أنماط الشخصية

الشخصية المتسلطة | افعل كل ما آمرك به!

أشعر أن زوجتي شديدة التسلط! 

في الصباح، تختار لي ملابسي، وتدفعني إلى ارتداء ما تحبه هي لا ما أحبه أنا، بحجة أن ذوقي رديء! 

إذا قررنا الخروج والتنزه، تصر على اختيار المكان بنفسها، وإلا تظل متجهمة طوال الوقت! 

لا تكف عن إعطائي الأوامر بشأن كل شيء؛ طريقة تعاملي مع هذا أو ذاك، أسلوبي في الكلام، وغير ذلك! 

لقد وصل بها الأمر أن تختار لي هواياتي، والأنشطة التي يجب أن أمارسها في وقت فراغي!

هذه القصة مثال بسيط لما يمكن أن تفعله الشخصية المتسلطة في حياتك، فهي تهوى التحكم في كل شيء، ولا يهدأ لها بال حتى تسيطر على كل كبيرة وصغيرة. 

في السطور القادمة من هذا المقال، سنتحدث عن صفات الشخصية المتسلطة، وكيفية التعامل معها، ولماذا يتصرف الإنسان المتسلط بهذه الطريقة. 

الشخصية المتسلطة في علم النفس

عندما كنا نسمع عن شخص متسلط ونحن صغار، كان أول شيء يتبادر إلى أذهاننا هو صورة الطفل المتنمر، الذي يتحكم في أصدقائه وفي الضعفاء من زملائه. 

عندما كبرنا، أدركنا أن الأمر لا يقتصر فقط على ذلك، وأن هذا الإنسان المتسلط قد يكون شريك حياتك أو رئيسك في العمل أو صديقك أو حتى أحد والديك

لكن يا تُرى ما أسباب نشأة الشخصية المتسلطة في علم النفس؟ هل توجد عوامل نفسية أو بيولوجية تدفع الإنسان المتسلط إلى التصرف بهذه الطريقة؟ 

في الحقيقة، طبقًا لعلم النفس، فإن صفات الشخصية المتسلطة ليست وراثية وإنما مكتسبة؛ أي إنها ليست شيئًا يُولد به الإنسان، بل يكتسبه من البيئة المحيطة، ومن الثقافة، وطريقة التربية وأسلوب التنشئة الذي اتبعته عائلته معه منذ الصغر. 

تضع الشخصية المتسلطة في ذهنها تصورات لكل شيء، وطرقًا معينة لتحقيق هذه التصورات، ويجب على الجميع أن يتصرف بالطريقة التي تريدها من أجل تحقيق هذه التصورات. 

تفتقر هذه الشخصيات إلى المرونة، ولا تؤمن بالإبداع أو الابتكار؛ إذ لا تدع المجال لغيرها أبدًا كي يفكر أو يتخذ قراره. فإن لم تسِر على نهجها تمامًا، فأنت مخطئ! 

جدير بالذكر، أن الشخصية المتسلطة لا تؤمن بأن لديها مشكلة، بل تعتقد دائمًا أنها يجب أن تنال التقدير والثناء على ما تفعله. 

صفات الشخصية المتسلطة 

تختلف درجة التسلط من شخص إلى آخر، لكن هناك بعض العلامات التي ربما تساعدك على اكتشاف الشخصيات المتسلطة: 

1- إلقاء اللوم على الآخرين

إذا كنت تتعامل مع إحدى الشخصيات المتسلطة في حياتك، فستلاحظ أنها دائمًا ما تلقي اللوم عليك عند حدوث أي مشكلة، حتى وإن لم يكن لك يد بها. 

2- النقد المستمر  

يسعى الشخص المتسلط دائمًا إلى تقويض ثقتك بنفسك عن طريق كثرة الانتقاد في السر والعلن.

بعض الأمثلة على ذلك: 

  • يضخم من عيوبك: على سبيل المثال: إذا كان الإنسان المتسلط هو رب عملك، فستلاحظ أنه يشير دائمًا إلى أخطائك أمام زملائك. 
  • لا يُقر أبدًا بفعلك شيئًا صحيحًا.
  • يسخر منك أمام الآخرين.
  • ينتقد طريقة لبسك أو تحدثك. 

3- الانفراد بالاهتمام 

تريد الشخصية المتسلطة أن تكون وحدها محور اهتمامك، وتغضب كثيرًا إذا شعرت بأن هناك من يشاركها هذا الاهتمام، وتتهمك دائمًا بأنك مقصر في حقها.

ربما تدفعك تصرفاتها إلى الابتعاد عن أصدقائك أو أفراد عائلتك، أو ممارسة الأنشطة التي تحبها. 

قد تفعل معك الآتي لكي تنفرد باهتمامك:

  • تستجوبك دائمًا حول المكان الذي ستذهب إليه أو من ستراه. 
  • تتحدث بشكل سيئ عنك أو عن أصدقائك، وقد تسخر منكم. 
  • تعبس عندما تفكر في الخروج من دونها، أو مع شخص جديد. 

4- تقلب المزاج 

غالبًا ما تكون الشخصية المتسلطة متقلبة المزاج، فأحيانًا تتعامل معك بلطف شديد، وأحيانًا أخرى بعنف ولوم وافتعال المشكلات. فيصيبك ذلك بالارتباك، وتعجز عن فهم ما تعنيه بالنسبة إليها؛ هل تقدرك وتحبك؟! أم تكرهك وتقلل من شأنك؟!

5- محاولة تغيير الآخرين

تسعى الشخصية المتسلطة إلى وضع من يتعامل معها داخل قالب يناسب اهتماماتها وتصوراتها، فتتدخل بشكل صارخ في اختياراتك شديدة الخصوصية -كالملبس أو المأكل-، وتدفعك إلى تغييرها.  

وكذلك تعجز هذه الشخصيات عن الاعتذار إذا أخطأت في حقك، وترفض الاعتراف بخطئها، وتجادل بشأنه. 

الآن، وقد استعرضنا بعض صفات الشخصية المتسلطة، هيا بنا لنتعرف إلى الطريقة المثلى للتعامل معها. 

كيف تتعامل مع الشخصية المتسلطة؟

إليك بعض النصائح التي ستساعدك في إيقاف الشخص المتسلط عند حده:

  • لا تخجل من رفض اقتراحات الشخص المتسلط إذا كانت لا تناسبك؛ تدرب على قول “لا، هذا لا يناسبني”، واعلم أنه حقك الخالص.
  • إذا كان الشخص المتسلط يمتلك سلطة ما عليك -كأحد الوالدين أو المعلمين-، فاحرص أن يكون أسلوب الرفض مؤدبًا. 
  • توقع أن تواجه بعض المقاومة لرفضك من الشخصية المتسلطة؛ فحاول أن تكون هادئًا، ولا تنخرط في الدفاع عن اختيارك. 
  • إذا كان أسلوب الشخص المتسلط مهينًا؛ فكن حازمًا ولا تقبل الإهانة، وأخبره أنك لن تستمر في النقاش معه إذا لم يغير أسلوبه. 

لكن، ماذا إن كان طفلك لديه شخصية متسلطة، ماذا يمكنك أن تفعل حينئذ؟

علاج الشخصية المتسلطة عند الأطفال

هل يوجد طفل متسلط؟! 

في الحقيقة، الأطفال متسلطون بطبعهم، خاصةً في السن الصغيرة جدًا، التي يعتقد فيها الطفل أنه محور الكون، ومحط اهتمام الجميع. 

إذا عجز الآباء عن التعامل بحكمة مع هذه المرحلة من عمر الطفل، فقد يكبر الطفل وهو يحمل صفات الشخصية المتسلطة، ويمارس هذا التسلط في كل علاقاته. 

لذا؛ يجب على الوالدين التدخل من أجل علاج الشخصية المتسلطة عند طفلهم مبكرًا، وتقويم سلوكه غير المقبول.

نصائح لتعامل الآباء مع الطفل المتسلط:

1- كن صبورًا: في بعض الأحيان، تكون شخصية طفلك المتسلطة ما هي إلا تقليد لما يراه منك، فتعاملك معه أو مع إخوانه عن طريق إلقاء الأوامر المستمر، وانعدام الحوار والإقناع في بيتك؛ قد يدفع طفلك إلى التصرف بنفس الطريقة.

        فقط، غيِّر طريقتك في إدارة بيتك.

         اقرأ هنا أيضًا عن: التربية الصارمة وأثرها على نفسية الأبناء.

2- اطلب من طفلك أن يتحدث بأسلوب مؤدب عند طلبه شيئًا منك أو من غيرك، وإذا طلب منك شيئًا بصيغة الأمر، فلا تستجب له، وأخبره أن هذا الأسلوب مرفوض. 

3- إذا كانت شخصية طفلك قوية، فاحرص على إعطائه مساحة للتحكم في بعض الأمور؛ مثلًا: 

اجعله يختار ما يريد أن يرتديه أو يأكله (ويجب أن تكون الاختيارات التي تعرضها على طفلك مقبولة جميعها بالنسبة إليك قبل أن تعرضها)، أو اطلب منه رعاية أحد إخوته الصغار. 

4- إذا بدأ طفلك في إعطاء الأوامر والتصرف بتسلط، فتحدث معه بهدوء؛ أسأله ماذا ستشعر إذا تعامل معك أحد أصدقائك بنفس الطريقة، اجعله يدرك بنفسه أن هذا الأسلوب يضايق الآخرين ويزعجهم. 

5- علِّم طفلك العبارات الصحيحة المؤدبة التي من الممكن أن يستخدمها إذا رغب في طلب شيء.

6- لا تنس أن تمتدحه وتثني على سلوكه إذا تصرف بطريقة مهذبة وغير متسلطة. 

في النهاية، إذا كنت أنت الشخص المتسلط في علاقاتك، فاسع إلى تغيير نفسك لكي تحافظ عليها؛ ضع نفسك دائمًا مكان الآخرين، وفكر في عواقب ما تفعله. 

وتذكر أنه لا يجب أن تسيطر على كل شيء، فدع الآخرين يفعلون الأمور على طريقتهم، فربما هذا أفضل لك ولهم. 

المصدر
Imposing People - Between Narcissism and WeaknessInside the Minds of Controlling People12 Signs of a Controlling PersonalityHow to Handle Bossy ChildrenHow to Deal with Bossy People
اظهر المزيد

د. سارة شبل

سارة شبل، طبيبة أسنان وكاتبة محتوى طبي، شغوفة بالبحث والكتابة منذ الصغر، أسعى إلى تبسيط العلوم الطبية وأتوق إلى إثراء المحتوى العلمي العربي، لكي يتمكن يومًا ما من منافسة نظيره الأجنبي بقوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق