ترياق الأدوية النفسية

الليثيوم واضطراب ثنائي القطب

الليثيوم-أو ما يُعرَف بالإنجليزية بـ”Lithium”- أحد المعادن الهامة التي توجَد بكميات صغيرة في الصخور، لذلك اكتسب هذا الاسم “Lithium” الذي يأتي من كلمة “Lithos”، وهي كلمة يونانية بمعنى “صخر”.

تكمن أهمية الليثيوم في استخدامه لعلاج بعض الاضطرابات العصبية وغيرها من استخدامات أخرى.

لا تُعرَف آلية عمل الليثيوم في علاج الاضطرابات العصبية بشكلٍ محدد، ولكن يمكن أن تزيد من نشاط بعض الناقلات الكيميائية في المخ.

دواء الليثيوم واضطراب ثنائي القطب

يُعَدُّ عقار الليثيوم هو العقار الذي أقرته هيئة الغذاء والدواء لعلاج اضطراب أو اكتئاب ثنائي القطب (Bipolar depression).

لا يُعَدُّ الليثيوم علاجًا للاضطراب في حد ذاته، لكنه يعمل على تقليل الأعراض، والوقاية من حدوث نوبات التقلبات المزاجية.

اضطراب ثنائي القطب

يُعَدُّ اضطراب ثنائي القطب اضطرابًا عقليًا تحدث فيه تقلبات مزاجية شديدة؛ فينتاب الفرد -في بعض الأحيان- فرط نشاط وإثارة ونشوة، ثم يُصاب بحالة من الاكتئاب.

يعاني المصابون باكتئاب ثنائي القطب صعوبة في التحكم في انفعالاتهم في أثناء الحياة اليومية، سواء في العمل، أو المدرسة، أو في أثناء مقابلة الآخرين.

لا يوجَد علاج جذري لهذا الاضطراب، لكن تساعد بعض الأدوية في تقليل الأعراض والتحكم في الحالة المزاجية، مثل: الليثيوم.

اضطراب ثنائي القطب

استخدامات الليثيوم

قد يفيد دواء الليثيوم في علاج بعض الحالات، مثل:

الاكتئاب (Depression)

حينما نتحدث عن الليثيوم والاكتئاب، نذكر أنه يمكن أن يُستخدَم “الليثيوم” لعلاج الاكتئاب، لكنه ليس العقار الأساسي في علاجه.

اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه (Attention-deficit hyperactivity disorder)

قد يُستخدَم دواء الليثيوم في علاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه مع بعض الأدوية الأخرى، لكنه ليس الخط الأول في علاج الاضطراب.

الفصام (Schizophrenia)

قد يُستخدَم الليثيوم في علاج بعض حالات الفصام، بالتوازي مع بعض مضادات الذهان الأخرى.

الآثار الجانبية لليثيوم

يمكن أن يسبب دواء الليثيوم بعض الأعراض الجانبية التي تزول بعد فترة من الاستخدام، منها:

  • دوار.
  • غثيان.
  • إسهال.
  • تغيُّر في معدل نبضات القلب.
  • الشعور بالإرهاق.
  • ضعف العضلات.

يمكن أن تظهر بعض الأعراض الأخرى وتستمر طوال فترة العلاج، مثل:

  • تشنجات بسيطة.
  • زيادة معدل التبول.
  • الشعور بالعطش.

قد تظهر في بعض الحالات أعراض أخرى كالتالي:

  • زيادة الوزن.
  • التورم والانتفاخ بسبب كثرة السوائل.
  • ظهور حب الشباب.
  • طفح جلدي.
  • ظهور الصدفية.
  • مشاكل بالغدة الدرقية.

الليثيوم والغدة الدرقية

يمكن أن يسبب الليثيوم بعض الأعراض في حالة الإصابة بمشاكل الغدة الدرقية، منها:

  • فقدان أو زيادة الوزن.
  • بعض التشنجات.
  • آلام العضلات.
  • الشعور بالبرودة أو السخونة.
  • الشعور بالإعياء.
  • سرعة ضربات القلب.
  • الإحساس بالقلق. 

الليثيوم والحمل

الليثيوم والحمل

قد يؤثر دواء الليثيوم على الجنين في أثناء الحمل، لأنه يزيد من احتمالية الإصابة بتشوهات الأجنة. لذلك، يُنصَح بتجنُّب تناوُله، إلا إذا كانت الفائدة منه أكبر من الضرر، وتحت الاستشارة الطبية.

الليثيوم والرضاعة

يؤثر الليثيوم على الطفل في أثناء الرضاعة، لأنه ينتقل خلال لبن الأم إلى الطفل مسببًا بعض الآثار الجانبية.

تحذيرات حول الليثيوم

يمكن أن يسبب الليثيوم أضرارًا في بعض الحالات، لذلك يُنصَح باستشارة الطبيب في تقليل الجرعة. من ضمن هذه الحالات:

  • قد يتراكم الليثيوم في الكلى في حالة الإصابة بأمراض الكلى.
  • يمكن أن يزيد الليثيوم من عدم انتظام معدل ضربات القلب، خاصةً مع مرضى القلب.
  • يعمل الليثيوم على زيادة الجفاف ونقص أملاح الجسم في حالة الإصابة بالجفاف.
  •  يجب إيقاف تناول حبوب الليثيوم قبل أسبوعين على الأقل من إجراء العمليات الجراحية، لأنه يمكن أن يتداخل مع عقاقير التخدير المستخدمة في أثناء العمليات، مما يؤثر على الجهاز العصبي المركزي.
  • يمكن أن يزيد الليثيوم من مشاكل الغدة الدرقية.
  • لا يُستخدَم الليثيوم في الأطفال أقل من 7 سنوات.

التفاعلات الدوائية للِّيثيوم

يتفاعل الليثيوم مع بعض الأدوية، منها:

مضادات الاكتئاب (Antidepressants)

يعمل الليثيوم على زيادة هرمون السيروتونين (Serotonin)، وهذا هو الدور الذي تفعله بعض مضادات الاكتئاب.

بالتالي، ستزيد نسبة السيروتونين في الجسم عند تناوُل الدوائين معًا، مما قد ينتج عنه بعض الأضرار، مثل: مشاكل القلب، أو الإصابة بالقلق.

من أنواع مضادات الاكتئاب التي تزيد من السيروتونين ما يلي:

  • فينيلازين (Phenelzine).
  • فلوكسوتين (Fluoxetine).
  • باروكسيتين (Paroxetine).
  • أميتريبتالين (Amitriptyline).
  • سيرترالين (Sertraline).
  • كلوميبرامين (Clomipramine).

يتفاعل الليثيوم مع أدوية أخرى، مثل:

  • ديكستروميثورفان (Dextromethorphan) المُستخدَم في علاج السعال.
  • بعض مضادات الالتهاب غير الإستيرويدية، مثل: إيبوبروفين (Ibuprofen) وبيروكسيكام (Piroxicam).
  • بعض مضادات التشنجات، مثل: كاربامازيبين (Carbamazepine) وفينيتوين (Phenytoin).
  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، مثل: كابتوبريل (Captopril).
  • حاصرات قنوات الكالسيوم، مثل: فيراباميل (Verapamil).
  • ميثيل دوبا (Methyl Dopa) المُستخدَم في علاج ضغط الدم المرتفع.
  • ترامادول (Tramadol).
  • بعض مدرات البول، مثل: كلوروثيازايد (Chlorothiazide)، إنداباميد (Indapamide).

أسماء أدوية الليثيوم التجارية

إليك بعض أسماء أدوية الليثيوم التجارية في الأسواق:

  • بريانيل سي-أر (Prianil C-R).
  • إسكاليث (Eskalith).
  • ليتاريكس (Litarex).
  • ليثيوفور (Lithiofor).

يختلف سعر دواء الليثيوم من اسم تجاري إلى آخر، ويختلف أيضًا من سوقٍ إلى آخر. 

جرعة الليثيوم

تؤخَذ الجرعة التالية في حالة الإصابة باضطراب ثنائي القطب:

  • الأطفال: 15-60 مجم/كجم يوميًا.
  • البالغين:
  • في حالة النوبات الشديدة: 20-30 مجم/كجم يوميًا، مقسمة إلى 2-3 جرعات.
  • في حالة الوقاية من النوبات: 900-1200 مجم يوميًا، مقسمة إلى 2-4 جرعات.

لا يظهر تأثير الليثيوم مباشرةً فور تناوُله، ولكنه يحتاج إلى عدة أسابيع لعمل التأثير المناسب للحالة.

يجب ألا تزيد جرعة الليثيوم عن 2.4 جم يوميًا، كما يجب ألا يؤخَذ الليثيوم إلا تحت استشارة الطبيب.

نصائح عند تناول الليثيوم

نصائح عند تناول الليثيوم

إليك بعض النصائح اللازمة عند تناوُل دواء الليثيوم:

  • تناوَل حوالي 8-12 كوبًا من الماء يوميًا، لأن الليثيوم يؤثر على كمية السوائل في الجسم.
  • تجنَّب إيقاف دواء الليثيوم بشكلٍ مفاجئ؛ فيمكن أن يؤدي هذا إلى عودة أعراض اضطراب ثنائي القطب مرة أخرى.
  • يُرجَى تناوُل إحدى وسائل منع الحمل للنساء في أثناء فترة العلاج بالليثيوم، لأنه قد يسبب بعض المشاكل للجنين.
  • يمكن أن تتسبب زيادة الجرعة في حدوث أعراض خطيرة، لذلك احرص على تناوُل الجرعة اللازمة فقط بدون أي زيادة.
  • اتصل بالطبيب فورًا في حالة ظهور أيٍّ من أعراض تسمُّم الليثيوم، مثل: ضعف شديد في العضلات، والشعور بالدوار، وسماع طنين في الأذن، وعدم انتظام ضربات القلب، والإحساس بالتقلبات المزاجية، ومشاكل في التنفس، والتلعثم عند التحدث، وظهور التشنجات.
  • لا تطحن الدواء أو تمضغه في حالة كان مُصنَّعًا على هيئة حبيب الليثيوم ممتد المفعول (Extended release tablets).
  • في حالة نسيان جرعة الدواء، حاوِل أن تتناولها فور تذكُّرها. لكن لا تُضاعِف الجرعة إذا اقترب موعد الجرعة القادمة من الجرعة السابقة.
  • تجنَّب القيادة أو استخدام الآلات الحادة عند تناوُل دواء الليثيوم إلى أن تعرف كيفية تأثيره عليك.
  • أخبِر الطبيب قبل تناوُل العقار إذا كنت تعاني فرط الحساسية تجاهه.

للمزيد: أعراض الهوس الاكتئابي وكيفية علاجه

المصدر
LITHIUMWhat is lithium?Everything You Need to Know About Bipolar DisorderLithium for Bipolar Disorder
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق