ترياق في بيئة العمل
أخر الأخبار

اثنا عشر سببًا لتفكر في الاستقالة!

متى أستقيل من عملي؟

يرهقك التفكير في هذا السؤال ليلًا، أليس كذلك؟

هل تعاني في عملك من مدير متسلط أو سيء أو تعاني من زملاء عمل مزعجين، أم أنك لا تحب وظيفتك؟ هل عملك الحالي لا يناسب إمكاناتك أم لا يلبي طموحك الوظيفي؟

تشعر وكأنك بين المطرقة والسندان، مطرقة الالتزامات المادية وسندان الوظيفة التي تكرهها، إذ لا يملك الجميع رفاهية اتخاذ القرار.

قرار الاستقالة ليس سهلًا يا صديقي؛ فقد تترتب عليه كثير من الأمور التي تغير مجرى حياتك للأفضل أو للأسوأ، تابع معي هذا المقال لتعرف متى تُفكر في اتخاذ قرار الاستقالة؟ وما هي أسباب الاستقالة من العمل؟

الاستقالة هي اتخاذك القرار بترك العمل، يجب ألا يكون قرارك اندفاعيًا أو لحظيًا، يجب أن تفكر كثيرًا قبل أن تقدم على الاستقالة، وأن تجد فرصة عمل في مكان أفضل، وانظر للأمر نظرة واقعية، واعلم أن الأمور ليست دائمًا وردية في العمل، قيِّم الوضع جيدًا قبل اتخاذ قرار الاستقالة حتى لا تندم بعد ذلك.

متى أستقيل من عملي؟

الاستقالة من العمل

تشعر أن وظيفتك الحالية لا تناسب إمكاناتك وقدراتك؟ أو أن وجودك في هذا المكان مع زملائك في العمل يقتل روحك ويثير غضبك؟ تشعر وكأنك لا تنتمي لهذا المكان؟ أم أن الراتب الذي تتقاضاه لا يناسب التزاماتك المادية؟ أم أنه أقل من جهدك ووقتك الذي تبذله في العمل؟ هناك الكثير من الأمور التي يجب أن تفكر فيها قبل اتخاذ قرار الاستقالة.

دعنا نتحدث في السطور القادمة عن أسباب الاستقالة من العمل.

أسباب الاستقالة من العمل

 هناك الكثير والكثير من الأسباب التي تقودك إلى اتخاذ قرار الاستقالة، نذكر منها ما يلي:

  • وجدت وظيفة جديدة 
وظيفة جديدة

ليس هناك سبب أفضل من ذلك ليقودك إلى ترك عملك الحالي والاستقالة، يجب أن تتأكد أن وظيفتك الجديدة تلبي متطلباتك.

  • تكره عملك

إن كنت تكره وظيفتك الحالية، ابدأ البحث عن وظيفة أخرى، ولا تترك عملك قبل ذلك، يجب أن تخطط جيدًا قبل الاستقالة، حتى لا تجد نفسك تقبل بوظيفة لا تلائم إمكاناتك وخبراتك. 

  • بيئة عمل سامة
بيئة العمل السامة تدفع إلى الاستقالة

هي واحدة من أهم أسباب الاستقالة من العمل؛ إذ تسبب بيئة العمل السامة ضغطًا كبيرًا وتوترًا للكثيرين؛ مما يجعلهم يلجؤون إلى الاستقالة هربًا من الضغط النفسي والتوتر.

  • الشعور بعدم التقدير
مدير سيء

يترك البعض وظيفته من أجل هذا السبب، هم ببساطة يحتاجون إلى التقدير كل فترة من أجل إنجازاتهم في العمل. يسعى هؤلاء إلى البحث عن التقدير في مكان آخر عند تجاهلهم في العمل الحالي.

  • عائد مادي ضعيف
عائد سيء

هو من أهم أسباب الاستقالة من العمل. عندما تشعر بأن راتبك لا يكفي التزاماتك ولا يلائم وظيفتك وخبراتك، فقد حان الوقت لترك العمل والبحث عن فرصة أفضل.

  • إلغاء الإجازات 

قد يُحمِّلك مديرك المزيد من الأعباء الوظيفية دون مقابل، وذلك لإنجاز المزيد من العمل بموارد أقل.

  • ساعات العمل

إذا تغير جدول عملك ولم تستطع تعديله بما يناسبك، وأصبح لا يلائم ظروفك العائلية والشخصية، إذن فقد حان وقت الاستقالة.

  • ظروف مرضية

قد تجبرك الظروف المرضية لك أو لأحد أفراد عائلتك على الإقدام على الاستقالة، يعد المرض المفاجئ عذرًا كافيًا لتركك للعمل.

  • تغيير السكن

قد يضطرك الانتقال في السكن إلى ترك وظيفتك، إذا لم تتح لك فرصة العمل عن بعد أو الانتقال لفرع آخر لنفس جهة عملك.

  • أهداف غير واقعية

يؤدي تحديد أهداف غير واقعية على مستوى الإنتاج وإلزام العاملين على تحقيقها إلى انهيار الروح المعنوية لهم، ويسبب المزيد من الضغط والتوتر، وينتهي الأمر بتركهم العمل.

  • عدم وجود مسار للترقي

كم هو مخيب للآمال أن تعمل في شركة أو مقر للعمل وتعلم أنك ستظل في مكانك، يميل الكثير منا للعمل في الأماكن التي تتيح لهم فرصًا للترقي والتطور. 

  • تغيير المسار الوظيفي

هو قرار يتخذه البعض رغبةً في التغيير وتجربة أمور جديدة، قد يكون ذلك منطقيًا إذا أردت القيام بشيء مختلف.

علامات تقودك إلى اتخاذ قرار الاستقالة

متى أستقيل من عملي؟ هناك علامات إذا لاحظتها عزيزي القارئ، فابدأ في وضع خطة بديلة، نذكر منها:

  • عندما تشعر أنك غير مقدَّر ماديًا ومعنويًا.
  • عندما تفقد شغفك بوظيفتك الحالية ويتسلل الشعور بالملل إليك.
  • إذا أصبحت كثير الشكوى، وبدأ الناس يتجنبونك لهذا، فتوقف قليلًا وابدأ التفكير في مواجهة الأمر.
  • عندما تنظر حولك وتشعر أنك لا تنتمي لهذا المكان.
  • عندما تجعلك الوظيفة مريضًا، لا شيء يستحق المخاطرة فصحتك أهم.
  • لا تحب يوم الأحد؛ لأنه بداية أسبوع العمل.
  • إن كنت لا تستطيع تذكر موقف واحد جيد لمديرك أو لزملائك في العمل.
  • إن كنت تعمل كالآلة دون توقف، تستيقظ صباحًا، ثم تذهب إلى العمل، بعد ذلك تعود للبيت، لتنام وهكذا وكأنك في دوامة.

ماذا أفعل بعد اتخاذ قرار الاستقالة؟

بعد أن قررت التخلي عن وظيفتك والاستقالة، هناك بعض الأمور التي يجب عليك فعلها، وأولها أن تخبر مديرك. قد لا يكون الأمر سهلًا حتى لو كنت لا تتفق معه، ولكن هناك دائمًا طريقة صحيحة وأخرى خاطئة للقيام بالأمر، هناك خمس نقاط عليك التأكد منها قبل الاستقالة وهي:

  • تأكد من رغبتك في الاستقالة

قارن بين الإيجابيات والسلبيات لوظيفتك الحالية، وحدِّد السبب الرئيسي لرغبتك في ترك العمل، وفكِّر جيدًا قبل الاستقالة، وادرس سوق العمل فقد يكون من الصعب الحصول على وظيفة مناسبة مباشرة.

  • راجع عقدك لتعرف فترة الإخطار المطلوبة

ينص قانون العمل على ضرورة إخطار مديرك بالاستقالة، والانتظار لفترة محددة حتى يجد بديلًا عنك.

  • اكتب خطابًا للاستقالة

اكتب رسالة مهذبة لمديرك، وحدِّد فيها الموعد النهائي لترك العمل، واذكر فيها أسباب الاستقالة مثل الأسباب الصحية، أو أنك وجدت وظيفة أخرى، ولكن لا تذكر أسبابًا عاطفية، واحتفظ بنسخة منها لنفسك.

  • حدِّد اجتماعًا مع مديرك

رتِّب لقاءً مع مديرك، وسلمه خطاب الاستقالة بشكل رسمي، قد يحاول المدير التحقيق في أمر الاستقالة، ولذا حاول تجنب السلبية.

  • احصل على خطاب توصية

لا تنس أن تحصل على خطاب توصية من مديرك ومن العملاء الذين تعاملت معهم.

الاستقالة من منظور نفسي

عندما يسبب عملك الحالي عبئًا نفسيًا عليك، فيجب عليك أن تتوقف قليلًا وتفكر في الأمر، فقد تجعلك ساعات العمل الطويلة تفقد السيطرة، وقد يؤدي الإجهاد النفسي المستمر في العمل إلى القلق والتوتر، كما لا يمكنك دائمًا التحكم في بيئة العمل.

إذا بدأت ضغوطات الوظيفة تتزايد بشكل يتعارض مع أدائك لمهامك أو عيشك لحياتك الخاصة أو سلوكك مع الآخرين، فعليك أن تفكر في اتخاذ إجراء.

لا تتجاهل علامات الضغط النفسي بسبب العمل، التي تشمل ما يلي:

  • الشعور بالقلق أو الانفعال أو الاكتئاب.
  • فقدان الاهتمام بالعمل.
  • مشاكل في النوم.
  • إرهاق.
  • صعوبة في التركيز.
  • اضطراب المعدة.
  • الصداع.
  • الانسحاب الاجتماعي.

نصيحة أخيرة

قرار الاستقالة ليس سهلًا، ولذا فكِّر جيدًا قبل الاستقالة، وقيِّم أمورك المادية والشخصية بتأنٍ، وقارن بين السلبيات والإيجابيات في وظيفتك الحالية، وادرس الخيارات المتاحة لديك في الوقت الحالي.

لا تتردد في اتخاذ قرار الاستقالة، إن كانت وظيفتك الحالية تؤثر عليك سلبًا، وتثير قلقك وتوترك، وبدأت تُنفِّس عن غضبك في المحيطين بك.

المصدر
10 Reasons Employees ResignTop 10 Good Reasons to Quit Your JobEight signs it’s time to resigni quit! your 5 point checklist on how to resign the right way
اظهر المزيد

د. أمل فوزي

أمل فوزي، صيدلانية، أعمل في الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية. أعشق الكتابة، وأجيد البحث، أستمتع بكتابة المقالات الطبية بأسلوب سلس وبسيط، هدفي الارتقاء بمستوى المحتوى الطبي العربي، ونشر العلم من مصادره الموثوقة لينتفع به القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق