ترياق الأمراض النفسية

الاكتئاب – القاتل الصامت

الاكتئاب هو حزن جارف، ونوبات متتالية من الغضب يتخللها نوبات من الاستسلام التام، وانعدام الثقة بالنفس والإحساس بعدم الأهمية، وخوف غير مبرر … وغيرها من المشاعر التي قد تمر بها أنت أو أحد المحيطين بك يومََا ما.

ربما تتساءل عن مسمى لهذه الحالة، قد تتساءل أيضًا عن أسبابها وكيفية النجاة منها.

إنه الاكتئاب مرض العصر.

في هذا المقال سنحاول بقدر الإمكان الإجابة على كل تلك التساؤلات… هيا بنا!

محتويات المقال إخفاء

ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو أحد أشهر أنواع الأمراض النفسية في عصرنا هذا ومن أكثرها انتشارًا بيننا.

لا تقتصر الإصابة بالاكتئاب على الكبار فقط؛ إذ إن ضحايا الاكتئاب من مختلف الأعمار.

يؤثر الاكتئاب على حياة مصابيه بشكل كبير: مشاعرهم، وطريقة تفكيرهم، وأبسط نشاطاتهم اليومية المختلفة، ويختلف مدى هذا التأثير بناءً على نوع الاكتئاب وهذا ما سنعرفه في الفقرة القادمة.

 

ما هي أعراض الاكتئاب؟

تختلف أعراض الاكتئاب وتتنوع من شخص لآخر بدايةً من الشعور بالحزن مرورًا بفقدان الشغف بالحياة وانتهاءً بالأفكار الانتحارية. يمكننا تقسيم تلك الأعراض إلى:

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

أعراض نفسية:

اقرأ أيضا: اللامبالاة في علم النفس | هل حقًّا تطيب الحياة لمن لا يبالي؟!

أعراض جسدية:

  • فقدان الطاقة وعدم القدرة على القيام بالمهام اليومية المعتادة.
  • اضطرابات في النوم سواء أرق أو نومٌ لفترات طويلة.
  • اضطراب في الشهية.
  • الشعور بآلام جسدية بدون وجود سبب عضوي لها.
  • انعدام في الرغبة الجنسية واضطرابات في مواعيد الدورة الشهرية.

أعراض اجتماعية:

  • صعوبة شديدة في التعامل مع الأفراد المحيطين.
  • الانسحاب من مظاهر الحياة الاجتماعية المختلفة.

لا يشترط ظهور كل تلك الأعراض دفعةً واحدة على المريض، يكفي ظهور بعضها بصفة مستمرة لمدة أسبوعين متتاليين، وقد يمتد ظهور تلك الأعراض لمدة تصل إلى عدة شهور متتالية.

ما هي أسباب الاكتئاب؟

هناك العديد من الأسباب المحفزة للاكتئاب وهي تتشابه مع الأسباب الشائعة لمعظم الأمراض النفسية مثل:

  1. وجود تاريخ مرضي بالاكتئاب لدى العائلة.
  2. التعرض لصدمة شديدة أو ضغط كبير.
  3. التغيير في الفصول كما هو في الاكتئاب الموسمي (اكتئاب الشتاء).
  4. أسباب متعلقة بتغير الهرمونات مثل (اكتئاب الحمل واكتئاب ما بعد الولادة).
  5. أسباب مرضية نتيجة وجود خلل في كيمياء المخ أو نقص فيتامين د.
  6. تناول بعض الأدوية لفترات طويلة: بعض الأدوية المستخدمة في علاج الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكر وغيرها مما يفسر انتشار هذا الداء في الفئات العمرية الكبيرة عن غيرها.

عوامل خطر الإصابة بالاكتئاب

توجد بعض العوامل التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بمرض الاكتئاب، منها:

العوامل الوراثية

تزداد احتمالية الإصابة بالاكتئاب إذا وُجد تاريخ عائلي للإصابة به في أحد أفراد العائلة، رغم أن تفسير يبدو مبهمًا بعض الشيء.

فقدان شخصٍ عزيز 

تجتاح الفرد مشاعر الحزن والألم عندما يفقد شخصًا عزيزًا على قلبه، ذلك الأمر الذي يجعل الاكتئاب يحيط به من كلِّ اتجاه.

قد يراود المرء -من شدة الحزن- بعض الأفكار الانتحارية أو الشعور بعدم الاستحقاق بل ويفقد إحساسه بأهمية الحياة.

الأحداث الحياتية

يمكن لبعض التغييرات والأحداث الحياتية أن تجعلك مصابًا بالاكتئاب. 

يرجع هذا إلى شعور المفاجأة الذي ينتاب المرء عند التعرض لحدثٍ جديد لا يعرف كيف يتأقلم عليه بعد، مثل:

  • العمل بوظيفةٍ جديدة.
  • الزواج.
  • ولادة طفلٍ جديد.

ويرجع أيضًا إلى الأحداث السلبية التي نقابلها في الحياة، مثل:

  • فقدان الوظيفة.
  • الانفصال عن شريك الحياة.
  • التقاعد عن العمل.

الإصابة بالأمراض

يعد المرض أحد أكثر المؤثرات التي يشعر معها الفرد ببعض العجز وقلة الحيلة، ذلك الذي يؤدي إلى الشعور بالاكتئاب.

تختلف الأمراض وتأثيرها على نفسية الفرد ما بين الأمراض الشديدة والأمراض الخفيفة.

ويمكن أن ينشأ بعضها كرد فعلٍ لبعض، مثل:

  • مشاكل النوم.
  • اضطراب القلق العام.
  • اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

أما إذا أُصيب المرء بأحد الأمراض الخطيرة، فذلك يزيد من احتمالية إصابته بالحزن والاكتئاب، مثل:

  • الفشل الكلوي.
  • السرطان.
  • التهاب الكبد الوبائي.

تناول بعض الأدوية

تمتلك بعض الأدوية آثارًا جانبية منها الاكتئاب، حاول في هذه الحالة أن تستشير الطبيب المختص لتغيير نوع العلاج أو تقليل جرعته.

المشاكل والصراعات العائلية

عندما تشتد المشاكل العائلية يشتد معها الألم النفسي والتفكير السلبي والذي قد ينتج عنه الإصابة بالاكتئاب.

إدمان المخدرات

تزداد احتمالية الإصابة بالاكتئاب في حالة كان المرء مدمنًا على المخدرات.

أنواع الاكتئاب

ستتفاجئ الآن -عزيزي القارئ- بأن الاكتئاب ينقسم إلى أنواعًا كثيرة ومختلفة، إليك تفصيلًا عن هذه الأنواع:

1- الاضطراب الاكتئابي الكبير Major Depressive Disorder

يعد الاضطراب الاكتئابي الكبير حالة شديدة من الإصابة بالاكتئاب، ويطلق عليه أيضًا الاكتئاب الحاد Major Depression.

فقد يمتلك الفرد عائلة مُحبة ومنزلًا جميلًا واصدقاءً رائعين، ورغم ذلك يُصاب بالاكتئاب.

أعراض الاكتئاب الحاد

يمكن أن يُعاني المصاب بهذا النوع أعراضًا، مثل: 

  • اختلاف عادات النوم، مثل: قلة أو كثرة النوم.
  • الضعف العام.
  • شعور بفقدان الطاقة وخوار الجسد.
  • القلق المستمر.
  • فقدان الأمل وشعور بعدم الاستحقاق.
  • ضعف الذاكرة وقلة التركيز.
  • فقدان القدرة على اتخاذ القرارات.
  • تغير في عادات الأكل، مثل: قلة أو كثرة تناول الطعام.
  • الشعور ببعض الآلام الجسدية.

الاضطراب الاكتئابي المستمر Persistent Depressive Disorder

هو حالة من الاكتئاب تستمر لمدة عامين أو أكثر والتي تُعرف أيضًا بالاكتئاب المزمن Chronic Depression.

لا يتسم الاكتئاب المزمن بنفس شدة أعراض الاضطراب الاكتئابي الكبير، لكنه يستمر فترةً أطول منه.

أعراض الاكتئاب المزمن

يعاني مريض الاكتئاب المزمن من بعض الأعراض، منها:

  • شدة الحزن.
  • فقدان الأمل.
  • اختلاف عادات الأكل والنوم.
  • ظهور مشاكل الذاكرة والتركيز.
  • وجود صعوبة في ممارسة الأنشطة العلمية في المدرسة أو العملية في الوظيفة.
  • فقدان القدرة على الاستمتاع بالحياة.
  • العزلة الاجتماعية.

الاكتئاب ثنائي القطب Bipolar Depression

يعد الاكتئاب ثنائي القطب أو ما يُعرف أيضًا بالهوس الاكتئابي حالة من التقلبات المزاجية.

ينقسم الاكتئاب ثنائي القطب إلى حالةٍ من الاكتئاب وأخرى من الهوس وفرط النشاط.

أعراض الاكتئاب

  • الشعور بالفراغ والحزن.
  • الضعف العام.
  • ظهور مشاكل النوم.
  • قلة النشاط والمجهود البدني.
  • صعوبة في التركيز.
  • ظهور ميولٍ انتحارية.

أعراض الهوس 

  • فرط النشاط.
  • سرعة توارد الأفكار على العقل.
  • التحدث بسرعة.
  • قلة النوم.
  • زيادة الثقة بالنفس.
  • الشعور بالنشوة.
  • ظهور تصرفاتٍ متهورة وغريبة.

الاكتئاب الخفيف Cyclothymia

يُشبه هذا النوع الاكتئاب ثنائي القطب، غير أن أعراضه أقل حدة، ويعرف أيضًا بمرض دوروية المزاج.

يعاني مريض الاكتئاب الخفيف بعض التقلبات المزاجية، وتنقسم إلى حالة من الاكتئاب الخفيف وأخرى من الهوس الخفيف.

أعراض الاكتئاب الخفيف

  • تغير في عادات النوم والشهية.
  • فقدان أو زيادة الوزن.
  • ضعف الرغبة الجنسية.
  • الشعور بفقدان الأمل وتأنيب الضمير.
  • الضعف العام.

أعراض الهوس الخفيف

  • زيادة الثقة بالنفس وتقدير الذات.
  • كثرة الكلام وسرعته.
  • صعوبة في التركيز.
  • فرط النشاط.
  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • قلة النوم مع عدم الشعور بالإرهاق.

الاكتئاب الذهاني Depressive Psychosis

إن الاكتئاب الذهاني هو حالة يفقد فيها المريض اتصاله بالواقع، فيبدأ بتخيل بعض الهلاوس والضلالات السمعية أو البصرية.

أعراض الاكتئاب الذهاني

قد يشعر مريض الاكتئاب الذهاني ببعض الأعراض، مثل:

الهلاوس Hallucinations

يشعر المريض ببعض الهلاوس التي تتمثل في:

  • رؤية بعض الأشياء أو الأشخاص.
  • تذوق بعض الأطعمة.
  • سماع بعض الأصوات.

كل هذه الأشياء غير حقيقية ولا تمت للواقع بصلة، لكن المريض يتخيل وجودها ويشعر بها.

الضلالات Delusions

الضلالات هي معتقدات خاطئة أو غير منطقية لدى المريض يعتقد أنها حقيقية جدًا.  

الاكتئاب الموسمي Seasonal Depression

يعد الاكتئاب الموسمي حالة من الاكتئاب المرتبط بالمواسم الأربعة السنوية، لكن غالبًا ما يحدث في فصل الشتاء.

أعراض الاكتئاب الموسمي 

تبدأ أعراض الاكتئاب الموسمي غالبًا في فصل الخريف وتستمر خلال فصل الشتاء، لكنها تتحسن مع بداية فصل الربيع.

يشمل الاكتئاب الموسمي بعض الأعراض، منها:

  • العزلة الاجتماعية.
  • زيادة الوزن.
  • زيادة رغبة الأفراد في النوم.
  • شعور مستمر بالحزن وفقدان الأمل.

أنواع الاكتئاب الموسمي 

ينقسم الاكتئاب الموسمي إلى عدة أنواعٍ تبعًا لاختلاف الفصول، وهي:

اكتئاب ما بعد الولادة Postpartum Depression

يشمل اكتئاب ما بعد الولادة بعض التغيرات الجسدية والنفسية والسلوكية التي تطرأ على النساء بعض ولادة أطفالهن.

يحدث هذا النوع من الاكتئاب بسبب المسؤوليات الطفل الجديد وعدم التأقلم بعد على وجوده وأعبائه.

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

تشمل أعراض اكتئاب ما بعد الولادة ما يلي:

  • صعوبة في النوم.
  • الضعف الشديد.
  • سرعة تقلب المزاج.
  • تغير في الشهية.
  •  الشعور بفقدان الأمل.
  • فقدان السعادة والاستمتاع بالحياة.

اكتئاب الحمل Perinatal Depression

يصيب اكتئاب الحمل بعض النساء الحوامل بسبب التغيرات الهرمونية التي تطرأ عليهن في هذه المرحلة.

هذا بالإضافة إلى أعباء الحمل وقلة النوم وفقدان القدرة على الحركة بشكل طبيعي.

أعراض اكتئاب الحمل

يشمل اكتئاب الحمل عدة أعراضٍ، منها:

  • الشعور بالحزن.
  • القلق حيال صحة الجنين.
  • الإرهاق الشديد.
  • سرعة الغضب.
  • فقدان القدرة على الاهتمام بالنفس.

اكتئاب ما قبل الحيض Premenstrual Depression

تصيب النساء حالةٌ من الاكتئاب قبل دورة الطمث، وتُعرف باكتئاب ما قبل الحيض أو اكتئاب ما قبل الدورة الشهرية.

أعراض اكتئاب ما قبل الدورة الشهرية

تتضمن أعراض هذا النوع من الاكتئاب الآتي:

  •  الصداع.
  • آلام المفاصل والعضلات.
  • الشعور بالحزن والإحباط.
  • الغضب.
  • التقلبات المزاجية.
  • القلق.
  • صعوبة في التركيز.
  • مشاكل في النوم.

الاكتئاب المبتسم Smiling Depression

يختلف هذا النوع عن الأنواع الأخرى من الاكتئاب، فمريض الاكتئاب يشعر بالحزن والإحباط وتبدو عليه ملامح التعاسة.

بينما المُصاب بالاكتئاب المبتسم يحاول إخفاء حزنه وإحباطه وراء ابتسامته وسعادته الظاهرية.

أعراض الاكتئاب المبتسم

يحاول مريض الاكتئاب المبتسم إخفاء الأعراض الحقيقية التي يعانيها داخله، ومنها:

  • اختلاف عادات الأكل والنوم.
  • الشعور بالضعف العام.
  • فقدان الأمل وضعف الثقة بالنفس.
  • عدم القدرة على الشعور بالسعادة.

وعلى الصعيد الآخر يحاول إظهار بعض الصفات الأخرى، مثل:

  • الظهور كشخصٍ نشيط.
  • التمتع بالحياة والسعادة في المنزل والعمل.
  • التفاؤل والمرح.

قد يهمك: عناصر الشخصية الخمسة | هل تعرف نفسك جيدًا؟

ما هي مضاعفات الاكتئاب؟

لا يقتصر الاكتئاب على الحزن الذي يعانيه الفرد أو الإحباط الذي يملؤ قلبه، لكنه يمتد لأكثر من ذلك فيؤثر على سائر الجسد.

إليك مضاعفات وتأثير الاكتئاب على جسم الإنسان:

تأثير الاكتئاب على الأعصاب

يسبب الاكتئاب الشعور بالضعف العام وخوار القوى وضعف الأعصاب، هذا بالإضافة إلى:

  • الصداع.
  • آلام الجسم المزمنة.
  • التأثير على بعض الأمراض العصبية، مثل: الزهايمر والصرع.
  • ضعف التركيز.
  • مشاكل الذاكرة.
  • صعوبة في اتخاذ القرار.

تأثير الاكتئاب على الجهاز الهضمي

يمكن أن يؤثر الاكتئاب على أجهزة الجسم جميعًا بيما فيهم الجهاز الهضمي، يرجع ذلك لما يسببه في اختلاف عادات الأكل واضطراب الشهية.

والذي يؤدي بدوره إلى مشاكل النحافة أو زيادة الوزن والأمراض التي تنتج عنها، مثل:

  • مرض السكري من النوع الثاني.
  • السمنة.

يؤدي اختلاف عادات الأكل وفقدان النظام فيها إلى بعض الأعراض الأخرى، منها:

  • اضطرابات وتقلصات المعدة.
  • الإمساك.
  • سوء التغذية.
  • اضطراب القولون وظهور متلازمة القولون العصبي.

تأثير الاكتئاب على القلب

يرتبط الاكتئاب بهرمونات التوتر، تلك التي تؤدي بدورها إلى زيادة معدل ضربات القلب وضيق الأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم.

فيبقى القلب في حالة طارئة باستمرار مما قد يتسبب في أحد مشاكل القلب.

تأثير الاكتئاب على الجهاز المناعي

يُضعف الاكتئاب من الجهاز المناعي للإنسان مما يُعرضه للإصابة بالعدوى في أي وقت.

للمزيد: حقيقة الأمراض الجسدية ذات المنشأ النفسي

كيف يمكن تشخيص الاكتئاب؟

الشعور بالحزن والإحباط والقلق الدائم أصبح زائرًا أساسيًا في حياتنا نتيجة لكثرة الضغوط التي نتعرض لها يوميًا؛ لذلك لا يمكن تشخيص الاكتئاب بناءً على تلك المشاعر فقط.

أول شروط التشخيص هو ظهور تلك الأعراض يوميًا لمدة أسبوعين متتاليين على الأقل وعندها عليك استشارة طبيب متخصص لإجراء فحوصات أكثر دقة مثل:

  • التقييم النفسي: يطلب منك الطبيب أو المعالج المختص الإجابة على بعض الأسئلة المتعلقة بك مثل حالتك المزاجية، والشهية، ومعدل النوم، والأفكار التي تراودك ومعدل نشاطك اليومي. احرص على أن تكون إجابتك دقيقة جدََا لضمان نتائج التقييم وخطة العلاج المترتبة عليه.
  • الفحص المعملي: قد يطلب الطبيب بعض الفحوصات المعملية للتأكد من وجود أسباب مرضية محفزة لظهور الاكتئاب مثل انخفاض معدل هرمون الثيروكسين أو نقص فيتامين د في الجسم.

اقرأ أيضاً: قف في مواجهة الضغط العصبي

مقياس بيك | كل ما تحتاج معرفته عن مقياس بيك للاكتئاب

هل يوجد علاج للاكتئاب؟

رغم انتشار الاكتئاب بنسبة كبيرة بيننا ومدى خطورته الواضحة على الأفراد والمجتمعات، إلا أن الخبر السار لك عزيزي القارئ هو أن الاكتئاب مرض يمكن علاجه ونسبة شفاء المصابين به كبيرة جدًا.

اكتشاف المرض والبدء في علاجه مبكرًا هو أحد أهم أسباب الشفاء منه، كلما مر الوقت بدون علاج كلما ازدادت صعوبة العلاج والشفاء.

يعتمد علاج الاكتئاب على الكثير من العوامل المختلفة مثل:

  1. نوع الاكتئاب وشدته.
  2. الحالة العامة والصحية للمريض.
  3. عمر ونوع المريض.
  4. استجابة المريض للعلاج.

كذلك يمكننا تصنيف أنواع علاج الاكتئاب إلى ثلاثة أقسام رئيسية وهي:

سنوضح لك تفاصيل كل طريقة منهم في الفقرات القادمة.

العلاج الدوائي (مضادات الاكتئاب)

هناك العديد من الأدوية المستخدمة في علاج الاكتئاب، منها: مضادات القلق، ومضادات الهلوسة وأشهرها مضادات الاكتئاب.

مضادات الاكتئاب

هي أدوية تستخدم في علاج الاكتئاب، وتنقسم إلى أنواعٍ عديدة، منها:

مضادات القلق

تعمل مضادات القلق الأدوية على تقليل أعراض الاكتئاب كالقلق والتوتر، ومنها:

  • حاصرات مستقبلات بيتا، مثل: بروبرانولول Propranolol.
  • بوسبيرون Buspirone.

تعمل تلك الأدوية على تحسين كيمياء المخ، وبالتالي تؤدي إلى تقليل الضغط والتوتر والقلق وتحسن من المزاج بشكل كبير.

تلك الأدوية يتم اختيارها فقط تحت إشراف طبيب مختص، كذلك قد يحتاج الطبيب إلى تغييرها أكثر من مرة للوصول للنوع المناسب للمريض. لا تستعجل التأثير الإيجابي لعائلة الأدوية هذه فور تناولها، فمعظمها يبدأ ظهور تأثيرها بعد أسبوعين على الأقل.

من الضروري أن ننوه أنه يجب ملاحظة المريض جيدََا لمدة أسبوعين على الأقل وذلك لأن بعض الأدوية لها تأثيرات شديدة الخطورة كذلك لا يمكنك التوقف عن تلك الأدوية بدون الرجوع إلى الطبيب.

قد يهمك: علاج التوتر والقلق النفسي | طوق نجاة في بحر الحياة!

ماذا تعرف عن إسيتالوبرام؟

هل مضادات الاكتئاب تسبب الإدمان؟

يعد هذا السؤال من أكثر الأسئلة الشائعة، يمكننا التأكيد أن هذه مجرد واحدة من الخرافات المنتشرة في المجتمع. لا يمكن لمضادات الاكتئاب أن تسبب الإدمان طالما كانت تحت إشراف طبيب وبالجرعات المحددة.

العلاج النفسي

يعتمد هذا النوع من العلاج على التفاعل بين المريض والمعالج أو الطبيب المتخصص، ويهدف بشكل أساسي إلى التحدث مع المريض واكتشاف أفكاره وطريقة التعامل السليم معها، وهناك عدة أنواع من العلاج النفسي أشهرها:

  • العلاج المعرفي السلوكي: لا يستخدم هذا النوع في علاج الاكتئاب فقط بل يستخدم في علاج أمراض نفسية أخرى. يُشكل الماضي جزءًا كبيرًا من شخصياتنا وأفكارنا المختلفة وهذا ما لا يستطيع المعالج تغييره لكن بإمكانه مساعدة المريض على التعامل مع تلك الأفكار في الوقت الحالي وكيفية تغييرها أو التخلص منها.
  • العلاج التفاعلي: يركز العلاج التفاعلي على علاقة المريض بالآخرين وكيفية التغلب على صعوبة الاندماج معهم.

للمزيد: المشروبات المهدئة للأعصاب | لا توتر بعد اليوم

علاج الاكتئاب بتحفيز الدماغ

يستخدم هذا النوع لعلاج أنواع الاكتئاب شديدة الصعوبة والتي لا تستجيب لأي نوع من أنواع العلاج السابق ذكرها؛ يقوم هذا العلاج بتحفيز مناطق معينة في الدماغ لتقليل أعراض الاكتئاب.

هناك الكثير من أنواع العلاج التحفيزي أشهرها العلاج بالصدمات الكهربائية وهذا النوع تحديدََا تحوم حوله الكثير من الشائعات المختلفة.

صورت السينما -على مر العصور- العلاج بالصدمات الكهربائية على أنه نوع من أنواع التعذيب، مما كوّن لدينا صورة خاطئة عنه. في جلسات العلاج بالصدمات الكهربائية يكون المريض تحت تأثير مخدر بسيط ولا يستطيع الشعور بمرور التيار الكهربي المستخدم لتحفيز الدماغ، كما أن أعراضه الجانبية مؤقتة وتزول بعد مرور وقت قليل، ومنها: صعوبة في التذكر والترنح وقلة التركيز.

قد يهمك: الأعشاب المهدئة للأعصاب | ما لها وما عليها!

ماذا تعرف عن نظرية بافلوف؟

الوقاية من الاكتئاب

يجب -عزيزي القارئ- أن يسعى الجميع للوقاية من الاكتئاب، فكلنا معرضون للإصابة به.

إليك بعض النصائح التي يمكن أن تساعد في الوقاية من الاكتئاب:

مارس التمارين الرياضية

حاول أن تمارس التمارين الرياضية بشكلٍ منتظم، فالعقل السليم في الجسم السليم.

والرياضة تحسن من الحالة المزاجية وتُعطي الفرد ثقةً بذاته وإعجابًا بها، يرجع هذا لأنها تساعد الجسم إلى إفراز الإندورفينات التي تحسن من المزاج.

قلِّل من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي

تمتلك مواقع التواصل الاجتماعي مزايا كثيرة، مثل: التواصل بين الجميع في أي مكان.

ورغم ذلك، فقد أثبتت الأبحاث أن معدلات الإصابة بالاكتئاب تزداد بزيادة الوقت المستخدم على مواقع التواصل.

كوِّن علاقات قوية بالمقربين

تعد العلاقات الاجتماعية بالعائلة والأصدقاء المقربين حصنًا منيعًا ضد الأزمات النفسية كالاكتئاب.

لأنك ستجد الدعم المناسب منهم إذا واجهك إعصارٌ نفسي أو قابلت عاصفة اكتئاب.

ابتعد عن العلاقات السامة

ليست كل العلاقات ناجحة، بل توجد علاقات تجعلنا نقلل من قدر أنفسنا ونعطيها أقل مما تستحق.

ويوجد أشخاص نشعر معهم أننا في بحرٍ اسودٍ عميق لا نجاة منه إلا بالموت!

لذلك يجب أن نبتعد عن هذه العلاقات السامة، حتى ننجو بأنفسنا إلى ما يليق بها.

لا تتوتر

تبدو هذه مزحة! لكنها ليست كذلك -عزيزي القارئ- لأن التوتر هو أحد أكبر الأسباب التي تؤدي إلى الاكتئاب.

لن نستطيع منع أنفسنا من التوتر، لكن يبقى السؤال الأهم: كيف أقلل معدل التوتر؟

  • تجنب إلزام نفسك بكثيرٍ من المهام.
  • حاول ممارسة تمارين التأمل واليوجا بشكل منتظم، فهي تساعد على الاسترخاء وتهدئة الأعصاب.
  • تعلم مهارة المرونة، واعلم أن الرياح لن تسير دائمًا كما نشتهي!

احصل على قسطٍ كافٍ من النوم

يساعد النوم الجسم والعقل على استعادة النشاط، لذلك احرص على الحصول على قسطٍ كافٍ منه.

تناول طعامًا صحيًا

حاول أن تتناول الطعام الصحي المتوازن الغني بالفيتامينات والمعادن، مثل: الفاكهة والخضار.

هذا بالإضافة إلى تناول كمياتٍ مناسبة من الماء، وكميات مناسبة من البروتينات والكربوهيدرات والدهون الصحية بما لا يضر بالجسم.

تجنب أيضًا المأكولات السريعة والمقلية، لأنها تحتوي على موادٍ تضر بالجسم.

كيف تساعد شخصًا مصابًا بالاكتئاب؟

إن العائلة والأصدقاء هم مصدر الدعم الحقيقي لمريض الاكتئاب، فإليك بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في دعمه:

تعلَّم عن الاكتئاب

حاول أن تقرأ عن مرض الاكتئاب وأعراضه وأسبابه من مصادر موثوقة حتى تتمكن من مساعدة صديقك بالشكل المناسب.

استمع إليه

اجعل صديقك المكتئب يعرف انك موجود في الجوار إذا احتاج أن يفرج عما في صدره، ولا تجبره على التحدث.

وحينما يتحدث استمع إليه قدر طاقتك دون مقاطعته، واجعله يخرج كل ما في جعبته حتى تهدأ نفسه.

لا تلُمه على ما يفعل أو الحالة التي وصل إليها، واجعل حديثك بناءً قدر الإمكان.

ساعده في علاج الاكتئاب

حاول أن تتحدث معه -إن واتتك الفرصة- عن الذهاب إلى الطبيب النفسي.

وإذا وجدته يبادر بالأمر فساعده في البحث عن أحد الأطباء واذهب معه لجلسة العلاج إن أراد ذلك.

ادعمه بعدها على الاستمرارية في العلاج حتى يُشفى تمامًا.

حاول مساعدته في مهامه

اسأل صديقك إن كان يريدك أن تساعده في بعض المهام، مثل: التبضع من السوق أو إصلاح السيارة.

اعتني بذاتك

ربما تأخذك حالة صديقك وحزنه ورغبتك في مشاركته وجدانيًا إلى التأثر بمشكلته مما يجعلك أنت أيضًا تحزن وتكتئب.

لذلك احرص قدر طاقتك أن تحافظ على سلامك الداخلي وإيجابيتك حتى تتمكن من عيش حياتك الخاصة بسلام.

في النهاية يمكننا القول أن التخلص من الاكتئاب لا يعتمد فقط على سرعة الاكتشاف والتشخيص، والالتزام بالخطة العلاجية التي يحددها الطبيب، بل يعتمد أيضًا على جودة الحياة التي تعيشها فابتعد قدر الإمكان عن الضغوط المختلفة واحرص على اتباع نظام حياتي صحي: نم جيدًا، واختر غذاءك بحرص، ولا تغفل عن ممارسة الرياضة، واقض وقتًا ممتعًا مع من حولك، وتذكر.. هي حياة واحدة فاستمتع بها بقدر الإمكان.

اظهر المزيد

د. مروة إسماعيل

مروة إسماعيل صبري، طبيبة بيطرية وكاتبة محتوى طبي، مهتمة بالبحث في مختلف العلوم الطبية وتبسيطها وإثراء المحتوى الطبي العربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى