ترياق الأمراض النفسية

أعراض الوسواس القهري الشديد

أرهقني العمل في هذا المكان، إذ يُشعِرني مديري أنني إنسان فوضوي ومهمل في عملي.

يريد أن يرى جميع الأشياء في المكتب نظيفة ومنظمة، ولكنني لا أعلم كيف يتذكر كل هذه التفاصيل الصغيرة!

شعرت بالخوف عندما لاحظت نوبات الهلع التي يصاب بها باستمرار، ولكنني علمت بعد ذلك أنه مصاب بالوسواس القهري الشديد.

  • ما أعراض الوسواس القهري الشديد؟
  • هل يستطيع المريض الشفاء من هذا المرض؟
  • ما علاج الوسواس القهري الشديد بدون أدوية؟

يمكنك أن تتابع معنا هذا المقال لتتعرف إلى إجابة هذه الأسئلة…

اضطراب الوسواس القهري الشديد

الوسواس القهري اضطراب عقلي مزمن، إذ يشعر المريض بوجود قوة تدفعه إلى بعض السلوكات القهرية التي لا يجد لها تفسيرًا منطقيًا.

يختلف الوسواس القهري عن الأفعال الروتينية اليومية، إذ يشعر المريض بالقلق والتوتر عندما يحاول مقاومة هواجسه، وربما يفقد السيطرة على حياته وتراوده بعض الأفكار الانتحارية.

يعتقد المريض أن السلوكات القهرية ستمكنه من السيطرة على معتقداته وأفكاره المزعجة وتُشعِره بالأمان، ولكنه يجد أن هذا الهدوء ينتهي سريعًا، ويعود إلى معاناته وهواجسه التي يصعب عليه التعايش معها.

يدرك المريض أن هواجسه غير منطقية، ويعلم أنها تتحكم في حياته وتؤثر سلبًا في علاقاته الاجتماعية، ولكنه يعيش ضحية أعراض الوسواس القهري الشديد، لذلك يجب أن يبدأ المريض رحلة العلاج مبكرًا حتى لا تتدهور حالته.

أعراض الوسواس القهري الشديد

أعراض الوسواس القهري الشديد

تنقسم أعراض الوسواس القهري الشديد إلى: الهواجس، والأفعال القهرية.

الهواجس

تختلف هواجس مريض الوسواس القهري عن مخاوفك الطبيعية، وتتمثل في مجموعة من الأفكار والشكوك المتكررة التي تُشعِره بالقلق والغضب، وتؤثر في أنشطة حياته اليومية، ومنها:

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

  • الخوف من التلوث: يشعر المريض بخوف مبالَغ فيه من الجراثيم والأوساخ.
  • الخوفُ من إيذاء الأشخاص: يعتقد أنه مسؤول عن أي ضرر يحدث لأفراد أسرته أو أصدقائه، وهو ما يُشعِره بالرعب والقلق دائمًا؛ إذ يخاف من إيذائهم دون قصد.
  • الخوف من ارتكاب الأخطاء: يخاف المريض من ارتكاب أي خطأ غير مقصود، ويهتم بالتفاصيل بشدة.
  • الخوف من نسيان الأشياء: قد يشعر المريض بالهلع بسبب بعض الشكوك، مثل: غلق الأبواب، أو عدم إطفاء الفرن.

السلوكات القهرية

السلوكات القهرية هي الملاذ الوحيد الذي يُشعِر المريض بالأمان والهدوء المؤقت، ولكن هواجس المريض لن تتوقف دون علاج، لذا يعيش حياته مضطرًا لتكرار هذه الأفعال باستمرار.

ومن أهم السلوكات القهرية التي يعتقد المريض أنها ستخفف مشاعر التوتر والقلق التي يعانيها:

  • غسل اليدين باستمرار.
  • تجنب لمس الأسطح الملوثة.
  • العد بنمط معين أو تكرار بعض الكلمات.
  • الذَّهاب إلى الطبيب باستمرار، إذ يشعر أنه قد يكون مصابًا بمرض شديد الْخَطَورة دون أن يعلم.
  • ترتيب الأغراض الشخصية بشكل معين.
  • عدم الذَّهاب إلى الأماكن المزدحمة.
  • تكرار فعل معين، مثل غلق الباب خمس مرات.
  • تجنب استخدام المواصلات العامة.
  • رفض المصافحة.
  • فحص الأبواب عدة مرات حتى يتيقن من إغلاقها.
  • الميل إلى العزلة.

الوسواس القهري الشديد عند المراهقين

الوسواس القهري الشديد عند المراهقين

تظهر أعراض الوسواس القهري غالبًا في مرحلة المراهقة، ولكن يصعب تشخيص المرض في هذه المرحلة، لأن سلوكات المراهق تتسم عادة بالغرابة والعدوانية.

تكمن مشكلة ظهور أعراض الوسواس القهري الشديد عند الأطفال والمراهقين في مشاعر الخوف المستمرة التي لا تفارقهم.

لذا، تلاحظ أن المراهق يلجأ إلى الوحدة والعزلة، إذ يظن أنه بهذه الطريقة سيتغلب على هواجسه وأفكاره المزعجة.

ومن أهم أعراض الوسواس القهري الشديد التي تظهر على المراهق:

  • الخوف من التلوث والجراثيم.
  • ترتيب أغراضه الشخصية بطريقة معينة، والشعور بالهلع عندما يغير أي شخص هذا التنظيم الدقيق.
  • الخوف من الإصابة بالأمراض المزمنة.
  • تقلبات مزاجية مستمرة.
  • تخزين أشياء لا قيمة لها.
  • أداء بعض الطقوس لحماية أفراد أسرته، إذ يظن أن هذه الطقوس تحميهم من التعرض للأذى، ويعتقد أنه عندما يتوقف عن فعلها قد تنتهي حياتهم.
  • تجنب الذَّهاب إلى المدرسة.
  • رفض التعرف إلى أشخاص جدد.
  • فقدان الثقة بنفسه.
  • الشعور المستمر بالذنب.
  • تكرار واجباته المدرسية بنمط معين.
  • الشعور بالقلق والتوتر باستمرار.

ما أسباب الوسواس القهري الشديد؟

أسباب الوسواس القهري الشديد

بعد أن تعرفنا إلى العذاب الذي يعيشه المريض بسبب أعراض الوسواس القهري الشديد، قد تفكر الآن في أسباب الوسواس القهري الشديد.

لا يعرف الأطباء سببًا واضحًا يؤدي إلى الإصابة بالوسواس القهري، ولكن أثبتت الدراسات الحديثة أنه توجَد بعض العوامل التي تسهم في ظهور الأعراض التي تحدثنا عنها في السطور السابقة، ومن أهمها:

الحالة النفسية

يلعب الضغط العصبي دورًا هامًا في الإصابة بالأمراض النفسية، لذا يجب عليك الذَّهاب إلى الطبيب النفسي عندما تشعر أن مشاعر القلق والتوتر تسيطر على حياتك.

لاحظ الأطباء أن المريض قد يشعر بأعراض الوسواس القهري الشديد بسبب بعض الأحداث، مثل:

  • وفاة شخص عزيز.
  • إصابات الدماغ.
  • الإصابة بمرض شديد الخطورة.
  • الولادة.

في الحالات السابقة، قد يعاني المريض أعراض اضطراب ما بعد الصدمة والوسواس القهري في نفس الوقت.

العامل الوراثي

أثبتت بعض الأبحاث أنه توجَد عَلاقة بين الجينات، والإصابة بالأمراض النفسية. لذلك إذا كان أحد أفراد أسرتك مصابًا بالوسواس القهري، قد تزداد احتمالية إصابتك به.

السلوك والإدراك

نتعرض جميعًا للكثير من الصدمات النفسية في حياتنا، ولكن تختلف طريقة تعاملنا مع الأزمات؛ فقد تُفضِّل مواجهة مشكلاتك والبحث عن حلول منطقية.

بينما يلجأ بعض الأشخاص إلى الهروب من الضغط والمشكلات عن طريق التجاهل، أو أداء بعض الطقوس التي تخفف شعورهم بالقلق.

ومع مرور الوقت، سوف يفقد الشخص السيطرة على حياته، وتتحول هذه الطقوس البسيطة إلى سلوكات قهرية يصعب التخلص منها.

تركيب الدماغ

لاحظ الأطباء أن تركيب الدماغ لدى مريض الوسواس القهري يختلف عن الشكل الطبيعي للدماغ، وهو ما يؤدي أحيانًا إلى نقص نسبة السيروتونين في الجسم.

مضاعفات الوسواس القهري الشديد

قد يتجاهل مريض الوسواس القهري الأعراض التي يشعر بها، ويعتقد أنها مجرد مخاوف وهواجس طبيعية.

وقد يؤدي هذا التجاهل على المدى الطويل إلى بعض المضاعفات التي تؤثر سلبًا في حياة المريض، مثل:

  • الإصابة ببعض الأمراض النفسية الأخرى، مثل: الاكتئاب، واضطراب القلق المزمن.
  • صعوبة الحفاظ على العلاقات الاجتماعية.
  • عدم القدرة على إنجاز مهام العمل.
  • تعاطي المواد المخدرة للهروب من مشاعر القلق المستمرة.
  • أفكار انتحارية.

علاج الوسواس القهري الشديد

يستطيع الطبيب تشخيص هذا المرض بسهولة، إذ تسهل ملاحظة أعراض الوسواس القهري الشديد التي تسيطر على حياة المريض.

ويعتمد علاج الوسواس القهري الشديد على: العلاج المعرفي السلوكي، والعلاج الدوائي.

العلاج المعرفي السلوكي

يحاول الطبيب النفسي مساعدة المريض على تغيير أسلوب تفكيره، ليتمكن من السيطرة على هواجسه المزعجة، ويعتمد هذا النوع من العلاج على:

  • التعرض: يتعرض المريض لمواقف مزعجة متكررة تثير مخاوفه وتُشعِره بالقلق. ومع مرور الوقت، سوف يتكيف مع مشاعر التوتر والضغط.
  • الاستجابة: يتمكن المريض في هذه المرحلة من مواجهة هواجسه، ويتغلب على السلوكات القهرية.

العلاج الدوائي

توجَد عدة أدوية تُستخدَم في علاج الوسواس القهري الشديد، نذكر منها:

  • فلوكسيتين.
  • باروكسيتين.
  • إسيتالوبرام.
  • سيرترالين.

ما علاج الوسواس القهري الشديد بدون أدوية؟

قد يدرك المريض معاناته ويعرف أعراض مرضه جيدًا، ولكنه يخشى خطوة الذَّهاب إلى الطبيب والبحث عن العلاج، إذ تزعجه الآثار الجانبية التي تسببها الأدوية النفسية.

يصعب علينا إجابة هذا السؤال؛ إذ يحدد الطبيب طريقة العلاج التي تتناسب مع حالة المريض.

قد يستخدم الطبيب أحيانًا أسلوب العلاج المعرفي السلوكي (الذي تحدثنا عنه في السطور السابقة)، مع العلاج الدوائي؛ للسيطرة على أعراض الوسواس القهري الشديد.

يساعدك العلاج النفسي على التحكم في الأعراض التي تعانيها، ولكن يجب أن تخبر عائلتك بمرضك، لأن دعمهم وتقبُّلهم لحالتك أهم خطوة في رحلة علاجك.

لذلك، لا تخجل من مشاعرك السلبية وأفكارك المزعجة؛ فمرضك النفسي ليس وصمة عار!

المصدر
Everything You Want to Know About Obsessive Compulsive DisorderUnderstanding the Impact of Severe Obsessive-Compulsive Disorder (OCD)What is obsessive-compulsive disorder?What Are Signs of OCD in Children and Teens?Obsessive-Compulsive Disorder Symptoms, Causes and EffectsPost-traumatic stress disorder (PTSD)
اظهر المزيد

د. راشيل نادي

صيدلانية وكاتبة محتوى طبي. هدفي أن يصل العلم بشكل غير معقد لمن يريد المعرفة، أثق أن الكتابة ليست مجرد موهبة ولكنها شغف نستطيع به أن نصل لعقول الآخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى