ترياق المرأة

التقليل من شأن المرأة | كيف والمرأة نصف المجتمع؟!

قصة أمي، إلى كل من يرفض التقليل من شأن المرأة:

اليوم هو حفل تكريم أمي بعد وصولها إلى سن التقاعد. أمي سيدة عظيمة؛ إذ تحملت المسؤولية كاملة بعد وفاة والدي في حادث سير، فأصبحت هي الأم والأب. 

نجحت والدتي في عملها إلى جانب بيتها دون تقصير في واجباتها المنزلية.

لكن، رغم كل هذا الجهد المبذول، تجد بعض المحبِطين يحاولون التقليل من شأن المرأة لإثبات فشلها وإخفاقها.

في هذا المقال، سوف نتحدث عن “دور المرأة” وما تواجهه من محاولات للتقليل من شأنها.

عمل المرأة

المرأة العاملة هي كل امرأة قررت الحصول على وظيفية بأجر مدفوع بغض النظر عن نوع الوظيفة، فمعظم الوظائف الآن يعمل بها الرجال والنساء على حد سواء.

وسواء قررت المرأة الالتحاق بسوق العمل، أو العمل كربة منزل في بيتها، فهي تلعب دورا هاما في بناء الأسرة والمجتمع.

فلا يصح بعد كل هذه الجهود التي تبذلها في كافة المجالات، أن يأتي من يسعى من أجل التقليل من شأن المرأة، فالأولى تكريمها وتقديرها.

أهمية عمل المرأة

تخرج المرأة إلى سوق العمل -غالبًا- من أجل تحسين الوضع المادي للأسرة وتلبية احتياجات أطفالها.

ومن الممكن أن يكون عمل المرأة لا لأسباب مادية فقط؛ ولكن لشغل الوقت والشعور بالمتعة وتحقيق الذات.

تشعر المرأة بالنجاح عندما تستطيع التوفيق بين العمل والأسرة، وعندما تجد الاحترام في بيئة العمل.

دور المرأة في المجتمع

تلعب المرأة دورًا مهمًّا في المجتمع في المجالات المختلفة: الاجتماعية، والسياسية، والاقتصادية، والثقافية، والدينية، وغيرها.

إذا كانت المرأة تمتلك القدرات والمهارات الوظيفية الفعالة، سيساعدها ذلك على النجاح في مجالها.

يمكن للمرأة أن تحسن من مهاراتها وقدراتها عن طريق المشاركة في أنشطة مختلفة، مثل: القراءة، والكتابة، والبحث، وتصفح الإنترنت، وأيضًا من خلال تطوير مهارات التواصل، والاستفادة من خبرات الآخرين.

المشاكل التي تواجهها المرأة في العمل

قد تتعرض المرأة للتهميش في بيئة عمل يسودها العنصر الذكوري؛ مما يدفعها إلى العمل لساعات أطول أو بجهد أكبر لإثبات نفسها.

من أنواع التهميش في العمل:

  • ضعف التواصل.
  • التجاهل.
  • عدم الاحترام.
  • التعرض للإزعاج والمضايقات.
  • عدم التساهل في بعض الاحتياجات.
المشاكل التي تواجهها المرأة في العمل

كيف تتعامل المرأة مع التهميش في العمل؟

قد تلجأ بعض السيدات إلى الشكوى إلى مدير العمل، بينما تتحاشى بعضهن ذلك خشية انتقام زملاء العمل.

وقد تطلب بعض السيدات الدعم من الأهل والأصدقاء لمساعدتهن في مشكلاتهن، إذ تكون الواحدة منهن في حيرة من أمرها: 

هل تترك العمل؟ أم تستمر؟ وإذا استمرت، ماذا عليها أن تفعل؟!

ولكن بعض السيدات قد يتخذن موقفًا مختلفًا، وهو عدم اتخاذ أي رد فعل؛ خوفًا من تأثير الشكوى وحدوث أي ضرر قد يتسبب لها في ترك العمل.

أهمية المرأة في بيئة العمل

أوضحت بعض الدراسات أن بيئة العمل التي تحتوي على نسبة أكبر من السيدات، تتمتع بالآتي:

  • شيوع الرضا الوظيفي.
  • التفاني في العمل.
  • السعي إلى العمل الهادف.
  • أقل انطفاء وأكثر نشاطًا.

كيف يمكن أن تقدم بيئة العمل الدعم للمرأة؟

يمكن أن يقدم رؤساء العمل بعض الأمور لدعم المرأة -وكذلك غيرها من الموظفين- من مختلف الأعمار، مثل:

  • مساعدة الموظفين في إيجاد الهدف والمتعة في العمل.
  • مساعدة الموظفين في العمل عن بعد، إذا كانت ظروف العمل تسمح بذلك.
  • المساواة بين الرجل والمرأة في فرص الحصول على الترقيات وزيادة الراتب وتطوير مهارات القيادة لديهم.

التقليل من المرأة

قد تتعرض المرأة لعدم التوظيف في العديد من الوظائف العليا؛ نتيجة بعض المعتقدات حول قدراتها.

ويلعب التمييز بين المرأة والرجل دورًا في ذلك.

إلى جانب ذلك، قد يظهر عدم المساواة في الدخل بين الرجل والمرأة في سوق العمل.

ولا يعد التقليل من شأن المرأة مشكلة تخصها وحدها، بل تنتشر مشكلة التقليل من شأن الآخرين كذلك.

مشكلة التقليل من قيمة الشخص وعدم احترامه في بيئة العمل

على الرغم أن عدم احترام رئيس العمل لموظفه أمر نادر؛ إلا إنه وارد الحدوث.

قد يقصد المدير التقليل من الآخرين في بيئة العمل، عن طريق عدم الاستماع إليهم، أو إهمالهم، أو الامتناع عن توجيههم، أو التعامل معهم بأسلوب فظ.

بعض العلامات التي تشير إلى عدم احترامك في العمل:

مشكلة التقليل من قيمة الشخص وعدم احترامه في بيئة العمل
  • تشعر بضياع الوقت في الوظيفة التي تعمل بها.
  • إهمال مديرك لاحتياجاتك.
  • لا يوضح لك مديرك أي شيء.
  • يتصف مديرك بالإهمال وعدم الالتزام.
  • يكرر المدير على مسامعك مقولة: “يستطيع أي شخص أن يؤدي وظيفتك.”
  • يقلل مديرك من معرفتك وخبرتك.
  • يسرق أفكارك.
  • لا يهتم مديرك بالراحة في حياتك، مثل: إزعاجك بالعمل في أيام العطلة.

كيف تتعامل مع الأشخاص الذين يقللون من شأنك؟

تحدث إلى هؤلاء الأشخاص

كن جازمًا في أثناء حديثك؛ سوف يساعدك الحديث الجازم على التعبير عن نفسك بوضوح، ويصون لك احترامك لنفسك.

قد يساعدك على الشعور بإيجابية أكثر حول نفسك وحول قدراتك.

اسأل عن السبب

على الرغم من أنه ينبغي لك عدم الاستماع إلى من يقللون من شأنك، لكن من الممكن أن يكون الاستماع إلى النقد شيئًا مفيدًا؛ يمكن أن تستغل هذا النقد بشكل بنّاء في تحفيز نفسك.

التدريب على التنفس العميق

تساعدك هذه الطريقة السهلة السريعة على تهدئتك، يمكن أن تأخذ نفسًا عميقًا قبل الرد على الأشخاص الذين يحاولون التقليل من شأنك.

مما يساعدك على مواجهة نقدهم بجميع قدراتك. بتوتر أقل وثقة بالنفس تتمتع بهدوء أكثر.

وضح عن طريق أفعالك

أحد أفضل الطرق لمواجهة الأشخاص الذين يقللون من شأنك هو إثبات نجاحك..

فنجاحك الحقيقي يكمن في استخدام نقدهم لك كوسيلة لتحفيز نفسك.

تجنب الرد على الفظاظة

إذا حاول شخص أن يزعجك بالتقليل منك، تجنب إعطاءه أي اهتمام.

ركز على أهدافك

حاول التركيز على تحقيق ما تريد أن تصل إليه، استغل الغضب أو الحزن الناتج عن النقد وسيلة لتحفيزك للعمل.

ضع أهدافًا يمكن تحقيقها

واحدة من أكبر التحديات لتكون ناجحًا هي كيفية وضع أهدافٍ قابلة للتحقق.

اعمل بجد على نقاط التحدي

يكون من الأفضل في بعض الأحيان التركيز على تطوير نقاط الضعف أكثر من التركيز على نقاط القوة.

رفض الحديث الذاتي السلبي

إنه من السهل تحطيم أنفسنا عن طريق معتقدات قديمة نحملها منذ كنا صغارًا.

نستمر -في بعض الأحيان- في تبني مشاهد سلبية تعلمناها عن أنفسنا من الوالدين، أو الأصدقاء، أو الأقرباء، أو أشخاص آخرين.

حافظ على الالتزام

إذا وقعت في بعض الأخطاء أو فشلت في مهمة، تجنب الاستسلام.

إذ تكون الأخطاء في بعض الأحيان ضرورية؛ لتجعل منك شخصًا بارعًا في أمر ما، وقد تؤدي الأخطاء إلى رؤى أعمق حول نفسك وحول حياتك.

تجنب استخلاص النتائج بسرعة

قد يحكم الناس على ضعف شخصيتك دون التعامل معك لفترة طويلة؛ لمجرد وقوعك في خطأ ما.

لا تتوقع خلوك من العيب

إذا كان الناس ينتقدون قدراتك، فقد تكون هذه ميزة؛ لتعمل جاهدًا على التحسين من نفسك. ولكن ضع في حسبانك أنه لا يوجد شخص كامل.

في النهاية، أود أن أوجه رسالة شكر إلى كل امرأة استطاعت أن تبذل قصارى جهودها في مواجهة فكرة التقليل من شأن المرأة؛ عن طريق إثبات تفوقها.

وكذلك إلى كل شخص استطاع أن يتخذ من نقد الآخرين له دافعًا لبناء سلم نجاحه.

المصدر
The real reason women workRoles of women within the societyWhen women feel disrespected at workWomen in the workplace: why women make great leaders and what you can do to retain them?Does society underestimate women?Signs that will tell you your boss has no respect for you.How to deal with people who underestimate you?
اظهر المزيد

د. روضة كامل

خريجة صيدلة جامعة الإسكندرية. عملت في صيدليات عدة، ودرست مجال الترجمة الطبية وترجمت العديد من المقالات، درست مجال الكتابة الطبية وأسعى لكتابة مقالات بطريقة مبسطة يفهمها القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق