ترياق الحياة الصحيةعام

المشروبات المهدئة للأعصاب | لا توتر بعد اليوم

كنت أجلس مع صديقة لي، وهي في السنة الأخيرة من الجامعة، كانت تشتكي من القلق والتوتر بسبب الامتحانات، وضغط الدراسة، وتبحث عن حل طبيعي يساعدها على تحمل هذا الضغط العصبي.

فنصحتها قائلة: “لماذا لا تجربين المشروبات المهدئة للأعصاب ؟ فمن المحتمل أن تساعدكِ وتأتي بنتيجة إيجابية معك!”.

في هذا المقال، سوف نتعرف إلى المشروبات المهدئة للأعصاب ، ونصائح قد تفيد في تهدئة أعصابك.

المشروبات المهدئة للأعصاب والتوتر

تُعَدُّ هذه المشروبات المهدئة للأعصاب بمثابة مقويات للتكيف مع القلق والتوتر.

الزنجبيل

يُحسِّن الزنجبيل من وظائف الدماغ، وله خصائص مضادات الأكسدة، ويُعَدُّ علاجًا للتوتر. جرِّب هذا المشروب -سواء باردًا أو ساخنًا- للاستفادة من مضادات الأكسدة.

إن الزنجبيل ليس له أضرار جانبية كثيرة، لكن كن متأكدًا من عدم تجاوز الجرعة المسموحة (ليس أكثر من أربعة جرامات)، حتى لا يُسبِّب تهيجًا للمعدة.

عشبة الماكا

تساعد عشبة الماكا في توازن الهرمونات، كما تساعد في خفض التوتر. قد تساعد مكونات عشبة الماكا -وهي الفلافونويد- في تحفيز الشعور بمزاج جيد، وخفض ضغط الدم، والاكتئاب كذلك. ويمكن تلخيص فوائد عشبة الماكا كالآتي:

  • زيادة الطاقة.
  • اتزان المزاج.
  • خفض ضغط الدم والاكتئاب.

تُعَدُّ عشبة الماكا آمنة، لكن لا يُنصَح بها في أثناء الحمل، أو الرضاعة، أو وجود مشكلة بالغدة الدرقية.

شاي الماتشا

يحتوي شاي الماتشا على الفلافونويد والثيانين، لذلك فهو من المشروبات المهدئة للأعصاب . ومن فوائد شاي الماتشا:

  • له آثار إيجابية على المزاج.
  • يحفز الشعور بالراحة والتهدئة.
  • الإحساس بالنشاط والطاقة.

ولكي يكون الأمر صحيًا، يكفي شرب كوب أو كوبين في اليوم فقط.

شرب الماء

لا تتعجب من علاقة الماء بخفض التوتر، إذ يحفز الماء من إفراز الإندورفين خلال الجسم، ويُعَدُّ الإندورفين عنصرًا ضروريًا في تحسين المزاج والشعور بالارتياح، مما يؤدي إلى التخلص من القلق والتوتر.

بالرغم من وجود حالات نادرة للتوتر نتيجة الجفاف، لكن الحصول غير الكافي على الماء يزيد من أعراض التوتر.

الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على العديد من المركبات، إذ يحتوي الشاي الأخضر على الثيانين. تمتلك مادة الثيانين خصائص الشعور بالهدوء والراحة، كما تساعد على التركيز. لذا، حاول أن تشرب كوبًا من الشاي الأخضر كل صباح.

الكركم

يحتوي على الكركمين، والذي يرتبط بعلاج القلق، والاكتئاب، ومن المحتمل أنه يعمل على تحفيز مستويات السيروتونين والدوبامين. للكركم فوائد عدة، منها الآتي:

  • تحفيز مستويات السيروتونين.
  • قد تساعد في تخفيف القلق والاكتئاب.
  • قد تكون فعالة مثل مضادات الاكتئاب.

مشروبات مهدئة للأعصاب قبل النوم

عصير الكريز

إن للكريز فوائد صحية عديدة، ومن ضمنها المساعدة على النوم بصورة جيدة.

يُعَدُّ الكريز مصدرًا جيدًا للتريبتوفان والميلاتونين، وشرب كوبين من عصير الكريز يوميًا يساعد في زيادة مستوى الميلاتونين، وتحسين نومك عمومًا.

البابونج

قد يساعد البابونج في التغلب على القلق والأرق، مما قد يساعد في الحصول على النوم الهادئ.

الناردين

قد يساعد مشروب الناردين في علاج الأرق وتحسين جودة النوم، خاصة في السيدات في فترة سن اليأس.

لكن يُنصَح بعدم تناول الناردين خلال فترة الحمل، أو الرضاعة، أو الأطفال أقل من ثلاث سنوات. وما زلنا بحاجة إلى المزيد من الأبحاث حول الجرعة وطُرُق العلاج.

النعناع

قد يساعد النعناع في تحسين النوم عن طريق تهدئة عسر الجهاز الهضمي في المساء.

يُعَدُّ النعناع آمنًا بصورة عامة، لكن قد يتداخل مع بعض أدوية ضغط الدم والسكر وعسر الهضم. لذلك إذا كنت تتعاطى أي أدوية، استشر طبيبك أولًا قبل شرب النعناع أو استخدام زيته.

الحليب الدافئ

يحتوي الحليب على التريبتوفان، ويتحول التريبتوفان في الجسم إلى السيروتونين طبيعيًا، مما يؤدي إلى زيادة مستويات الميلاتونين.

قد يحفز الميلاتونين النوم، ويساعد في التغلب على العديد من اضطرابات النوم، مثل: الأرق، واضطراب الرحلات الجوية الطويلة، واضطراب تغير أوقات العمل.

الحليب الذهبي

يحتوي الحليب، والكركم، والزنجبيل على مكونات قد تساعد في تحسين كفاءة النوم، ويُعَدُّ الحليب الذهبي مشروبًا مهدئًا يحتوي على الثلاث معًا.

حليب اللوز

يحتوي اللوز على نسبة كبيرة من الهرمونات المحفزة للنوم وكذلك المعادن، كما إنه يحتوي على نسبة عالية من المركبات التي قد تساعدك على النعاس والبقاء نائمًا.

مهدئ أعصاب طبيعي

حاول أن تبدأ يومك بعصير مضاد للقلق، إذ يحتوي على مكونات تساعدك في التغلب على التوتر والضغوطات.

جرِّب أن تخلط الأفوكادو مع بذور الشيا والكاكاو وزبدة اللوز؛ فهذا الخليط من المشروبات المهدئة للأعصاب .

إن الأفوكادو ضروري لتوفر فيتامين (ب)، كما يعزز من صحة خلايا الدماغ والأعصاب. وتوفر بذور الشيا الماغنسيوم الضروري للتحكم في التوتر والتخفيف من الاكتئاب.

تحتوي بذور الشيا كذلك على نسبة عالية من حمض (أوميجا-٣) مع فوائد مضادة للالتهاب، مما يقلل من التوتر والقلق.

وتحتوي زبدة اللوز على الزنك، مما يغير من رد فعل الجسم تجاه القلق. أما الكاكاو، فهو يزيد من مستوى السيروتونين، والذي -بدوره- له تأثير في تحسين المزاج.

كيف يمكن أن تُحضِّر هذا المشروب المهدئ للأعصاب؟

  • أضف إلى كوبين من الماء أربع ملاعق صغيرة من بذور الشيا.
  • قلِّب الخليط جيدًا، واتركه لمدة عشر دقائق.
  • انقل المحتويات إلى الخلاط.
  • أضف نصف ثمرة الأفوكادو، وأربع تمرات، وموزتين، وملعقتين من زبدة اللوز والكاكاو.
  • اخلط المحتويات ثم اشربها.

أفضل طريقة لتهدئة الأعصاب

التنفس

يُعَدُّ التنفس الطريقة الأكثر فاعلية في التغلب على القلق والغضب بسرعة. وتوجد العديد من طُرُق التنفس التي تساعدك على الهدوء، منها طريقة “ثلاثة أجزاء من التنفس”، تتطلب هذه الطريقة أن تأخذ نفسًا عميقًا للداخل، ثم الزفير بالكامل مع الانتباه إلى جسمك.

الاعتراف بأنك في حالة غضب أو قلق

عندما تلاحظ مشاعرك وتسمح لنفسك بالتعبير عنها سواء غضب أو قلق، فإن ذلك يساعدك في تقليل هذه المشاعر.

حاول أن تتحدى أفكارك

تُعَدُّ الأفكار غير المنطقية جزءًا من كونك تمُرُّ بحالة من التوتر أو الغضب. تمثل هذه الأفكار عادة أسوأ التوقعات؛ فقد تدخل في دائرة “ماذا لو؟”، مما قد يسبب لك تدمير الكثير من الأشياء في حياتك.

تحرَّر من القلق والتوتر

قد تساعدك ممارسة الرياضة في ذلك؛ حاول أن تمشي أو تجري إذ تساعد الرياضة في إفراز هرمون السيروتونين، مما يساعد على تهدئة الأعصاب.

تصوَّر نفسك هادئًا

تتطلب هذه النصيحة التدريب على طُرُق التنفس؛ فبعد أن تأخذ عددًا من دورات التنفس العميق، أغلق عينيك وتخيَّل نفسك هادئًا. حاول أن ترى جسمك مرتاحًا، وتخيَّل نفسك في موقف يثير غضبك بينما تبقى هادئًا.

غيِّر تركيزك

دع الموقف، أو انظر في اتجاه آخر، أو اخرج من الحجرة، أو اذهب خارجًا.

احصل على بعض الهواء المنعش

إن درجة الحرارة والهواء في الغرفة قد يزيدان من حالة القلق أو الغضب. لذلك، إذا كنت تشعر بالضغط وبحرارة الجو من حولك، حاول أن تغير من هذا الجو قدر المستطاع. وسوف يساعدك الهواء المنعش على الهدوء، والتغلب على حالة الغضب أو القلق.

اعمل على إمداد جسمك بالوقود

إذا كنت تشعر بالجوع أو بحاجتك الماء، فإنه من المهم تناول الطعام، حتى ولو بكميات صغيرة.

اكتب عمَّا تشعر به

إذا كنت تشعر بالغضب أو القلق ولا تستطيع الكلام، حاول أن تكتب عمَّا يدور في رأسك من أفكار؛ فالكتابة تساعد في خروج الأفكار السلبية من رأسك والشعور بالهدوء.

في النهاية… أود أن أنصحك بالحفاظ على أعصابك هادئة، وأن تبتعد عن القلق والتوتر، حتى تنعم بحياة صحية بعيدة عن الضغوطات والإجهاد.

ولا مانع من احتساء كوب من المشروبات المهدئة للأعصاب ، حتى تمنح أعصابك الهدوء والراحة.

المصدر
7 everyday tonics that help your body adjust to stress and anxiety9 drinks that help you sleepThe 7 best drinks to reduce your anxiety15 ways to calm yourself down
اظهر المزيد

د. روضة كامل

خريجة صيدلة جامعة الإسكندرية. عملت في صيدليات عدة، ودرست مجال الترجمة الطبية وترجمت العديد من المقالات، درست مجال الكتابة الطبية وأسعى لكتابة مقالات بطريقة مبسطة يفهمها القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق