مفاهيم ومدارك

ما الفرق بين الغرور والثقة بالنفس؟

اعتدت العمل في بيئة عمل مريحة للأعصاب مع أشخاص يقدرون مهاراتي وخبراتي، لذلك كنت أبذل ما بوسعي لتحقيق النجاح وزيادة معدل الأرباح.

ولكن في هذه الشركة الجديدة، أتعامل مع مدير مغرور لا يقدر مجهودي وخبرتي.

يعتقد مديري الجديد أنه يستطيع حل جميع المشكلات، ويظن أنه لا يرتكب أي أخطاء ولا يأخذ أي قرارات خاطئة، ويدَّعي أن ثقته بذاته كانت طريقته الخاصة لتحقيق أهدافه.

ولكن، كيف لا يعلم الفرق بين الغرور والثقة بالنفس؟

هل يظن أن طريقته القاسية ستزيد معدل إنتاج الشركة؟

كيف أستطيع العمل مثل الآلة دون الحصول على أي تقدير معنوي؟

نتحدث في هذا المقال عن الفرق بين الغرور والثقة بالنفس، ونناقش بعض الخطوات العملية التي تمكنك من تعزيز ثقتك بنفسك.

ما الفرق بين الغرور والثقة بالنفس؟

يعد الغرور الصفة الأسوأ على الإطلاق، فقد تستطيع التعامل مع أغلب أنواع الشخصيات ولكن تجد صعوبة في فهم الشخص المغرور، ولا تتمكن من تقبل وجوده في حياتك الشخصية أو مجال عملك.

ولكننا أحيانًا لا نستطيع معرفة الفرق بين تعريف الثقة بالنفس وتعريف الغرور؛ إذ توجد شعرة صغيرة بينهما.

يدرك الشخص الذي يثق بنفسه مهاراته وقدراته ويفهم نِقَاط ضعفه، ولكن عندما تتحول هذه الثقة إلى غرور، سيتوهَّم الكمال ولن يستطيع تقبل الآخرين أو التعامل معهم بشكل طبيعي.

تنبع الثقة بالنفس من الإنجازات التي حققها الشخص وقدرته على التغلب على التحديات، وتساعده على تحقيق المزيد من النجاحات دون التأثر بآراء الآخرين.

على العكس، لا يرتبط الغرور بالنجاح والإنجاز، ولكنه قد يؤدي إلى الفشل.

إذ يعيش الشخص المغرور في أوهام غير حقيقية ويبالغ في تقدير ذاته، لذلك لن يحاول تحقيق أي إنجاز في حياته، فقد يكون غروره هو بداية نهايته!

تعريف الغرور

تعريف الغرور

يُعرف الغرور بأنه شعور مفرط بالفخر سواء بالمظهر الخارجي أو الإنجازات العملية، وغالبًا ما يؤدي هذا الشعور إلى الأنانية والغطرسة، وهو ما يسبب عدة مشكلات اجتماعية ومهنية.

لا يدرك الشخص المغرور طبيعة شخصيته ويعتقد أن الأمر مجرد ثقة زائدة بالنفس، وأن المجتمع لا يفهمه ولا يقدر نجاحاته.

يظن هذا الشخص أن شخصيته رائعة ومبهرة ولا يدرك عيوبه، لذلك يلجأ غالبًا إلى التنمر والضغط على الآخرين؛ إذ يعتقد أنه الأفضل دائمًا.

ربما يكون هذا الغرور مجرد قناع يخفي به ضعفه وعدم ثقته بنفسه، ويعتقد أن الطريق الوحيد لحل مشكلاته النفسية هو البحث عن نِقَاط ضعف الآخرين وتجاهل عيوبه الشخصية.

لا يعد الغرور مشكلة شخصية فقط؛ إذ يؤثر سلبًا في الحالة النفسية للأشخاص الذين يتعاملون يوميًّا مع هذا المغرور.

ما أهم صفات الشخص المغرور؟

قد يدمر المغرور علاقاته الاجتماعية وحياته العملية دون أن يدري، وكذلك فهو يؤثر سلبًا في حياة الآخرين.

لذلك، إن لاحظت أنك تمتلك هذه الصفات يجب أن تتوقف وتصحح مسارك، وتأكد دائمًا أنك تستطيع تطوير شخصيتك والتغلب على طباعك السيئة.

ومن أهم هذه الصفات:

1- عدم الاعتراف بالأخطاء

توجد بعض الصفات المشتركة بين الشخص النرجسي والشخص المغرور؛ إذ إنه في الحالتين لا يستطيع رؤية الأخطاء التي يرتكبها ولا يستمع لنصائح الآخرين.

علاوة على ذلك، ففي بعض الحالات، يعلم الأخطاء جيدًا ولا يعترف بها حتى لا يبدو مخطئًا.

2- تجاهل النتائج

يفكر أي مدير عادة في العواقب والنتائج حتى لا يأخذ قرارات خاطئة، لذلك يحسب خطواته جيدًا ويأخذ وقته في التفكير والتخطيط.

ولكن إن كنت تعمل مع مدير مغرور، ستجد أنه يعتقد أن قراراته صحيحة دائمًا بصرف النظر عن النتائج السلبية.

وعندما يفشل لا تتوقع أنه سيحاول تصحيح الخطأ، بل سيخبرك أن الحظ السيئ هو السبب الأساسي.

وقد يعتقد أن هذا الفشل بسبب غباء الآخرين وعدم قدرتهم على اتباع تعليماته وتنفيذها بدقة.

3- التمركز حول الذات

يتجاهل الشخص المغرور مشاعر الآخرين ولا يهتم بمشكلاتهم الشخصية، لذلك لا يهتم بسماع مشكلات الأصدقاء أو أفراد العائلة.

يرى هذا الشخص نفسه محور الكون، ويظن دائمًا أن حياته ومشكلاته أكثر تعقيدًا وأهم من حياة أي شخص آخر.

4- التنمر

يعد التنمر أسوأ الصفات التي تميز الشخص المغرور؛ إذ يرى الشخص نفسه أفضل من الجميع.

تظهر مشكلة التنمر واضحة جدًّا في مرحلة الطفولة، فعندما يجد الطفل والديه يتعاملون بغرور وأنانية مع الآخرين، سيقلد هذه السلوكات وربما يدمر نفسية بعض الأطفال دون أن يعلم.

الفرق بين الغرور والتكبر

بعد أن تحدثنا عن الفرق بين الغرور والثقة بالنفس، يجب أن نعلم الفرق بين بعض الصفات الشخصية الأخرى، مثل: الغرور، والتكبر، والكبرياء.

يتمثل الفرق بين الغرور والتكبر في معنى كل منهما، فيرى الشخص المغرور أنه الأفضل والأذكى دائمًا، ويتعامل بأنانية مفرطة مع الآخرين.

ولكن التكبر أسوأ من ذلك؛ إذ ينظر الشخص المتكبر إلى الآخرين باحتقار، وربما يهين الطرف الآخر دون التفكير في الاعتذار أو الشعور بالذنب.

الفرق بين الغرور والكبرياء

يتمثل الفرق بين الغرور والكبرياء في النِّقَاط الآتية:

  • الكبرياء هو شعور صحي؛ وفيه يرى الشخص نفسه بصورة إيجابية، ولكنه لا يحتقر الآخرين أو يقلل من إنجازاتهم.
  • يفتخر الشخص المغرور بإنجازات وهمية، ويبالغ في تقدير ذاته.
  • يرتبط الكبرياء بتقدير الشخص لذاته واحترام الآخرين وفهم مشاعرهم، ومساعدتهم على تحقيق النجاح في حياتهم الشخصية.

تعريف الثقة بالنفس

تعريف الثقة بالنفس

ثقتك بنفسك هي قدرتك على حب ذاتك ومحاولة تقبل أخطاء الماضي، فأنت تعلم جيدًا نِقَاط القوة في شخصيتك ولكنك أيضًا لا تتجاهل نِقَاط ضعفك وتحاول تطوير شخصيتك.

عندما تثق بنفسك ستستطيع التفكير في أمور حياتك بطريقة إيجابية وواقعية، وتتمكن من تحديد أهداف منطقية وتحاول تحقيقها.

ترتبط الثقة بالنفس بالرضا وتقدير الذات، والقدرة على تقبل النقد البناء والتعلم منه.

ومن أهم صفات الشخص الواثق من نفسه:

  • القدرة على إقناع الآخرين بسهولة سواء في الحياة الشخصية أو العملية.
  • تجاهل التنمر والنقد السلبي.
  • التأثير الإيجابي في حياة الآخرين.
  • الشعور بالقيمة وتقدير الذات.
  • الطموح والقدرة على تحقيق الأهداف.
  • القدرة على التحكم في الانفعالات والسيطرة على مشاعر الغضب.
  • عدم الخوف من الفشل.

خطوات عملية لتعزيز الثقة بالنفس

خطوات عملية لتعزيز الثقة بالنفس

توجد بعض الخطوات العملية التي قد تساعدك على تعزيز ثقتك بنفسك وتطوير شخصيتك، ومن أهمها:

تجنب المقارنة

لا تعتقد أنك ستتمكن من تطوير ذاتك عندما تقارن نفسك بالآخرين؛ لأن هذه المقارنة ستسبب لك الإحباط والشعور بالفشل.

يمتلك كل شخص مهارات وقدرات فريدة تجعله مختلفًا عن الآخرين، لذلك يجب أن تبحث عن المجال الذي يتناسب مع قدراتك ومواهبك.

تخلص من الأفكار السلبية

قد تؤدي الأفكار السلبية التي تراودك أحيانًا إلى عدم رؤيتك لإنجازاتك، والتركيز على نِقَاط ضعفك فقط، وهو ما يؤدي إلى عدم تقدير الذات والشعور باليأس.

لذلك حاول أن تتغلب على هذه الأفكار السلبية، يمكنك أن تحدد بعض الأهداف الصغيرة وتكتب إنجازاتك حتى تتذكرها دائمًا.

حاول أيضًا الابتعاد عن الأشخاص المزعجين، ولا تسمح لأي شخص أن يشكك في قدراتك.

تغلب على خوفك

يخاف أغلب البشر من الفشل، وقد يمنعهم هذا الشعور من القيام بأي مغامرة، لذلك فكر في الأمر بمنطقية، ولا تدع خوفك يمنعك من الحياة.

بعد معرفة الفرق بين الغرور والثقة بالنفس، تذكر أن الغرور يدمر صاحبه، ويجعله منبوذًا ومكروهًا بين الناس.

لذلك، إن تعاملت مع شخص مغرور لا تكترث لرأيه السلبي، وحاول أن تتغلب على عجرفته عن طريق ثقتك بنفسك واعتزازك بإنجازاتك.

المصدر
What Is Self-Confidence?5 Ways to Boost Your Self-ConfidenceNarcissistic personality disorder
اظهر المزيد

د. راشيل نادي

صيدلانية وكاتبة محتوى طبي. هدفي أن يصل العلم بشكل غير معقد لمن يريد المعرفة، أثق أن الكتابة ليست مجرد موهبة ولكنها شغف نستطيع به أن نصل لعقول الآخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق