبا منيرة (Bacopa Monnieri)

باكوبا منيرة -أو عشبة براهمي- عُرِفَت منذ قديم الزمن بفوائدها للعقل، وقدرتها على تنشيط الذهن، إذ تحتوي الباكوبا منيرة على بعض المواد المهمة -والمسماة باكوسايدز (Bacosides) المضادة للأكسدة.

فتحمي المخ من المواد المؤكسدة المضرة بالخلايا، وتعزز الإشارات الصادرة والواردة من جسم الحصين.

جسم الحصين مسؤول عن معالجة الذكريات وتخزينها، ولهذا تُعَدُّ الباكوبا منيرة من أفضل أدوية زيادة التركيز والذاكرة.

وتُستخدَم هذه العشبة في علاج بعض الأمراض العصبية، مثل الزهايمر والباركنسون. واستخدام الباكوبا منيرة على المدى الطويل يقلل من الاضطرابات المصاحبة لتقدم السن، وتخفف من حدة القلق والاكتئاب.

5. الجنكة (Ginkgo biloba)

يُستخلَص المستحضَر الدوائي من أوراق عشبة الجنكة التي عرفها الصينيون القدماء، وتُستخدَم الجنكة طبيًا لعلاج العديد من الاضطرابات والأمراض العصبية، مثل:

  • الزهايمر.
  • السكتة الدماغية.
  • طنين الأذنين.
  • تآكل البقعة الصفراء لشبكية العين.
  • تورم الجسم.
  • إصابات المخ الرضية.

وذلك لِما تحتويه من مضاداتٍ للأكسدة، ومعززات للنواقل الكيميائية العصبية، وخصائص مضادة للتجلط. ويتناولها كبار السن لتعزيز نشاط المخ، وتقوية الذاكرة ضد عوامل تقدم العمر.

كما يتوافر منها شراب يؤخَذ عبر الفم كأحد الأدوية لزيادة التركيز للأطفال، لكن يُمنَع مرضى سيولة الدم أو الذين يتناولون الأدوية المضادة للتجلط من تناولها.

6. الجنسنج (Panax Ginseng)

الجنسنج أيضًا عشبة من الطب الصيني القديم، واستُخدِمت لتقوية الأداء الذهني وتعزيز الذاكرة. ولعشبة الجنسنج عدة خصائص، مثل أنها:

  • موسعة للأوعية الدموية.
  • مضادة للأكسدة.
  • مُضادة للالتهابات.
  • مضادة للسرطان.

مما يجعلها أحد الأدوية الفعالة في الوقاية من الزهايمر، وحماية المخ من عوامل تقدم العمر. وتستخدَم كذلك في فترات النقاهة من الأمراض، إذ تعزز قدرة الجسم على استعادة عافيته.

وأثبتت إحدى الدراسات أن مادة (HT1001) الموجودة بعشبة الجنسنج تساعد على تقوية الذاكرة، وتحسين الأداء الذهني. وتتوافر منها صورة دوائية كشراب، فهي إحدى أهم الأدوية لتعزيز التركيز عند الأطفال.

7. البيراسيتام (Piracetam)

البيراسيتام دواء مُصنَّع معمليًا، وله تأثيرات مباشرة في الدماغ، إذ يزيد من نفاذية الحاجز الدماغي الدموي، مما يسمح للمغذيات والفضلات بالدخول والخروج بيسر من وإلى الدماغ.

ولهذا، يحمي البيراسيتام خلايا المخ من نقص الأكسجين، ويستخدَم لعلاج:

  • الخرف الشيخوخي.
  • السكتة الدماغية الحادة.
  • أعراض انسحاب الكحول.
  • القصور المزمن للأوعية الدماغية.
  • تصلب الأوعية الدماغية.
  • القصور الذهني عند الأطفال.
  • فقر الدم المنجلي.
  • الاكتئاب العصبي.
  • العدوى الدماغية الفيروسية.

وأثبتت الدراسات أن دواء بيراسيتام يساعد أيضًا على تعزيز الذاكرة وتنشيط المخ. ورغم أن تأثير بيراسيتام يظهر في وقتٍ قصير في الحالات الحرجة، إلا أن تأثيره المعزز للذاكرة يتطلب عدة أسابيع للظهور.

8. المودافينيل (Modafinil)

مودافينيل من الأدوية المنشطة للجهاز العصبي، ويستخدَم لعلاج حالات:

  • توقف التنفس الانسدادي في أثناء النوم.
  • مشاكل النوم الناتجة عن تغيير ورديات العمل.
  • داء التغفيق.
  • الإرهاق العام غير معروف السبب.

وميزة دواء مودافينيل -عن غيره من الأدوية المنشطة- أنه لا يسبب حالات الانتشاء التي تدفع المرضى لإدمان الدواء.

ولكنه يحسن قدرة المخ على أداء العمليات الحسابية، ويعزز قدرته الإدراكية، مما يجعله أحد أفضل الأدوية للمذاكرة.

9. النيكوتين (Nicotine)

حظيَ النيكوتين بسمعة سيئة لارتباطه بالتدخين والسرطان؛ فهو المادة الغالبة في السجائر. والنيكوتين في حد ذاته ليس مسرطنًا طالما تناوله المريض بكميات معتدلة، ولفترة قصيرة.

تكمن مشكلة المدخنين في طول مدة تعرضهم للمواد الكيميائية الموجودة في السجائر، مما يتسبب في تحور الخلايا ونمو الخلايا السرطانية.

لكن ماذا عن فوائد النيكوتين؟

يستخدَم النيكوتين بالفعل طبيًا لعلاج العديد من الأمراض العصبية، مثل:

  • داء باركنسون.
  • اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة.
  • انفصام الشخصية.
  • الزهايمر.

كما أثبتت الدراسات أنه يعَدُّ أحد الأدوية لزيادة التركيز والذكاء، إذ يساعد على تعزيز الذاكرة قصيرة المدى، وتحفيز الإدراك.

ولا يشترَط الحصول على النيكوتين من السجائر، إذ تتوافر منه علكة ولاصقة النيكوتين.

ورغم فوائد النيكوتين، إلا أنه أحد العقاقير التي يمكن إدمانها بسهولة، لذلك لا ننصح باستخدامه كمحفز للتركيز.

أما إن كنت مدخنًا وترغب في الإقلاع عن التدخين، فاستشِر طبيبك قبل الانتقال لمصادر النيكوتين الأخرى.

10. الأمفيتامين (Amphetamines)

الأمفيتامين أحد أدوية علاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، إذ أثبت فاعليته في تحسين قدرة المرضى على التركيز.

ويعمل عبر زيادة تركيز النواقل العصبية الكيميائية بين الشق التشابكي للخلايا العصبية، فيزداد نشاط المخ، مما يتسبب في الشعور باليقظة، والانتباه، والإحساس بالشبع.

وهذه الآثار هي ما لفتت له الانتباه بكونه أحد أهم الأدوية للمذاكرة. ولكنه لا يعزز القدرة الإبداعية، كما أن الجسم يعتاده ويحتاج لجرعاتٍ أكبر، بالإضافة لقابليته للإدمان.

وقد يؤدي الاستخدام المفرط له إلى الإصابة بأعراضٍ جانبية خطرة، مثل: الأزمات القلبية أو حتى الموت.

على الرغم من جمال فكرة أن تكون هناك عقاقير سحرية أو أدوية فورية لزيادة التركيز والذكاء، إلا أنها غير موجودة. وإن وُجِدَت، تحمل في طياتها خطرًا أكبر قد يهدد حياتك!

لذلك ننصحك -عزيزي القارئ- بالاهتمام بالغذاء المتوازن، وتناول العقاقير الطبية إن استدعت الحاجة بعد استشارة الطبيب. ونتمنى لكَ ذاكرةً قويةً تدوم لآخر العمر!

المصدر
CREATINEEffects of Ginkgo biloba on mental functioning in healthy volunteersHT1001, A Proprietary North American Ginseng Extract, Improves Working Memory in Schizophrenia: A Double‐blind, Placebo‐Controlled StudyAmphetamineMost Common Types Of Study DrugsPrescription Stimulants' Effects on Healthy Inhibitory Control, Working Memory, and Episodic Memory: A Meta-analysis
اظهر المزيد

Hamas AbdelGhaffar

أهلًا بك، اسمي حماس وأدرس الطب البشري.. يتغير العالم بي وبك، بتلك الخطوات الصغيرة التي نبنيها معًا، فإن قرأت يومًا سطرًا لي وأضاف إليك، فهذا تمامًا ما أسعى إليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى