الإدمان
أخر الأخبار

هل أنت مدمن للكافيين؟ متى تتوقف أعراض انسحاب الكافيين؟

يعتمد الكثير منا على فنجان قهوة الصباح، أو دفعة من الكافيين في فترة ما بعد الظهيرة، لمساعدتنا على قضاء اليوم بانتباه.

يُعد الكافيين مادة منشطة للجهاز العصبي المركزي تؤثر على كيمياء الجسم والدماغ بشكل مباشر.

تحدث متلازمة انسحاب الكافيين عندما يعاني الأشخاص من أعراض متعددة نتيجة الإقلاع عن الكافيين بشكل مفاجئ،
وتختلف هذه الأعراض من شخص لآخر، فما هي أعراض انسحاب الكافيين؟ ومتى تنتهي أعراض انسحاب الكافيين؟
وما المقصود بتسمم الكافيين؟ ذلك ما سنتناوله في هذا المقال.

أعراض انسحاب الكافيين

إدمان الكافيين أعراض انسحاب الكافيين

قد يعاني الأشخاص الذين يتناولون الكافيين بانتظام من عدة أعراض تُعرف بأعراض انسحاب الكافيين وذلك عندما يتوقفون بشكل مفاجئ عن تناوله، نذكر منها ما يلي: 

الصداع 

يلجأ بعض الأشخاص إلى تناول فنجان من القهوة إذا كانوا يعانون من الصداع.

تحتوي القهوة على الكافيين الذي يسبب انقباض الأوعية الدموية داخل الدماغ.

يؤدي ذلك إلى انخفاض تدفق الدم إلى الرأس، مما يساعد على تقليل آلام الصداع.

ويسبب تقليل الكافيين بشكل مفاجئ اتساع هذه الأوعية الدموية، مما يزيد من تدفق الدم فيها،
ويمكن أن يؤدي هذا التغيير المفاجئ في تدفق الدم إلى إصابة الشخص بصداع شديد، وهو من أشهر أعراض انسحاب الكافيين المعروفة.

ويختلف هذا الصداع في الطول والشدة من شخص لآخر.

فغالبا ما يصيب جانبا واحدا من الرأس، ويهدأ هذا الصداع بمجرد تكيف الدماغ على هذه الزيادة في تدفق الدم. 

صعوبة التركيز

تزيد مادة الكافيين من مستويات الأدرينالين، وهو هرمون تنتجه الغدة الكظرية كرد فعل طبيعي للضغط العصبي.

كما أنه يزيد من عدد مستقبلات الدوبامين والنور إيبينفرين، فتعمل كل هذه التفاعلات على زيادة معدل ضربات القلب، وضغط الدم، وتحفيز الدماغ، مما يؤدي إلى شعورك باليقظة والتركيز.

لذا فَعدم القدرة على التركيز هو أحد أعراض انسحاب الكافيين الشهيرة لأن جسدك يكافح ليصبح معتادا على العمل بدون الكافيين.

التعب والإرهاق

يُعد الشعور بالتعب واحداً من أعراض انسحاب الكافيين، حيث يعمل الكافيين على زيادة الانتباه وتقليل التعب من خلال غلق مستقبلات الأدينوزين، وهو ناقل عصبي يمكن أن يجعلك تشعر بالنعاس.

ولهذا السبب فقد ثبت أن الكافيين يعزز الأداء الرياضي، ويحسن الطاقة، ويقلل من التعب المزمن.

وبذلك فإن التخلص من الكافيين بصورة مفاجئة من نظامك الغذائي يمكن أن يكون له تأثير معاكس،
فيؤدي إلى الشعور بالخمول والتعب والرغبة في النعاس.

أعراض انسحاب الكافيين - الإرهاق

القلق 

يؤدي الانقطاع المفاجئ عن الكافيين إلى شعور الشخص بالقلق، وهو أحد أعراض انسحاب الكافيين المشهورة، إذ أن الجسم اعتاد الكافيين.

وإذا كنت تتناول كميات كبيرة من الكافيين في شكل صودا، أو قهوة محلاة بالسكر، فقد يؤدي أيضا الانخفاض المفاجئ في السكر إلى زيادة مشاعر القلق.

الشعور بالاكتئاب

ربطت العديد من الدراسات الاستهلاك المنتظم للكافيين مع انخفاض خطر الإصابة بالاكتئاب.

حيث أجريت دراسة على عديد من النساء اللاتي يتناولن الكافيين بانتظام، ووجدت هذه الدراسة أن تناول القهوة يوميا يقلل خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 20% مقارنة بالأخريات اللاتي لا يتناولن القهوة بالأساس.

فالكافيين معروف بقدرته على تحسين المزاج، وقد يعزي ذلك إلى قدرته على منع مادة الأدينوزين؛ التي لا تزيد فقط من الانتباه، ولكن تعمل أيضا على تحسين الحالة المزاجية.

فإذا قررت التوقف عن تناول الكافيين، فقد يكون الاكتئاب والمزاج السيئ أحد علامات أو أعراض انسحاب الكافيين لديك.

سرعة الغضب والانفعال

يظهر الانفعال السريع كأحد أعراض انسحاب الكافيين في الأشخاص الذين اعتادوا على كميات كبيرة من الكافيين على مدار اليوم.

الغضب الشديد من أعراض انسحاب الكافيين

ويمتد تأثير الكافيين في الجسم لمدة أربع إلى ست ساعات، لذا فإن ذلك قد يفسر شعورك بالغضب والانفعال السريع قبل تناولك فنجان القهوة الصباحي بعد فترة الانقطاع الليلي. 

الرعشة

رغم أنها من أعراض انسحاب الكافيين النادرة، إلا أنها قد تحدث إذا كنت تعتمد بشكل كبير على مادة الكافيين.

تحدث هذه الرعشة عادة في اليدين، وتستمر من يومين إلى تسعة أيام.

استشر طبيبك إذا استمرت هذه الرعشات لأكثر من تسعة أيام، وذلك لاستبعاد أي أسباب أخرى.

انخفاض الطاقة بالجسم

قد تتسبب قلة النوم والعمل لساعات طويلة في استنزاف طاقتك وقدرتك على القيام بالمطلوب بشكل فعال،
وقد يكون ذلك سبباً للجوء إلى مصادر خارجية للطاقة مثل: القهوة ومشروبات الطاقة المختلفة لتعويض قلة النوم.

إن شرب فنجان من القهوة أو مشروب الطاقة يُحسن درجة تركيزك، ويزيد معدل ضربات قلبك، ويرفع مستويات السكر في الدم، فتزيد طاقتك البدنية والعقلية معاً.

لذا فيمكن أن تؤدي هذه التأثيرات المرغوبة إلى الاعتماد على الكافيين بشكل مستمر، مما يتسبب في الحاجة إلى المزيد من الكافيين لإنتاج نفس كميات الطاقة.

لذا فإن انخفاض مستويات الطاقة من أشهر أعراض انسحاب الكافيين، والتي من الممكن أن تسبب عدم رغبة الأشخاص في التقليل من كميات الكافيين اليومية. 

كم تستمر أعراض انسحاب الكافيين

تختلف حدة أعراض انسحاب الكافيين من شخص لآخر وليس شرطاً أن تعاني من كل هذه الأعراض التي ذُكرت، ويعتمد ظهورها على كميات الكافيين التي تعود جسمك عليها خلال يومك.

تظهر أعراض انسحاب الكافيين في خلال 12 إلى 24 ساعة من التوقف عن أي مصدر للكافيين،
وقد تستمر لبضعة أيام إلى أسبوعين في الأشخاص الذين لا يتناولون كميات كبيرة من الكافيين.

أما بالنسبة للأشخاص الذين يستهلكون حوالي 1000 مجم أو أكثر فقد تستمر الأعراض لمدة شهرين،
ومع ذلك فإنه حتى بالنسبة لأكثر المدمنين، تهدأ أسوأ أعراض انسحاب الكافيين بعد حوالي أسبوع.

ويوجد الكافيين في مختلف الأطعمة؛ كحُبوب الكاكاو، وأوراق الشاي، وحبوب القهوة، ويضاف أيضاً إلى العديد من المشروبات الغازية، وهو أحد مكونات عدد من المستحضرات الصيدلانية والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية بما في ذلك المسكنات وعلاجات البرد والإنفلونزا.

ويُوصي بألا تزيد كمية الكافيين عن 400 ملجم يومياً للبالغين الأصحاء، ولا تزيد عن 100 مجم في المراهقين، وفي النساء الحوامل يجب ألا تزيد الجرعة اليومية عن 200 مجم، لأن آثار الكافيين على الجنين ليست معروفة.

والتعرض لكميات أكبر من الكافيين يؤدي إلى آثار جانبية متعددة، قد تصل أحيانا إلى ما يعرف بتسمم الكافيين.

علاج تسمم الكافيين

التسمم بالكافيين

يمكن علاج تسمم الكافيين من خلال إِعطائك جرعة من الفحم النشط، والتي تمنع الكافيين من الدخول إلى الجهاز الهضمي.

وقد يلجأ الطبيب إلى عمل غسيل للمعدة، أو إِعطائك مُلينًا للتخلص من الكافيين الموجود بالجسم.

خلال هذا الوقت سيتم مراقبة قلبك من خلال مخطط كهربائي للقلب، وقد تتلقى أيضا دعما للتنفس بالأكسجين إذا لزم الأمر.

تناول القهوة أو أي مصدر آخر للكافيين له فوائد عديدة، فهي غنية بمضادات الأكسدة، وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وإذا أردت تجنب أعراض انسحاب الكافيين، فمن الأفضل أن تقلل الكافيين بشكل تدريجي بدلا من إيقافه بشكل مفاجئ.

ومن الأفضل لك ولصحتك أن تحرص على شرب الماء بكثرة، والحصول على القدر الكافي من النوم، وزيادة طاقتك طبيعيا.  

المصدر
symptoms of caffeine withdrawalCaffeine Withdrawal symptomsCoffee, caffeine, and risk of depression among women
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق