مفاهيم ومدارك

الفضول السلبي والفضول العلمي | شتان بين هذا وذاك

ـ “لماذا يا حبيبتي تشغلين فكرك بأمور لا تهمك، وتهدرين طاقتك في ملاحقة أخبار الآخرين؟!”

= “أريد أن أعرف كل ما يدور حولي، أعرف أن ما أفعله مضيعةً لوقتي وجهدي، لكني لا أستطيع مقاومة تلك العادة”

حوار بين أم وابنتها البالغة من العمر خمسة عشر عامًا.

تسعى الابنة إلى التدخل في تفاصيل صديقاتها حتى ولو لم يخبروها بها؛ فإذا وجدت صديقاتها يتحدثان بصوت خافت وهى قادمة إليهم، تصر على معرفة ما يدور بينهن.

عند تواجدها في أي اجتماع عائلي، تسأل كل من يحدثها على أدق تفاصيل حياته، حتى أنهم يتجنبون الحديث معها وينفرون منها.

تحاول الأم جاهدة في تحويل الفضول السلبي لابنتها إلى فضول إيجابي يفيدها في اكتساب مهارة أو تعلم ما تحبه وتنجح فيه.

سنتناول سويًا الفضول السلبي، وأهم أنواع الفضول، وفوائده، وكيفية الاستفادة من الفضول في تعلم مهارة جديدة.

ما هو الفضول؟

الفضول هو البذرة لكل التطورات والاختراعات التي ظهرت وستظهر على مر الزمان، فهو من أهم عوامل بقاء الإنسان على قيد الحياة والتأقلم مع الأوضاع المتغيرة.

يُعرف الفضول بالرغبة الملحة في التعلم والبحث عن المجهول، وتكرار المحاولات للوصول إلى نتائج ترضي نقص المعرفة لديك.

للفضول وجهان؛ الفضول الإيجابي في تعلم مهارة جديدة أو اكتساب علم نافع، الأمر الذي يقود صاحبه إلى النجاح والوصول لأهدافه، والفضول السلبي.

الفضول السلبي… عندما تُسيء استخدام هبة الله لك

الفضول السلبي… عندما تُسيء استخدام هبة الله لك

بعض الناس بدلًا من استخدام نعمة الفضول في تطوير حياتهم وتعلم ما يحبونه، يوجهون طاقتهم لما يضرهم دون الاهتمام بالضرر الواقع عليهم؛ فكل ما يشغلهم إرضاء فضولهم. 

من أبرز أمثلة الفضول السلبي:

١. تعقب أخبار الفنانين والفنانات على مواقع التواصل الاجتماعي.

٢. التلصص على أخبار أشخاص انتهت علاقتك بهم ولا تحمل لهم مشاعر طيبة كحبيب سابق أو صديق؛ ما يزيد من حقدك وكرهك لهم.

٣. الإقبال على تجارب خطيرة، مثل: شرب المخدرات أو الخمور، والدخول في تحديات خطيرة من الأكل بكميات كبيرة، أو القفز من المرتفعات.

٤. مشاهدة أفلام رعب أو صور وفيديوهات لحوادث القتل والتمثيل بجثث الضحايا؛ الأمر الذي يؤذي صحتك النفسية.

٥. متابعة الأخبار السيئة سواء على مواقع التواصل الاجتماعي أو التلفاز.

ما أنواع الفضول؟

ما أنواع الفضول؟

١. الفضول الممتع

ينتج هذا النوع عن حب الشخص لهواية أو علم معين، فيحرص على اكتشاف كل ما هو جديد في تخصصه حتى يحقق أعلى درجات النجاح.

يُعد الفضول الممتع من أفضل أنواع الفضول نفعًا، ويندرج تحته الفضول العلمي.

٢. الفضول الناتج عن الإحساس بالحرمان

شعورك بأنك تفقد معلومة مهمة تساعدك على حل مشكلة ما أو الوصول لقرار مصيري، يختلف عن الفضول الممتع؛ إذ يشوبه القلق والتوتر والحاجة الملحة في الوصول للمعلومة.

٣. الفضول المجهد

يعتمد هذا النوع على استعدادك النفسي لتحمل أي مشاعر سلبية في مقابل الحصول على معلومة لا تفيدك، بل أحيانًا تضرك.

يظهر هذا النوع واضحًا في محاولة معرفتك أخبار حبيبك السابق، أو الاهتمام بما يقوله الناس عنك دون علمك.

٤. الفضول الاجتماعي

 ينقسم إلى نوعين:

  • الفضول الاجتماعي الصريح، وذلك من خلال سؤال المحيطين بك في دائرة معارفك عن آخر أخبارهم الشخصية والمهنية بشكل تفصيلي.
  • الفضول الاجتماعي الخفي، الذي يشمل النميمة والتصنت والتطفل على من تريد معرفة أسرارهم.

٥. الفضول التشويقي

ينتشر بصورة ملحوظة في الشباب الذين لا يهتمون بعواقب تجاربهم وأفعالهم في مقابل الاستمتاع باللحظة الحالية.

من أبرز أمثلة الفضول التشويقي: إقبال المراهقين على المخدرات، أو القفز من مرتفعات شاهقة، أو التقاط صور من أعلى الجبال.

فوائد الفضول… مزايا متعددة لمختلف الجوانب الحياتية

على الرغم من انتشار الفضول السلبي حولنا، لكن لا يمنع ذلك أن للفضول قيمة كبيرة في مجالات كثيرة إذا استغلها صاحبها بشكل جيد.

لا تقتصر فوائد الفضول على القدرات الذهنية والتعليمية للفرد، بل تشمل نواحي مختلفة، منها: النفسية، والاجتماعية، والعاطفية.

إليك أهم فوائد الفضول:

١. التطوير والتعليم المستمر

لولا دافع الفضول الذي يستفز الإنسان لاكتشاف المجهول، لما سعى الإنسان القديم إلى تطوير حياته، ولما وصلنا للتطور العصري والاختراعات الحديثة التي لا تنتهي.

٢. تحسن الحالة النفسية

حرص الشخص على التعلم، وإثبات ذاته فيما يحبه، والنجاح في مجاله، يمده بباقة من المشاعر الإيجابية من ثقة بالنفس والرضا والسلام الداخلي، ويجنبه القلق والخوف.

٣. تحقيق الإنجازات

عندما يمتلك الإنسان الفضول القوي تجاه مهارة أو وظيفة يحبها، يبذل قصارى وقته وجهده في تقديم أفضل ما عنده.

٤. التواضع والمرونة في تقبل التجديد

يغرس الفضول بداخل صاحبه اليقين بأنه ليس الخبير الأول في كل شيء، وأنه مهما تعلم فهو يجهل الكثير.

٥. الشعور بالآخرين والتعاطف معهم

لا أقصد الفضول السلبي المتعلق بالتلصص على أخبار الآخرين أو النميمة عليهم، بل أقصد التداخل مع المحيطين بك وسؤالهم عن أخبارهم بطريقة تُظهر اهتمامك بهم.

فالاستماع إلى أخبار وتجارب الآخرين المختلفة يثير تعاطفك مع مشكلاتهم، ويجعلك أكثر نضجًا ومرونة في تفهم ظروفهم.

٦. ترابط العلاقات

إظهار اهتمامك بأخبار من حولك والسؤال عليهم إذا كانوا في مشكلة ما، يجعلك شخصًا ودودًا ومهتمًا في نظرهم، ويقوي علاقتك بهم.

نصائح لزيادة الفضول العلمي

دعنا نعود -عزيزي القاريء- لمحاولة الأم في تحويل مسار الفضول السلبي لدى ابنتها إلى فضول إيجابي يفيدها في اكتشاف نفسها، وتحقيق إنجازات فيما تحبه.

إليك خطوات لإثارة الفضول العلمي بداخل كل فرد

١. مساعدة الفرد على اكتشاف هواياته ومواهبه من خلال إشراكه في هوايات كثيرة حتى يجد نفسه.

٢. إثارة فضول الفرد حول ما يحبه من خلال عرض مشكلات تخص مجاله، أو نظريات صعبة لم يتوصل العلماء لتفسيرها؛ الأمر الذي ينشط ذهنه.

٣. تشجيع الفرد على طرح أسئلة شيقة وممتعة تجاه المشكلة المطروحة عليه، ومكافأته على محاولاته.

٤. مساعدة الفرد على التفكير النقدي في حل المشكلات التي تواجهه.

٥. مساعدة الفرد على إيجاد الفكرة، وتركه يكمل بحثه بمجهود الشخصي؛ الأمر الذي ينشط فضوله ويجعله يبحث عن المعلومة من مصادر كثيرة.

٦. السماح بتعثر خطواته في أثناء التعلم

وإعطاء الفرد الحرية في المحاولات المتكررة، والسماح له بالخطأ كفرصة جديدة للتعلم، كل ذلك يشعره بالاطمئنان والمرونة في الوصول لهدفه، ويقلل من إحباطه الذي قد يثبط فضوله.

مجمل القول، الفضول هبة من الله لكل إنسان لكن بنسب متفاوتة، قد يستفيد أو يتضرر منها وفقًا لطريقة تفكيره واهتماماته.

إذا كان الشخص فارغًا ليس لديه اهتمامات أو أهداف يسعى لإنجازها، سيسلط فضوله على التلصص على حياة الآخرين لمعرفة كل كبيرة وصغيرة في حياتهم.

أما في حالة الشخص الواعي باهتماماته ومهاراته، سيوجه فضوله إلى تعلم ما يحب، ويطور نفسه جاهدًا للوصول للقمة في مجاله.

المصدر
What Is Curiosity and Why It Is Most Important for SuccessSix Surprising Benefits of CuriosityGood and bad curiosityIs being too curious really a bad thing?The Benefits of Being Curious
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق