ترياق الأمراض النفسيةعام

الوهن عند كبار السن | إني وَهَنَ العظمُ مني واشتعل الرأس شيبًا

حن قلبي له…

 فاض شوقي إليه…

وتذرف عيوني دموع الحنين إليك حبيبي… إليك رفيقي وسندي وأنيسي… 

أمسكت بيده التي ترتعش، أقبلها… وألتمس فيها حنانًا وعطفًا فقدته منذ سنين.

مالي أراه ضعيف الجسد!!

وقد وهن عظمه… ورسم الزمن تجاعيد وجهه!

أبي… قد عدت إليك بعد سنين مضت، وجدتك تعاني الوهن والكبر، فهل أنت أبي الذي استندت عليه سنين حياتي حتى كبرت؟! وهل هذه خطوط المشيب؟!

أدركت حينها مرور الزمن، وأني كبرت!!… ولا بد للحياة أن تستمر.

عزيزي -القارئ- نتحدث معك في هذا المقال عن كيفية علاج الوهن عند كبار السن ، وما أمراض كبار السن النفسية وعلاجها؟

هيا بنا…

الوهن عند كبار السن

مع تقدم العمر يبدأ جسم الإنسان في مواجهة عدة مشكلات مرضية وتغيرات جسدية، وتظهر أعراض الشيخوخة إما في صورة علامات ظاهرة على الجسم مثل: شيب الشعر وتجاعيد الوجه والكفين، أو أمراض جسدية مزمنة مثل: أمراض القلب وداء السكري.

لذا من المهم فهم وتحديد مشاكل كبار السن؛ حتى يمكننا مساعدتهم في تخفيف حدتها عليهم.

إليك توضيح بعض هذه المشكلات:

  • الأمراض المزمنة: 

تعد أمراض القلب والسرطان والسكري وأمراض الكلى من أكثر الحالات شيوعًا بين كبار السن، ويوصَى حينها بالمتابعة المستمرة مع طبيب متخصص، مع الحفاظ على نظام غذائي صحي لتقليل خطورة هذه الأمراض.

  • الصحة البدنية والعقلية:

مع تقدم العمر تبدأ العضلات والعظام بالضعف والوهن، ويزيد التهاب المفاصل وهشاشة العظام، وتصبح حركة الإنسان محدودة.

كما يصاب الإنسان ببعض الأمراض العقلية، مثل: الخرف وألزهايمر، وهي الأكثر شيوعًا بين  كبار السن.

  • الأمراض والمشكلات النفسية:

يعاني كبار السن غالبًا بعض الأمراض النفسية؛ وذلك نتيجة لتغير نمط حياتهم، فبعد أن كانت حياتهم مليئة بالانشغالات والاجتماعيات أصبح لديهم مساحة فارغة من الوقت بلا استثمار؛ الأمر الذي يصيبهم بالملل والضيق والشعور بالوحدة والاكتئاب.

  • ضعف الحواس:

تضعف حاستا السمع والبصر، أو يفقَدا تمامًا مع زيادة تقدم العمر.

  • مشكلات في تناول الطعام:

تحدث مشكلات في الفم والأسنان مع صعوبة في المضغ والبلع؛ نتيجة ضعف الأسنان وتساقطها والتهابات اللثة.

كما تحدث مشكلات في هضم الطعام، مؤديةً إلى حدوث الإمساك.

  • سلس البول:

أو التبول اللا إرادي، وهو من أكثر الأمراض شيوعًا عند كبار السن وخاصة عند الرجال؛ وذلك بسبب تضخم البروستاتا، أو حدوث اضطرابات في المثانة.

أمراض كبار السن النفسية

يتعرض كبار السن لبعض الاضطرابات النفسية نتيجة التدهور في خلايا المخ، والتغيرات الهرمونية التي تحدث في مرحلة الشيخوخة وتقدم العمر.

وتظهر بعض الأعراض المرضية التي تدل على الإصابة بأمراض عقلية أو نفسية عند كبار السن، نذكر منها:

  • سرعة تغير المزاج من الفرح للحزن، والعكس.
  • الأرق وصعوبة النوم فترات طويلة.
  • اليأس والخزن والملل.
  • الشعور بالضيق والقلق وصعوبة التركيز.
  • فقدان الذاكرة قصير المدى.
  • مشكلات مستمرة في الجهاز الهضمي.
  • الصداع المستمر دون سبب.

نعرض لكم بعض أمراض كبار السن النفسية وأعراضها:

١. الاكتئاب

هو نوع من الاضطرابات النفسية التي تصيب كبار السن، ويلاحظ أن النساء أكثر عرضة للإصابة به من الرجال.

ويعد الاكتئاب من الأمراض النفسية الخطيرة إذا لم يعالج مبكرًا، إذ إنه له تأثير جسدي ونفسي واجتماعي، وكذلك فهو يؤخر علاج بعض الأمراض الجسدية المزمنة التي يعانيها المريض.

وتظهر أعراض الاكتئاب بصورة عامة في شكل آلام جسدية متكررة، مع تكاسل في القيام بالأنشطة اليومية، والحزن المستمر وعدم الإقبال على الحياة.

٢. القلق والتوتر

القلق اضطراب مزاجي شائع جدًّا بين كبار السن، مثل: الاكتئاب، وغالبًا ما يظهر القلق والاكتئاب جنبًا إلى جنب، وتكون النساء عرضة للإصابة باضطراب القلق أكثر من الرجال.

وقد يصعب تشخيص القلق مرضًا بمفرده، إذ إن كبار السن دائمًا ما ينشغلون في علاج الأمراض الجسدية أكثر من الأمراض النفسية. 

وترتبط الإصابة باضطراب القلق بعدة أمراض جسدية، مثل:

  • أمراض الغدة الدرقية
  • أمراض القلب والأوعية الدموية
  • الانسداد الرئوي المزمن
  • مرض السكر
  • كثرة تناول العقاقير والأدوية
  • بعض الأحداث المحزنة والتعرض للصدمات

يوجد عدة أنواع من اضطراب القلق والتوتر، نذكرها فيما يأتي:

  • اضطراب القلق العام:

يقصد به القلق والخوف المستمر بشكل عام دون أسباب مميزة، وتكون أعراضه: سرعة الانفعال والعصبية، والقلق المفرط، والغثيان، وصعوبة النوم، وتوتر العضلات.

  • الرهاب:

الخوف الشديد من أي شيء حتى لو لم يمثل أي خطر، وقد يتسبب في تجنب الأفراد لأشياء أو مواقف معينة بسبب مخاوف غير عقلانية، مثل: الخوف من المواقف الاجتماعية والطيران والحشرات والقيادة.

  • اضطراب الهلع:

يتميز اضطراب الهلع بفترات من الخوف المفاجئ، ويكون مصحوبًا بخفقان وتسارع في ضربات القلب أو صعوبة في التنفس أو رعشة أو تعرق، وربما الشعور بالموت.

وتكون أعراضه على شكل نوبات متكررة ومفاجئة من الخوف الشديد من الأحداث القادمة، مع الشعور بالعجز.

  • اضطراب القلق الاجتماعي:

كثيرًا ما يخشى كبار السن التواجد في التجمعات الأسرية، إذ يعتقدون أنهم قد يتعرضون للإحراج أو الإساءة من الآخرين.

علاج القلق والتوتر و الوهن عند كبار السن

يتطلب علاج القلق والتوتر عند كبار السن تطبيقه في عدة اتجاهات؛ تشمل: الأسرة في المنزل، والأفراد المحيطين خارج المنزل، والتاريخ الصحي والعلاجي للمريض، والحالة النفسية.

يعتمد علاج القلق والتوتر عند كبار السن على شقين؛ هما العلاج السلوكي والعلاج الدوائي، وللعلاج السلوكي تأثير فعال ونتائج إيجابية في مرحلة العلاج.

ويفضل اتباع هذه الإرشادات لتطبيق العلاج السلوكي في المنزل:

  • حسن الاستماع للحديث:

أحيانًا يكون أفضل شيء يمكن تقديمه لكبار السن هو حسن الاستماع لمخاوفهم وما يقلقهم، فقط أعط له مسامعك!

  • الحفاظ على روتين ثابت لحياتهم:

يفضل كبار السن الحفاظ على روتين ومواعيد ثابتة لحياتهم؛ مثل: تناول الوجبات والأدوية في وقتها، وتحديد مواعيد سابقة للخروج أو الزيارات أو الذهاب للطبيب.

إذ يقلل الروتين حدة المخاوف والقلق عند كبار السن.

  • تقبل مخاوفهم ومشاعرهم:

تعامل بلطف مع كبير السن ولا تغضب إذا شعرت بقلقه وهلعه ولو لم توجد أسباب لذلك، احترم مشاعره وأبلغه أنك بجواره وأنه لا داعي للقلق والتوتر.

  • شجعهم على القيام بالأعمال المفضلة لديهم:

مثل: المشي خارج المنزل أو حتى داخل المنزل مع مراعاة الحالة الصحية لهم، أو قراءة القرآن أو الكتب أو تصفح الجرائد، أو مجالسة الأقارب والأحفاد.

كل هذه الأنشطة تخفف من القلق وتشغل وقت فراغهم.

لعلاج القلق والتوتر اقرأ مقال علاج التوتر والقلق النفسي

٣. اضطراب ثنائي القطب

تظهر أعراض اضطراب ثنائي القطب عند كبار السن على شكل تهيج ونشاط زائد وتشوش وبعض المشاكل المعرفية، وأحيانا عدم إدراك الأحداث حوله.

٤. التهيؤات عند كبار السن 

يتعرض كبار السن عادة إلى النسيان وفقدان الذاكرة المؤقت، وهو ما يجعلهم يتوهمون بعض الأحداث حولهم على الرغم من عدم حدوثها. 

وتظهر هذه التهيؤات على ثلاثة أشكال، هي:

الهلوسة: هي تجارب حسية زائفة يمكن أن تكون بصرية أو سمعية أو لمسية؛ فقد يعتقد المريض بأنه سمع صوتً معينًا، أو أنه شاهد شيئًا معينًا، وكلها أحداث غير موجودة.

الضلالات: معتقدات خاطئة ثابتة في تفكير المريض ليس لها علاقة بالواقع، لكنها مرتبطة بالذاكرة وأحداث في الماضي؛ مثل: اتهام أحد أفراد الأسرة بأنه سرق من المنزل، وهذا لم يحدث فعليا الآن، لكن السرقة حدثت في الماضي.

الشكوك: يعاني كبار السن الشكوك الدائمة فيمن حولهم وأنهم مقصرون في التعامل معهم، وغالبًا ما يلقون باللوم عليهم وأنهم سبب في تعبهم ومشاكلهم.

التعامل مع التهيؤات عند كبار السن:

يجب مراعاة التعامل مع كبار السن المصابين بالخرف والتهيؤات والهلوسة، مثل:

  • عدم مواجهته بأن هذه الأفكار هي هلوسة أو تخريف وليست في الواقع.
  • طمأنته وإخباره بأنه بأمان، وأنك تفعل ما بوسعك لتسعده وتشعره بالراحة.
  • التربيت على ظهره بلطف، والإمساك بيده وتمشيته لتخفيف الضغط النفسي عليه.

آباؤنا وأجدادنا، لطفًا بهم كبار السن فهم لمسة طيبة في حياتنا، كن سندًا لهم واحتويهم، وتقبل شكواهم وتفهم مشاعرهم، وقدِّم لهم كل جميل ليبقوا في حياتنا سعداء.

المصدر
Hallucinations, Delusions and Paranoia Related to DementiaTreating Psychotic Symptoms in Elderly Patients10 COMMON ELDERLY HEALTH ISSUESFour Common Mental Illnesses in the Elderly: Learn the Risk Factors and Symptoms to Watch for
اظهر المزيد

د. رشا النجار

طبيبة بيطرية أعمل في مجال الميكروبيولوجي. أحب التطوير ومعرفة المزيد في مجال عملي، شغوفة بالبحث الطبي وكتابة المقالات الطبية وأتمنى أن يكون لي بصمة حسنة وأحقق استفادة للجميع.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق