الإدمانترياق الأمراض النفسية

القمار القهري.. بين سحر المتعة والإدمان!

_ “هاتي الفلوس اللي كنت شايلها معاكي”.

= “حاضر، بس مالك يا أحمد يا حبيبي؟!”.

_ “قلتلك هاتي الفلوس وإلا هكسر البيت على اللي فيه!”.

= “أوك أوك، خد الفلوس أهي!”.

أحمد شاب في الثلاثين من عمره، يعمل في أحد البنوك الكبيرة، يتقاضى راتبًا شهريًا ضخمًا.

سارة زوجته فتاة في الخامسة والعشرين، ربة منزل وتعمل مع أحد المواقع الطبية على الإنترنت.

تبدو الصورة الاجتماعية رائعة، لكن ما الذي حدث حينها؟

أحمد يمتلك شبكة علاقات واسعة، وأصدقاء كثر في كل المجالات، بما فيهم مجال المراهنة والقمار.

إنه شاب طموح يريد أن يكسب كثيرًا من المال في قليل من الوقت.

يبرع أحمد في لعب القمار كثيرًا لدرجة تجعله متمسكًا به إلى أبعد حد، إلى أن أصبح مريضًا بالقمار القهري.

القمار القهري؟! وماذا فعلت سارة بعدما عرفت؟

سأخبرك -الآن- كل شيء عن القمار القهري، وكيف تغلبت سارة بذكاء محنك على مرض أحمد.

ما هو القمار القهري؟

إن القمار القهري -أو مرض لعب القمار- هو أحد أشكال الإدمان التي إن تمكنَتْ من الفرد أصبح من الصعب التغلب عليها.

يبدأ الأمر بشكل طبيعي وبالصدفة البحتة، بينما أنت في نزهة مع الرفاق يظهر أمامك إعلان: “اشتري بطاقات اليانصيب واربح خمسين ألف جنيه”!

تنتشر فكرة المراهنة في عديد من الأنشطة، مثل: سباق الخيول ودورات كرة القدم.

ثم تدريجيًا يصبح الأمر إدمانًا، وينتهي بخسائر مادية واجتماعية كبيرة.

سارة: “أحمد ممكن بعد إذنك أتكلم معاك شوية؟”.

أحمد: “أنا عارف إنتي عاوزة تتكلمي في إيه، أيوة يا سارة أنا بقبض فلوس كتير وبضيعها على القمار”.

سارة في حالة صدمة وصمت لمدة دقيقة!

أعراض مرض لعب القمار

  •   رغبة ملحة في اللعب تجعل الفرد يفكر في كيفية الحصول على مزيد من المال من هذا الطريق.
  •   المراهنة بمال أكثر في كل مرة ظنًا أن المكسب سيكون أكبر.
  •   الشعور بعدم الارتياح بعيدًا عن صالات القمار.
  • محاولة استعادة ما فُقِد من أموال عن طريق مزيد من الرهانات، والتي تفشل على الأغلب.
  • محاولة الحصول على المال بأي طريقة، مثل: الاقتراض والتداين حتى لو وصل الأمر إلى السرقة!
  •   الشعور بالذنب والإحباط والقلق المستمر.
  • تدهور العلاقات الاجتماعية مع شريك الحياة أو الوالدين أو الأبناء والأصدقاء.
  • ظهور بعض الصفات السيئة، مثل: الكذب على الآخرين بشأن هذه الممارسات.
  • تأثر الحياة العملية للفرد، مما قد يؤدي إلى فقدان الوظيفة أو الرسوب في الامتحانات.

أحمد: “الموضوع في الأول كان ممتاز وكنت بكسب دايمًا، لكن بعد كدة بدأت أخسر!

كل مرة كنت بقول أنا هعوض المرة الجاية وبحط فلوس أكتر، لكن كنت بخسر أكتر!

أنا مبقتش عارف أبطل يا سارة، إيدي بتاكلني ألعب مع أصحابي، ورجلي بتشوكني لو قعدت بعيد عن الصالة!”.

سارة: “بس ليه عملت كدة؟!”.

اضطراب القمار القهري

أسباب مرض لعب القمار

توجد عدة أسباب تدفع الفرد إلى لعب القمار، منها:

·        بعض المشاكل النفسية، مثل: وجود اضطراب في الشخصية، أو الإصابة بالاكتئاب والإحباط، أو تناول الكحول والممنوعات.

·        عنفوان وحماسة الشباب، وغياب المسؤولية ورقابة الوالدين.

·        تأثير الأصدقاء أو العائلة، إذا كان لعب القمار سلوكًا فيها.

·        يمكن لبعض الأدوية المعالِجة لمرض الشلل الرعاش “مثل ناهضات الدوبامين” أن تسبب بعض الآثار الجانبية، مثل: القيام ببعض السلوكيات القهرية كالقمار القهري.

مضاعفات القمار القهري

يمكن أن يؤدي مرض لعب القمار إلى ظهور بعض المضاعفات، ومنها:

·        الإصابة بالقلق والإحباط والاكتئاب.

·        تدني نظرة الشخص لذاته.

·        الاتجاه إلى تناول الكحول والممنوعات.

·        تفاقم المشاكل الاجتماعية والعملية، مثل الطلاق وفقدان الوظيفة.

·        التعرض للمساءلة القانونية بسبب السرقة أو كثرة الديون.

·        ظهور ميول انتحارية.

سارة: “بص يا أحمد، أنا عارفة إنك شخص رائع وأنا بحبك رغم أي حاجة، بس أنت لازم تبطل اللعب عشان نفسك أولًا وعشاني وعشان ابنك يشوفك دايمًا كبير في نظره”.

أحمد: “أنا عارف يا سارة ونفسي أبطل بس مش قادر!”.

سارة: “متقلقش أنا هساعدك، أول حاجة لازم ناخد أسبوعين أجازة من الشغل ونسافر أي مكان بعيد عن هنا.

وتاني حاجة أنا أعرف دكتور كويس ممكن يساعدنا في الموضوع دة في منتهى السرية”.

علاج مرض لعب القمار

تكمن الخطوة الأولى من العلاج في إرادة الشخص ذاته للإقلاع عن هذا الأمر، والخطوة الثانية في الذهاب إلى الطبيب.

ينقسم علاج القمار القهري إلى:

العلاج النفسي

العلاج المعرفي السلوكي: يتحدث الطبيب إلى المريض عن خطورة الأمر وضرورة الإقلاع عنه.

ثم يبدأ بالتدريج في تعليمه بعض المهارات للتخلص من رغباته الملحة في لعب القمار.

يمكن لأفراد العائلة أن يخضعوا لبعض الجلسات التأهيلية للتدريب على كيفية التعامل مع المريض في المنزل.

العلاج الجماعي: تُعقَد جلسات بين المرضى المصابين بمرض لعب القمار، يتبادلون فيها الآراء والمشاكل النفسية والعقبات التي واجهتهم في منتصف الطريق.

يُعَدُّ العلاج الجماعي نوعًا من التشجيع والمشاركة النفسية التي تساعد المريض على تخطي الأمر سريعًا بنفسية مستقرة. 

العلاج الدوائي

يمكن للطبيب أن يصف بعض الأدوية، مثل:

·        مضادات الاكتئاب: تُستخدَم هذه الأدوية لعلاج الأعراض الناتجة عن مرض القمار القهري، مثل الشعور بالاكتئاب والوسواس القهري.

·        مضادات المخدرات (أو ما يعرف بالإنجليزية ب”Narcotic Antagonists“): هذه أدوية تُستخدَم في علاج إدمان الممنوعات، ويمكن أن تساعد في علاج إدمان القمار.

نصائح للبعد عن القمار

إليك بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في تخطي مرحلة القمار واستبدالها بحياة أفضل:

·        لا تبقَ وحيدًا، حاول التنزه مع الأصدقاء أو عمل زيارات عائلية حتى لا تتجه إلى القمار مرة أخرى.

·        إذا باغتتك رغبة ملحة في اللعب، أخبر نفسك أنك ستؤجل الأمر لمدة 5 دقائق، ثم لمدة 15 دقيقة، ثم لنصف ساعة، ثم ساعة.

بمرور الوقت ستصبح رغبتك أضعف وستتمكن من مقاومتها بشكل أشد.

·        تخيل عواقب القمار عندما ترغب في العودة إليه، فكر في حجم النقود التي ستفقدها وقدر الندم الذي ستشعر به حتى ترجع عن تلك الفكرة.

·        يمكنك الحصول على الإثارة والحماسة في أنشطة أخرى، مثل: السباحة، أو كرة القدم، أو تسلق الجبال.

·        اذهب إلى صالة الألعاب الرياضية حتى تشعر بالحماسة أكثر.

·        يمكنك ممارسة تمارين اليوجا -والتأمل على وجه الخصوص- لتقليل التوتر والحصول على بعض الاستقرار والسلام الداخلي.

·        اطلب الدعم ممن حولك والمقربين إليك.

كيف تتعامل مع مدمن القمار؟

أعرف كيف تشعر حينما تكتشف أن أحد المقربين إليك يمارس لعبة القمار. لكن إذا أردت أن تساعده في تخطي المرحلة، فاقرأ النصائح التالية:

·        ابدأ بتهيئة نفسك، وتقبَّل الأمر حتى تتمكن من مساعدة صديقك.

·        لا تلومنَّ نفسك كثيرًا لما حدث له.

·        لا تستجب إلى طلباته المادية، فهذه ليست إحدى طرق مساعدتك له، إضافة إلى أنه سيستخدم هذه الأموال في القمار مرة أخرى.

·        لا تتحدث إلى صديقك بعنف أو غضب لأنه لن يستجيب بهذه الطريقة.

·        شجع صديقك على الإقلاع عن الأمر، وأخبره أنك لن تتركه أبدًا.

·        أخبره كم هو شخص رائع وناجح ومميز في عمله، وأنه بإقلاعه عن القمار القهري سيعود إلى حياته الجميلة.

وبعد ثلاثة أشهر من بداية علاج أحمد…

سارة: “صباح الخير يا أشيك أحمد في الدنيا، البدلة دي تحفة عليك!”.

أحمد: “شكرًا يا سارة، دة ذوقك على فكرة.

شكرًا عشان ساعدتيني أبقى في المكان دة دلوقتى.. أنا ممتن لوجودك في حياتي”.

سيذهب أحمد هذا الصباح ليتلقى ترقيته الثانية في عمله البنكي في نفس الشهر على التوالي بعدما عاد لحياته الطبيعية، وقهر القمار القهري بشجاعة وجدية!

المصدر
Compulsive Gambling Symptoms, Causes and EffectsGambling Addiction and Problem GamblingCompulsive gambling
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق