أنماط الشخصية

الشخصية المادية | عندما يصبح للأشياء المادية قيمة مبالَغ فيها!

“إلى متى ستظل ابنتي ترهقني ماديًا ونفسيًا؟! ألم يأن الأوان لكي تعود إلى رشدها وتتحمل المسؤولية؟!”.

والد يشكو من ابنته الساعية إلى الحصول على أغلى الملابس والهواتف المحمولة، غير مهتمة بظروفهم المادية.

كلما حصلت على ما تطلبه، لا تقابله بالشكر والعرفان؛ بل تزداد تطلُّعاتها وإدمانها على شراء متطلبات أخرى. تتملكها أنانية شديدة، فلا تسمح لأحد بمشاركتها ممتلكاتها.

تحصر تركيزها نحو امتلاك الأشياء المادية، ولا تهتم لتكوين صداقات، أو تطوير نفسها في موهبة تحبها، أو اكتساب مهارات من أجل حياتها المهنية.

تدور هذه الصفات نحو الشخصية المادية. لذا، سنتناول أهم صفات الشخص المادي، وأسباب انتشار الفكر المادي، وكيفية التخلص من هذا الفكر.

تعريف الشخص المادي

الشخصية المادية هي مَنْ تضع أولوياتها لاكتساب الأموال، واقتناء أفخم المنتجات من أجل مظهر جذاب، والتفاخر بنفسها وسط دائرة معارفها.

يتلخص تعريف الشخص المادي في ثلاث قِيَم، ألا وهي: التمركز، والسعادة، والنجاح.

تتمركز اهتمامات الشخص المادي حول الاقتناء والاستهلاك، أما السعادة؛ فهي الوقود الذي يدفع الشخصية المادية للاقتناء من أجل الرفاهية والرضا. وأما منظور النجاح من قِبَل الشخصية المادية؛ فيتمثل في كم الممتلكات التي يقتنيها.

ما هي أهم صفات الشخص المادي؟

هناك بعض الصفات إذا وجدتها -عزيزي القارئ- في شخص ما، تستنتج أنه شخص مادي. ومن أبرزها:

  • يتمتع بالأنانية؛ فلا يشارك أحدًا ممتلكاته.
  • دائمًا يشكو حاله ويلتفت لما ينقصه.
  • عند حصوله على مطلبه، لا يبدي الشكر والامتنان، بل ويزول الانبهار بما حصل عليه.
  • يكون مهووسًا بالحديث عن حالته المادية وممتلكاته من سيارات، وملابس جديدة، وكماليات المنزل؛ فهو من أنواع الشخصية الفارغة من الداخل.
  • لا يرافق إلا أفرادًا من الطبقات العليا، ليستفيد من نفوذهم أو أموالهم؛ فالعلاقات عنده مصالح وليست مشاعر.
  • لا يقبل اعتذار أي شخص إلا إذا قدم له هدية قيمة.
  • يستغل مَنْ حوله ماديًا، سواء بتركهم يدفعون فواتير الغذاء بدلًا منه، أو تأخير سداد ما عليه من أموال لهم.

أسباب انتشار الشخصية المادية في المجتمع

حب المال والحرص على اقتناء أغلى الممتلكات قد يكون نابعًا من شخصية الفرد، أو نتيجة لبعض العوامل البيئية. من أبرز هذه العوامل:

١.التعرض للحرمان

قضاء الفرد فترة من حياته في فقر شديد -لا يستطيع معه شراء احتياجاته الأساسية- يُولِّد بداخله مخاوف مادية من المستقبل، ما يترتب عليه حرصه على اقتناء الأشياء، وبذل قصارى جهده في جمع المال.

تطلُّع الشخص المحروم إلى الأنفاق ببذخ، من أجل الاستمتاع وتعويض أيام الفقر، يجعل منه شخصية مادية بمرور الوقت.

٢.ثقافة المجتمع

يظهر ذلك واضحًا من خلال انتشار ظاهرة الشراء من أجل الرفاهية والسعادة، وليس من أجل الحاجة، وهي فكرة سعى في نشرها المسوِّقون من أجل مضاعفة قيمة استثمارات الشركات الخاصة بهم.

من أهم الوسائل المشجعة على انتشار قيمة المادة في المجتمع: وسائل الإعلام (من خلال الإعلانات على التلفاز)، والمنشورات الدعائية على وسائل التواصل الاجتماعي المتنوعة.

هل الشخصية المادية تنعم بالرفاهية والسعادة؟

من المؤسف قول أن الحصول على السعادة والرفاهية -من خلال شراء أحدث الأجهزة والممتلكات- ما هو إلا خدعة تسويقية، من أجل رفع أرباح الشركات الاستثمارية.

أُجرِيَت دراسات وإحصائيات عديدة حول أنواع الشخصية المادية من مختلف الثقافات والأصول.

من نتائج هذه الدراسات أنهم يتمتعون بحظ قليل في العلاقات الاجتماعية ويعشقون الشراء؛ الأمر الذي يقلل من دخلهم ويزيد من ديونهم، ومن ثَمَّ، يصبحون أكثر عرضة للاكتئاب واضطرابات القلق العام.

كيف لشخص أن يحصل على السعادة وهو في حلقة مغلقة من امتلاك الأشياء، والتطلع لما هو أفضل حتى يقضي على مدخراته دون فائدة؟!

كذلك انشغال الشخصية المادية باقتناء أحدث الممتلكات وجمع المال يُقلِّل من اندماجها في جوانب أخرى من الحياة، مثل: العلاقات الاجتماعية، ومساعدة الآخرين، والبحث عن شغفها.

اقتراحات للتخلص من التفكير المادي

الكف عن التفكير بطريقة مادية لا يعني التوقف عن شراء المنتجات، أو التخلص من كل ما تملكه والعيش بزهد؛ لكنه يدور حول فكرة إعطاء الممتلكات قيمتها الحقيقية، فلا تُشكِّل قيمتها -أو تكون- مصدرًا للسعادة.

إليك خطوات تساعدك على التخلص من التفكير المادي، والتمتع بالسعادة في جوانب أخرى من الحياة:

١.قيمتك ليست فيما تملك

سعيك لامتلاك أفخم المنتجات من ملابس أو سيارات نابع من اعتقادك أن هذه الممتلكات ترفع من شأنك في أعين الناس.

إذا اكتسبت قيمتك من أخلاقك وخبراتك وحرصك على مساعدة الآخرين، ستقل قيمة الأشياء المادية في نظرك، ومن ثَمَّ، تتخلص من التفكير المادي.

٢.ضع لنفسك أهدافًا وتحديات

يظهر احتياجك للشراء واقتناء الممتلكات الفاخرة من فراغك الناتج عن عدم تحديد أهداف لحياتك.

٣.احرص على خدمة الآخرين قدر استطاعتك 

إذا وجهت طاقتك لمساعدة مَنْ بحاجة إليك، وشعرت بلذة العطاء، ستتحول الأنانية بداخلك إلى الإيثار.

٤.فكر جيدًا قبل شراء أي منتج

عند انبهارك بمنتج ما، اسأل نفسك: هل أنت بحاجة إليه أم تشتريه فقط إرضاءً لرغبتك في الامتلاك؟ انتباهك لهذه النقطة يحدُّ من رغبتك الشرائية، ويجعلك يقظًا في كل ما تشتريه. 

٥.استخدم المال لتكون حرًا وليس تابعًا له

على سبيل المثال: إذا ارتفع دخلك المادي، لا ترفع سقف طلباتك مع هذه الزيادة فتكون دائمًا بحاجة للمال؛ بل وازن بين احتياجاتك الأساسية ودخلك المادي، لتكون أكثر حرية في الاستمتاع بحياتك دون ضغوط مادية، وقادرًا على التفرغ لتحقيق أهدافك.

٦.كن ممتنًا لما تملك

إبداء شكرك وامتنانك لله على نعمه عليك، وشكر مَنْ يقدم لك معروفًا يجعلك تشعر بقيمة ما تملك، ويقلل انتباهك لما لا تملك.

التزامك بهذه الصفة يزيد من شعورك بالسلام النفسي، والسعادة لما أنت عليه. يمكنك استشعار ما حولك من نِعَم من خلال كتابتها في ورقة للتذكرة. 

٧.قلِّل من وقتك على مواقع التواصل الاجتماعي

الحملات الإعلامية لكافة المنتجات -على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي- هي المحفز لرغبتك الشرائية من أجل الشعور بالسعادة.

يمكنك تقليل وقتك على هذه المواقع، وقراءة كتب، أو ممارسة رياضة، أو التواصل هاتفيًا مع أصدقائك.

٨.تجنَّب التسوق الترفيهي

قد تذهب للتسوق من أجل أغراض معينة، ثم تجد نفسك أنفقت مبلغًا كبيرًا على أشياء غير ضرورية نتيجة لإغرائك بالعروض، أو التسوق مع أصدقاء يُحفِّزونك على الإنفاق ببذخ. 

لتجنب هذه النقطة، اكتب قائمة بطلباتك الأساسية قبل الذهاب للتسوق والتزم بها.

الشخصية المادية تبحث عن السعادة وراء امتلاك أفخم الأشياء. وعلى الرغم من ذلك، لا تجد السعادة والرفاهية الساعية إليها، بل تصبح مدمنة على الشراء بصورة واضحة.

فالسعادة لا تكمن في قيمة الأشياء؛ بل تكمن في رحلة الشخص في الحياة وخبراته وأخلاقه.

المصدر
Materialism and the Five-Factor Model of Personality: A Facet-Level Analysis 7 Signs of a Materialistic Partner What Psychology Says About Materialism and the Holidays What Causes Materialism in America? 7 Reasons Why Materialistic People Are Not As Fulfilled As Imagined
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق