عام

أقوى مسكن بديل للترامادول | هل تعرفه؟

أَجريت عملية جراحية منذ مدة قصيرة، والآن أشعر بألم لا يحتمل، ولا أستطيع الصمود!

تناولت أغلب أنواع المسكنات الشائعة، ولكنها فشلت في تسكين ألمي؛ لذا نصحني الطبيب بتناول “الترامادول”.

ولكني لم أستطع الحصول عليه بسهولة؛ إذ يستخدمه أغلب الأشخاص بجرعات خاطئة تؤدي إلى الإدمان.

أسأل نفسي الآن: ما ذنب المريض الذي يحتاج هذا الدواء؟!

لذلك أخبرني الصيدلي أنني بحاجة إلى استخدام أقوى مسكن بديل للترامادول الذي يتناسب مع حالتي الصحية.

سنتعرف في هذا المقال دواعي استخدام الترامادول وآثاره الجانبية، وسنتحدث أيضًا عن أقوى مسكن بديل للترامادول.

فتابع معنا القراءة… 

الترامادول

يعد الترامادول أحد أقوى المسكنات الأفيونية؛ إذ يستخدم في تسكين الآلام الحادة. ولكنه يؤدي إلى الإدمان أحيانًا؛ لذا لا يمكن تناوله دون وصفة طبية.

يؤثر هذا العقار في توازن بعض المواد الكيميائية الموجودة في الدماغ، ويرتبط بالمستقبلات العصبية الأفيونية، ويمنع الشعور بالألم.

وعلى الرغم من كونه أقوى أنواع المسكنات، فإنه يسبب الكثير من الآثار الجانبية؛ لذلك يفضل الأطباء حاليًا استخدام بدائل الترامادول.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

دواعي استخدام ترامادول

قبل أن نتحدث عن أقوى مسكن بديل للترامادول ونتعرف بديل الترامادول لعلاج سرعة القذف، يجب أن نذكر أولًا دواعي استخدام ترامادول وآثاره الجانبية.

ومن أهم دواعي استخدام ترامادول:

  • آلام الأعصاب.
  • الآلام المزمنة التي يعانيها مرضى السرطان.
  • الآلام الشديدة عقب العمليات الجراحية.
  • اضطراب القلق العام.

يستخدم الطبيب هذا الدواء مع المرضى الذين يعانون آلامًا مزمنة يصعب تحملها؛ إذ تفشل المسكنات العادية في تخفيف معاناتهم.

ولكن بعد استقرار حالة المريض، يفضل استخدام أقوى مسكن بديل للترامادول، كي نتجنب خطر الإدمان.

لماذا نبحث عن أقوى مسكن بديل للترامادول؟

سنناقش في السطور القادمة أهم الأسباب التي دفعت الأطباء إلى البحث عن أقوى مسكن للألم بديل للترامادول، ومنها:

الاختناق

من الممكن أن يسبب استخدام هذا الدواء بجرعات زائدة الاختناق وبطء التنفس، وقد يؤدي ذلك إلى الوفاة.

لذا، يجب استشارة الطبيب قبل تناول الدواء أو تغيير جرعته، ويجب حفظه في مكان بعيد عن متناول الأطفال.

متلازمة انسحاب المواد الأفيونية

لا يفضل استخدام الترامادول في أثناء الحمل والرضاعة، فقد يؤدي ذلك إلى معاناة الرضيع أعراض انسحاب المواد الأفيونية التي قد تصل إلى الوفاة، ويطلق عليها “متلازمة الامتناع الوليدي”.

ومن أبرز أعراض متلازمة انسحاب المواد الأفيونية:

  • فقدان الوزن.
  • الصداع المستمر.
  • التقيؤ.
  • الإسهال.
  • اضطرابات النوم.

التفاعلات الدوائية

كثير من الأدوية يتفاعل مع الترامادول مسببًا زيادة مستواه بالدم، وهو ما يؤدي إلى حدوث تشنجات عصبية يصعب السيطرة عليها.

أذكر لك من تلك الأدوية:

  • وارفارين (Warfarin).
  • إريثرومايسين (Erythromycin).
  • أميودارون (Amiodarone).
  • كيتوكونازول (Ketoconazole).

الآثار الجانبية شديدة الخطورة للترامادول

لا يوجد دواء بدون أعراض جانبية، ولكن عندما نتحدث عن المسكنات فالترامادول يتميز بأسوأ الأضرار التي تستدعي تدخل الطبيب أو الذهاب إلى أقرب مستشفى.

ومن أهم الآثار الجانبية للترامادول:

  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تشنجات عصبية عنيفة.
  • فقدان التوازن.
  • صعوبة التنفس.
  • هلاوس سمعية وبصرية.
  • فقدان القدرة على التحكم في عضلات الجسم.
  • صعوبة التركيز.
  • غيبوبة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالغثيان.
  • التقيؤ.
  • الإسهال.
  • السلوكات العدوانية.
  • الإدمان.

علامات إدمان الترامادول

يعد الإدمان السبب الأساسي الذي يدفعنا إلى البحث عن أقوى مسكن بديل للترامادول؛ إذ قد يؤدي استخدام الترامادول دون وصفة طبية إلى التعود والإدمان.

وإليك أبرز العلامات التي تشير إلى إدمان الترامادول:

  • استخدام الدواء بجرعات زائدة، ومضاعفة الجرعة دون استشارة الطبيب.
  • الرغبة الشديدة في الحصول على الدواء بأي طريقة ممكنة.
  • الشعور بالغضب الشديد باستمرار.
  • تغيرات مفاجئة في السمات الشخصية.
  • ظهور أعراض انسحاب عند التوقف عن تناول الدواء.
  • عدم القدرة على ممارسة أنشطة الحياة اليومية؛ إذ تتمحور حياة المدمن حول الحصول على الدواء.
  • إنفاق الكثير من المال للحصول على الدواء، وعدم الاكتراث بالالتزامات المادية.
  • تقلبات مزاجية مستمرة.
  • سلوكات عدوانية.

لا نستطيع ذكر جميع مخاطر الإدمان في هذا المقال، ولكننا نعلم جيدًا أنه يدمر الحياة الاجتماعية والعملية للفرد.

تكمن المشكلة في أن المدمن يجد نفسه بعد مدة عاجزًا عن التوقف عن تناول الدواء، على الرغم من معرفته آثاره الجانبية.

ولكن الخبر الجيد -عزيزي القارئ-، أن المدمن يستطيع دائمًا تعديل مساره؛ إذ توجد الكثير من الأدوية وأساليب العلاج النفسي التي تساعده على التغلب على أعراض الانسحاب.

ما أقوى مسكن بديل للترامادول؟

للترامادول بدائل متنوعة، ولكن يعتمد الطبيب على بعض العوامل لتحديد أقوى مسكن للألم بديل للترامادول بما يتناسب مع حالة المريض، ومن هذه العوامل:

  • عمر المريض.
  • الأدوية الأخرى التي يتناولها.
  • الحالة الصحية للمريض.
  • حدة الأعراض التي يعانيها.

ومن أهم بدائل الترامادول:

1- كيميريكا بديل الترامادول

يستخدم كيميريكا بديل الترامادول في علاج حالات:

  • آلام الأعصاب الناتجة عن ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • التشنجات العصبية.
  • آلام العضلات والمفاصل.

يحتوي هذا الدواء على مادة “البريجابالين” التي تخفف الألم عن طريق تقليل عدد الإشارات العصبية المحفزة للألم التي يرسلها الجسم إلى المخ.

لا يصرف دواء “كيميريكا” دون وصفة طبية؛ لما له من آثار جانبية، مثل:

  • جفاف الفم.
  • فقدان الشهية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الشعور بالغثيان.
  • تورم الأطراف.

2- ليرولين بديل الترامادول

يعد ليرولين أقوى مسكن بديل للترامادول؛ إذ يؤثر في الجهاز العصبي المركزي ويسيطر على الشعور بالألم.

ومن أهم دواعي استخدام ليرولين:

  • تخفيف أعراض اضطراب القلق العام.
  • علاج ألم التهاب الأعصاب.
  • السيطرة على التشنجات العصبية.
  • التغلب على اضطرابات النوم.

لا يستخدم “ليرولين” لعلاج الصرع، ولكنه يستخدم مع أدوية أخرى للسيطرة على التشنجات الصرعية، ويراعى عدم استخدامه مدة طويلة لأنه قد يسبب الإدمان.

يستخدم ليرولين بديل الترامادول لعلاج سرعة القذف، ولكنه يسبب الكثير من الآثار الجانبية، مثل:

  • عدم وضوح الرؤية.
  • الدوار.
  • تقلبات مزاجية.
  • الصداع المزمن.
  • الأرق المستمر.
  • الشعور بالغثيان.
  • تشنج العضلات.
  • ضعف الجهاز المناعي.
  • ارتفاع ضغط الدم.

قد لا يتوقف الأمر عند الشعور بالآثار الجانبية السابقة، ولكنك قد تلاحظ أن المريض يتحدث عن أفكار انتحارية ومشاعر حزن تلازمه طوال الوقت.

لذلك، يجب أن يتبع المريض تعليمات الطبيب ولا يتوقف عن تناول الدواء فجأة، حتى يتجنب الشعور بهذه الأعراض التي قد تؤدي إلى الإصابة بأمراض نفسية مزمنة يصعب التعامل معها.

3- ليريكا بديل الترامادول

يعد ليريكا أشهر الأدوية التي تنافس الترامادول؛ لأنه أرخص سعرًا من الترامادول ويسهل الحصول عليه.

لذا يمكن أن نعده أقوى مسكن بديل للترامادول؛ إذ يتميز بسعره المنخفض الذي يتناسب مع الحالة المادية للمريض.

يستخدم “ليريكا” في علاج آلام الأعصاب المزمنة الناتجة عن إصابات العمود الفقري ومرض السكري، ولكنه يسبب بعض الآثار الجانبية شديدة الخطورة، مثل:

  • السمنة المفرطة.
  • رعشة الأطراف.
  • جفاف الفم.
  • أفكار انتحارية.
  • صعوبة التنفس.
  • الشعور بالإرهاق المستمر.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • صعوبة التركيز.
  • تقلبات مزاجية.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الشعور بالقلق المستمر.

يحتوي “ليريكا” على مادة “البريجابالين” التي تؤثر في توازن النواقل العصبية في الدماغ؛ لذا قد يؤدي إلى الإدمان عندما يستخدم دون استشارة الطبيب.

4- بيثيدين بديل الترامادول

يعد “بيثيدين” أحد أقوى بدائل الترامادول، فهو يستخدم لتسكين الآلام المزمنة التي يصعب التعامل معها، ولكنه غالبًا ما يوجد في المستشفيات فقط.

يتميز هذا الدواء بتأثيره السريع، ولكن هذا التأثير لا يستمر مدة طويلة؛ لذا يفضل استخدامه كمخدر عقب العمليات الجراحية.

ولكن يجب أن تخبر طبيبك إذا كنت تعاني أي مرض مزمن؛ إذ لا يمكنك استخدام هذا الدواء في بعض الحالات، مثل: 

  • مرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • إصابات الدماغ.
  • أمراض الجهاز التنفسي.
  • أمراض الكبد والكلى.

قد يؤدي استخدام “بيثيدين” مدة طويلة إلى الإدمان أو الشعور ببعض الآثار الجانبية، مثل: التشنجات العصبية وفقدان الوعي وضيق التنفس؛ لذا يفضل استشارة الطبيب قبل تناوله.

5- كودايين بديل الترامادول

 يستخدم كودايين بديل الترامادول لتخفيف الآلام البسيطة والمتوسطة، ويمكن تناوله أيضًا لعلاج حالات السعال الشديد.

قد يسبب الإدمان عندما يستخدم مدة طويلة دون استشارة الطبيب، وربما لا يتمكن المريض من التعامل مع أعراض الانسحاب عندما يتوقف عن تناوله فجأة.

ومن أبرز أعراض انسحاب الكودايين:

  • القلق المستمر.
  • التعرق الزائد.
  • التصرفات العدوانية.
  • تشنجات عصبية.
  • اضطرابات النوم.

يسبب دواء “كودايين” الكثير من الآثار الجانبية، نذكر منها:

  • صعوبة التنفس.
  • طفح جلدي.
  • الإمساك.
  • الشعور بالغثيان.
  • الدوار.

يستخدم بعض الأشخاص هذا الدواء بانتظام لمساعدتهم على الهروب من مشاعر الحزن والكآبة، ولكن هذا الأسلوب يؤثر سلبًا في الصحة العقلية للشخص، وربما يؤدي إلى الإصابة بأمراض نفسية مزمنة، مثل: الاكتئاب، واضطراب القلق العام.

البدائل الطبيعية للترامادول

بعد أن تحدثنا عن أقوى مسكن بديل للترامادول، وتعرفنا الآثار الجانبية التي تسببها بدائل الترامادول، سنذكر الآن بعض البدائل الطبيعية له.

كانت الأعشاب والزيوت العطرية الحل الوحيد الذي استخدمه القدماء لتخفيف آلامهم ومعاناتهم.

ومن ثم يجب أن ندرك أن العلاج باستخدام الطب البديل ليس مجرد خرافة قديمة، ولكنه كثيرًا ما يأتي بنتائج فعالة ولا يسبب آثارًا جانبية شديدة الخطورة.

إليك أبرز البدائل الطبيعية للترامادول:

1- زيت اللافندر

يستخدم زيت اللافندر في تخفيف الألم وأعراض القلق والتوتر، ويساعد أيضًا على النوم والاسترخاء.

وأثبتت بعض الأبحاث أن استنشاقه يسهم في تخفيف ألم الصداع النصفي.

2- عشبة الروزماري

يطلق عليها اسم “إكليل الجبل”، وتستخدم في علاج الصداع وتخفف ألم العضلات والمفاصل.

تساعد أيضًا على التركيز وتقوية الذاكرة، وتمكن الشخص من الشعور بالاسترخاء والهدوء.

3- القرنفل

يمكنك أن تتناول القرنفل لتخفيف آلام الأسنان المزمنة؛ إذ يدخل في صناعة المخدر الموضعي الذي يستخدمه أطباء الأسنان.

وقد أثبتت بعض الدراسات أنه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة؛ لذا يستخدم -أحيانًا- لتعزيز الجهاز المناعي.

4- الزنجبيل

يستخدم الزنجبيل لتخفيف آلام العضلات الناتجة عن ممارسة التمارين الرياضية؛ إذ يساعد على تعافي العضلات والمفاصل ويقلل الالتهابات.

5- زيت النعناع

يعد النعناع أكثر البدائل الطبيعية شيوعًا؛ إذ يستخدمه كثيرون لعلاج التقلصات المزمنة وتخفيف آلام المفاصل والأعصاب.

وهو يساعد أيضًا على علاج الصداع النصفي؛ لأنه يحسن تدفق الدورة الدموية ويسهم في استرخاء العضلات.

كيف تتخلص من إدمان الترامادول؟

إذا كنت تعاني إدمان الترامادول، ولا تستطيع التغلب على أعراض الانسحاب؛ فجرب الاستعانة بهذه الخطوات العملية:

  • تجنب الأشخاص والأماكن التي تذكرك بتعاطي هذا الدواء.
  • حاول أن تحدد أهدافًا للمستقبل، وترسم خُطَّة واضحة لحياتك.
  • مارس الرياضة بانتظام.
  • حاول أن تتبع نظامًا غذائيًّا صحيًّا؛ سيساعدك ذلك على استبدال عاداتك السيئة بعادات سليمة تمكنك من التغلب على الإدمان.
  • اطلب مساعدة الطبيب النفسي.

الإدمان مرض مزمن قد لا تتمكن من التغلب عليه بمفردك؛ لذا لا تخجل من أسرتك وأصدقائك واطلب دعمهم ومساندتهم.

المصدر
Lyrolin Uses Kemirica capsuleLyricaPethidine Injection BP 50mg/mlTramadol Alternatives – What Are Your Options?12 natural ways to relieve painTramadol, Oral TabletHow to Recognize and Treat Tramadol Addiction
اظهر المزيد

د. راشيل نادي

صيدلانية وكاتبة محتوى طبي. هدفي أن يصل العلم بشكل غير معقد لمن يريد المعرفة، أثق أن الكتابة ليست مجرد موهبة ولكنها شغف نستطيع به أن نصل لعقول الآخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى