ترياق الأمراض النفسية

الاغتراب النفسي | إلى متى سأظل في هذه الدائرة المغلقة؟

“الإحساس بالغربة وسط أهلك وأصدقائك شعور مؤلم، والأكثر ألمًا منه هو الاغتراب عن نفسك وأفكارك وأهدافك، فتصيبك التوهة والتخبط وتصبح فريسة لأفكارك المشوشة التي تحاصرك وتسقط بك في الهاوية.

لا أعرف هل أنا المخطئ لعدم قدرتي على الاندماج مع أفكار المجتمع المحيط بي، أم أنني شيء مهمش ليس لديه دور واضح في المجتمع لدرجة أن يهمشوني؟ 

أيًا كان السبب؛ فأنا أعاني الأمرَّين من هذه الوحدة”

كلمات قالها شاب في مقتبل العمر يعاني الاغتراب النفسي لعدم قدرته على التكيف مع المجتمع، فضلًا عن انعدام ثقته بنفسه وشعوره بالدونية.

ما هو الاغتراب النفسي؟

هي حالة معقدة لها أبعاد نفسية واجتماعية، يشعر فيها الفرد بالغربة عن أقرب الناس إليه أو الغربة عن المجتمع بأكمله،
فيبدأ بالانسحاب تدريجيًا لشعوره بأنه لا جدوى من وجوده معهم.

يتطور الأمر ويشعر هذا الشخص بفقدانه مبادئه وأهدافه؛ نتيجة لعدم قدرته على توظيف مهاراته في خدمة أهدافه وفي التكيف مع المجتمع، ما يجعله يلوم نفسه بشدة ويتهمها بالتقصير، ثم يتطور الأمر إلى التمرد على القيم الاجتماعية.

أعراض الاغتراب النفسي والاجتماعي

يتناول الاغتراب النفسي والاجتماعي جوانب كثيرة في حياة صاحبها؛ إذ ينعزل الفرد عن عائلته وعمله وأصدقائه، ويغلق على نفسه دائرة الوحدة التي تستنزفه بالبطيء. 

من أبرز أعراض الاغتراب النفسي:

  • الشعور بالعجز عن تحقيق أهدافه والاندماج في المجتمع.
  • الإحساس بأنه لا قيمة للحياة.
  • تجنب الظهور في أي مناسبات اجتماعية أو المشاركة في الحوار.
  • الشعور بالاختلاف عن الآخرين؛ ما يعيقه عن فهمهم والتواصل الفعال معهم.
  • الخوف من التفاعل مع الآخرين.
  • التمرد على القوانين.

يصاحب الاغتراب النفسي والاجتماعي أعراض الاكتئاب مثل:

  • اضطرابات الطعام مثل فقدان أو زيادة الشهية.
  • الشعور الدائم بالخمول والإرهاق.
  • الأرق أو النوم الكثير.
  • فقدان الأمل.
  • قلة الثقة بالنفس.

أنواع الاغتراب النفسي

١. اللا معنى

هى حالة من الاغتراب النفسي تُصيب من لا يمتلك معتقدًا أو فكرًا واضحًا، ولا يستطيع اتخاذ أبسط القرارات في حياته لشعوره بأنه لا قيمة للنجاح أو السعي أو حتى الفشل.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

٢. اللا معيارية

في هذه الحالة يتمرد الفرد على مبادئ وقوانين المجتمع المحيط به ويضع قوانين لنفسه، ما يترتب عليه سلوكات عدوانية وغير قانونية محاولًا بها لفت أنظار المجتمع إليه.

٣. فقدان القوة

يتمثل في شعور الفرد بالعجز وعدم قدرته على التأثير في المواقف الاجتماعية والمشاركة فيها، فضلًا عن فقدانه القدرة على التخطيط لمستقبله، فيصبح وكأنه ورقة بلا جذور يمكن لأي ريح بسيطة أن تضيعها.

٤. الغربة عن الذات

تعد هذه الحالة من الاغتراب النفسي خطيرة للغاية؛ إذ ينفصل الإنسان عن ذاته، فلا يعرف مهاراته ولا مبادئه ولا أهدافه، ما يترتب عليه الشعور بعدم الانتماء واللامبالاة وعدم الاهتمام بالأحداث الحالية التي تجذب الآخرين.

الاغتراب النفسي وعلاقته بالصحة النفسية

الاغتراب النفسي وعلاقته بالصحة النفسية

تتنوع أسباب الاغتراب النفسي ما بين أسباب نفسية نابعة من الشخص، وأسباب اجتماعية نابعة من التغيرات البيئية والاقتصادية والسياسية المحيطة بالفرد، والتي تختلف من مجتمع لآخر.

أحد أهم الأسباب النفسية التي ترفع من احتمالية إصابة الفرد بالاغتراب النفسي معاناته من عدة أمراض نفسية مثل:

  • الفصام
  • الاكتئاب
  • الوسواس القهري
  • اضطراب القلق العام
  • اضطراب ما بعد الصدمة

والعكس صحيح، قد يترتب على الاغتراب النفسي إصابة الفرد باضطرابات نفسية شديدة قد تقوده إلى الإدمان وارتكاب الجرائم والانتحار.

الاغتراب النفسي لدى طلبة الجامعة… أزمة كبيرة تهدد شباب المستقبل

ينتشر الاغتراب النفسي لدى طلبة الجامعة تحديدًا؛ نظرًا لحساسية هذه الفترة العمرية التي يتحول فيها الفرد من الطفولة إلى النضج
والوعي والاستعداد للمشاركة في المجتمع، فأي خلل يتعرض له الطالب في هذه المرحلة العمرية يدفعه إلى الاغتراب النفسي.

عوامل وراء الاغتراب النفسي لدى طلبة الجامعة

١. انخفاض المستوى الدراسي للطالب وعدم قدرته على مواكبة زملائه في التحصيل الدراسي.

٢. الصدام الحضاري بين ما كان يعتقده في الجامعة وما وجده حقًا بها؛ نتيجة لعدم استعداده لمتطلبات هذه المرحلة.

٣. فقدان التناغم بين المناهج التعليمية وعقول الطلاب.

٤. التفرقة العنصرية التي يتعرض لها معظم الطلاب الذين يختلفون عن زملائهم سواء دينيًا أو اجتماعيًا أو عرفيًا.

٥. فقدان الطالب ثقته بنفسه نتيجة لاختلافه عن زملائه في الاهتمامات والمواضيع المشتركة.

٦. فقدان الطلاب لدعم الأهل لهم في حياتهم الجامعية، ما يضعهم تحت ضغط عصبي كبير يقودهم نحو الغربة عن الذات وفقدانهم الهدف من الالتحاق بالجامعة.

٧. عدم وجود مرشد وملهم في حياة الطلاب يرشدهم إلى الصواب ويدعمهم بعلمه وذكائه.

أفكار لوقاية شباب المستقبل من الاغتراب النفسي

أفكار لوقاية شباب المستقبل من الاغتراب النفسي

ينبغي للجامعة والأسرة الاتحاد سويًا في العبور بهؤلاء الشباب إلى بر الأمان من هذه المرحلة الخطيرة.

على سبيل المثال: يمكن للجامعة توفير أنشطة متنوعة تقدم للشباب نموذجًا يحاكي الواقع الخارجي، وفي نفس الوقت يكتشفون مواهبهم وقدراتهم حتى يتمكنوا من اتخاذ الطريق المناسب لهم.

كذلك حرص الجامعة على فهم طريقة تفكير الطلاب وتوفير مناهج تتماشى مع عقلياتهم حتى لا يصابوا بالإحباط واليأس، والذي يترتب عليه اللامبالاة والتمرد على مناهجهم الدراسية.

لا ننسى أيضًا دعم الأهل لأبنائهم في هذه المرحلة العصيبة؛ إذ يساعدهم على بناء شخصيتهم والوقوف على أرض صلبة للاستفادة من الجامعة وتحقيق أهدافهم.

علاج الاغتراب النفسي

إذا كان لديك -عزيزي القارئ- صديق مقرب أو أحد من أفراد عائلتك يعاني الاغتراب النفسي، ينبغي لك التحلي بالصبر والذكاء العاطفي قبل أي خطوة تخطوها معه في رحلة علاج الاغترابِ النفسي حتى يستجيب لك تدريجيًا.

١. ادعمه بتفهمك لمشاعره وحيرته حتى لو شعرت أنه يبالغ فيها، قل له: أنت على حق وهذه المشاعر التي تمر بها طبيعية؛ فمشاركتك الوجدانية له تجعله ينصت لحديثك.

٢. وجهه لنقاط قوته وكيفية استخدامها في التفاعل مع المجتمع والمشاركة فيه، وإذا كان هذا الشخص متمردًا على قوانين المجتمع، فالنقاش الموضوعي بالحجة والدليل مع اللين في الحوار هو خير وسيلة لتغيير طريقة تفكيره ودمجه في المجتمع.

٣. أشركه في أنشطة بسيطة تساعده على اكتساب الصفات الإيجابية لفهم نفسه والمشاركة الإيجابية في المجتمع. 

ينبغي في هذه الخطوة عدم التسرع وإقحام هذا الشخص في أنشطة كبيرة تحوي عددًا كبيرًا من الناس حتى لا ينتابه الإحباط وينتكس.

مجمل القول، الاغترابُ النفسي شبح يطارد الشباب ويُشعرهم بالعجز الشديد والميل إلى الوحدة لأسباب عديدة وفقًا لتجاربهم الشخصية والمؤثرات المحيطة بهم.

هنا يأتي دور العائلة في تقديم الدعم لهم واحتوائهم دون ملل، مع الاستعانة بالطبيب النفسي في الحالات الشديدة.

المصدر
AlienationBREAKING DOWN BARRIERS: FIRST-GENERATION COLLEGE STUDENTS AND COLLEGE SUCCESSStudent alienation in a school context
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى