مفاهيم ومدارك

الفضول الإيجابي | عقول جائعة للمعرفة

أنهى محاضرته ووضع القلم جانبًا، ثم استدار لنا مشبكًا يديه وراء ظهره وهو يقول: هل من أسئلة تدور في رؤوسكم الصغيرة؟

أين هم أصحاب الفضول الإيجابي؟

أين أصحاب العقول الجائعة للمعرفة والاكتشاف؟

فنرفع أيدينا، ليبتسم وينظر لنا بفخر ويشرع في الإجابة عن أسئلتنا واحدًا تلو الآخر.

في هذا المقال، نتحدث تفصيلًا عن كل ما يتعلق بالفضول، ونجيب عن العديد من الأسئلة، منها:

  • ما هو الفضول؟
  • ما الفرق بين الفضول والتطفل؟
  • هل الفضول مرض نفسي؟
  • ما علاج الفضول الزائد تجاه الآخرين؟
  • ما هي إيجابيات وسلبيات الفضول؟

مـا هو الفضول؟ 

الفضول سلوك غريزي يوجد داخل كل البشر، يتمثل في رغبة ملحة في البحث والاكتشاف ومعرفة ما وراء الأشياء. 

فنحن نولد ويولد معنا فضولنا منذ اللحظة الأولى تقريبًا، وتدفعنا الأسئلة التي تدور في رؤوسنا الصغيرة إلى البحث عن إجابات منطقية تشبع فضولنا مرةً تلو الأخرى.

فسؤال مثل: مـا هو الفضول؟، يعد نوعًا من أنواع الفضول الذي يحثك للبحث عن إجابة شافية لسلوك ما تلاحظه داخلك. 

ما الفرق بين الفضول والتطفل؟ 

ما الفرق بين الفضول والتطفل؟

للفضول -مثل أي سلوك إنساني- درجات متفاوتة تختلف من شخص لآخر، كذلك فإن له أوجهًا مختلفة.

فهناك الفضول الإيجابي الذي يدفعك لتعلم شيء معين، مثل فضولك تجاه الشمس الذي يدفعك لقراءة بعض الكتب عن علم الفلك مثلًا.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

وهناك أيضًا الفضول السلبي الذي لا طائل من ورائه سوى النبش في حياة الآخرين والبحث عمَّا لا يعنينا. 

فأسئلة مثل: لماذا لم تتزوج بعد؟

 كم مرتبك؟

 لماذا تركت عملك؟

هي صورة أخرى -يا عزيزي القارئ- من صور الفضول الذي نطلق عليه التطفل

يمكننا القول أن الفرق بين الفضول والتطفل يكمن في الهدف والنتيجة التي نصل إليها من وراء كل منهما. 

لتعرف المزيد عن الشخصية المتطفلة يمكنك قراءة: الشخصية المتطفلة| لا تقحم أنفك في حياتي.

هل الفضول مرض نفسي؟ 

إن الفضول بمعناه العام سلوك غريزي كما ذكرنا في بداية مقالنا، لا يد لنا فيه ولا يرتبط بوجود مرض نفسي. لكن ربما ترتبط بعض أشكاله بوجود مشكلة نفسية ما، نحتاج إلى النظر والتمعن في أسبابها والبحث عن علاج لها. 

فلو فكرنا في التطفل كأحد أمثلة الفضول السلبي سنجد أن أسبابه تتمثل في:

  • غياب الذكاء الاجتماعي:

وهو افتقار الأشخاص الفضوليين للذكاء الاجتماعي اللازم للتعرف على حدودهم في التعامل مع الآخرين؛ فهم لا يدركون أحيانًا ما يمكن السؤال عنه وما لا يجب عليهم الاقتراب منه.

  • الشعور بالخطر:

يعتقد هؤلاء المتطفلون أن هناك بعض الأشخاص في محيط دائرتهم يمثلون خطورة عليهم؛ لذلك يسعون إلى تقصي أخبارهم فيطربون لمعرفة مشكلاتهم أو يسعون لإفساد خططهم. 

  • غياب القيمة الداخلية: 

يستمد بعض هؤلاء المتطفلين قيمتهم الداخلية من قدرتهم على الإلمام بأخبار الآخرين؛ فتكون لهم اليد العليا في جلسات النميمة ومجتمعاتها. 

ما علاج الفضول الزائد تجاه الآخرين؟

إن كنت واحدًا من أصحاب الفضول الزائد، الساعيين لمعرفة أخبار الآخرين، وتريد التخلص من تلك الصفة؛ فإليك بعض النصائح:

  1. اسأل نفسك في كل مرة تحاول فيها معرفة أمر ما عن غيرك: ما شأنك؟! ما القيمة أو الفائدة التي ستحصل عليها من معرفة تلك المعلومة؟ وكن صادقًا في إجابتك.
  2. تعرف إلى حدودك مع الآخرين وحاول قدر الإمكان احترامها.
  3. قاوم رغبة السؤال والبحث حول الأمور غير الهامة، وكافئ نفسك في كل مرة تنجح في ذلك.
  4. إن شعرت في مرة أن سؤالك أزعج من أمامك اعتذر فورًا؛ ولا تطل بالإلحاح عليه.
  5. ضع نفسك مكان الآخرين واستشعر قيمة أسرارهم ورغبتهم في الحفاظ عليها.

فوائد الفضول الإيجابي

للفضول الإيجابي العديد من الفوائد، فنحن ندين له بالفضل في تطورنا وتطور عالمنا ووصوله إلى ما هو عليه. 

فكل ما لدينا من علم ومعرفة كان أصله سؤالًا فضوليًّا.

فسؤال مثل: ما السبب وراء سقوط التفاحة؟! كان الباب الذي فتح لنيوتين التعرف إلى عالم الجاذبية وأسراره.

وسؤال مثل: ماذا يوجد في نهاية هذا المحيط؟ كان السبب في معرفة واكتشاف القارة الأمريكية. 

ويمكن إجمال فوائد الفضول الإيجابي في النقاط الآتية:

الفضول يؤثر في التعلم ويحسن الذاكرة

من المؤكد أن هناك رابطًا قويًّا بين الفضول وسرعة التعلم؛ ففضولنا تجاه مجال معين يعد هو المحرك الأساسي لمعرفة كل شيء بشأنه. 

ليس هذا فقط، فقد اكتُشف مؤخرًا وجود رابط بين الفضول والذاكرة؛ إذ تشير الدراسات إلى أن الفضول يزيد من نشاط منطقة الحُصَّين (hippocampus) في المخ، تلك المنطقة المسؤولة عن تكون الذكريات.

الفضول يفتح أمامنا عوالم جديدة 

الفضول يفتح أمامنا عوالم جديدة

إن الفرق بين أصحاب الفضول الإيجابي وغيرهم هو قدرة عقلهم على الانفتاح والنبش وراء الأشياء، وعدم الاكتفاء بما يبدو على الظاهر.

الفضول يعزز الشعور بالرضا 

يخوض الأشخاص الفضوليون الكثير من التجارِب خلال حياتهم، ويتعرفون إلى كثير من المجالات الممتعة والشيقة. ونظرًا لشدة شغفهم وفضولهم تجاه ما يفعلون ينعكس هذا دائمًا على إتقانهم له ويصبح عادةً الإنجاز حليفهم. ويعود هذا عليهم بالشعور بالثقة تجاه أنفسهم والرضا عمَّا يفعلون خلال حياتهم. 

الفضول يضيف المرح والمتعة للحياة 

يصعب على الملل أن يجد طريقه للأشخاص الفضوليين؛ فعقلهم في حالة دائمة من البحث والتفكير والانشغال بتعلم كل ما هو جديد.

سلبيات الفضول 

سلبيات الفضول

على الرغم من كل فوائد وإيجابيات الفضول التي ذكرناها في الفقرة السابقة؛ فإن هناك وجهًا آخر للفضول يجب أن ننتبه له. 

فقد يدفعنا الفضول إلى تجربة أشياء قد تسبب لنا الكثير من الضرر، مثل: ممارسة رياضات خطرة أو خوض تجارب مخيفة. 

ليس هذا فقط، فقد يكون الفضول هو أكثر الأسباب التي تودي بحياتنا؛ فهناك الكثير من القصص على مر التاريخ تثبت لنا ذلك. 

فهذا عباس ابن فرناس دفع حياته ثمنًا لفضوله وشغفه بالطيران، عندما قرر أن يصنع جناحين ويقفز من أعلى. 

وقد أجريت كثير من الدراسات بدافع الكشف عن سلبيات الفضول وأثره السيئ فينا، أشهرها تلك التي أجراها بعض علماء جامعة شيكاغو.

إذ قُدم في التجربة لحوالي 50 طالبًا مجموعةٌ من الأقلام قسِّمت لثلاثة أقسام: 

  1. أقلام عليها ملصق أحمر، عند الضغط عليها تصدر تيارًا كهربيًّا. 
  2. أقلام عليها ملصق أخضر، عند الضغط عليها لا تصدر تيارًا كهربيًّا. 
  3. أقلاٌم عليها ملصق أصفر، بعضها يحدث صدمة كهربية وبعضها لا. 

وكانت النتيجة أن أكبر عدد من الطلاب دفعهم فضولهم إلى تجربة الأقلام ذات الملصق الأصفر، على الرغم من احتمالية تعرضهم للصدمة الكهربية؛ الأمر الذي يؤكد خطورة فضولنا علينا. 

في الختام… 

يمكننا القول أن الفضول سلاح ذو حدين؛ فربما يكون هو بابك السحري للمعرفة والعلم، أو هو بابك نحو الهلاك! 

ونتمنى -عزيزي القارئ- لو أن مقالنا عن الفضول قد أرضى فضولك وأشبعه… نلقاك في مقال آخر.

المصدر
The Power of CuriosityIs Curiosity A Positive Or Negative Feeling?What makes some people so noseyCuriosity: The Good, the Bad, and the Double-Edged Sword4 Reasons Why Curiosity iIs Important and How to Develop It
اظهر المزيد

د. مروة إسماعيل

مروة إسماعيل صبري، طبيبة بيطرية وكاتبة محتوى طبي، مهتمة بالبحث في مختلف العلوم الطبية وتبسيطها وإثراء المحتوى الطبي العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى