الإدمانترياق الأدوية النفسية

أضرار كبسولات بريجابالين (Pregabalin) | متى تحتاج إلى رعاية طبية؟

دواء يوجد في بيوت كثيرة، وله استخدامات عديدة…

تارة تجده مستخدمًا لعلاج الصرع، وتارة أخرى لعلاج التهاب الأعصاب الناتج عن داء السكري، وهناك من يستخدمه بعد إصابته بالحزام الناري، ويفيد آخرين في تخفيف معاناتهم من الفيبروميالجيا (الالتهاب العضلي التليفي).

إنه “بريجابالين” ذاك الدواء العجيب الذي حق له أن يلقب بـ”الدواء السحري”! 

ولكن مع ما له من أهمية علاجية كبيرة، فإنه يُخفي في طياته الكثير من المخاطر، فاحذر أضرار كبسولات بريجابالين، وإياك وتناولها إلا بعد استشارة طبيب مختص.

عزيزي القارئ…

سنتحدث في هذا المقال عن:

  • فوائد كبسولات بريجابالين.
  • أضرار حبوب بريجابالين.
  • بديل مادة بريجابالين.
  • بريجابالين وزيادة الوزن.

دواء بريجابالين (Pregabalin)

إن بريجابالين هو المادة الفعالة في عدد من الأدوية المتاحة في الأسواق بأسماء تجارية مختلفة، مثل: ليريكا، ليرولين، نيوجابا، جابريكا، أفيروبريج، أندوجابلين، ديبابالين، كيميريكا، باينيكا، بريجافاليكس، بريجابا، بريجيدين أبيكس، وكونفيوجابالين وغيرها الكثير.

تتوافر الكبسولات المحتوية على بريجابالين بتركيزات مختلفة، مثل:

50 مجم، 75 مجم، 100 مجم، 150 مجم، 200 مجم، 300 مجم.

يصف الأطباء هذا الدواء لأسباب كثيرة -قد لا تدرج في نشرته الطبية-، ويجب أن تتناوله تحت الإشراف الطبي.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

فوائد كبسولات بريجابالين (Pregabalin)

يستخدم بريجابالين لعلاج حالات طبية كثيرة، ولكن بوصفة طبية لكونه مادة تُدمن، ومن دواعي استعماله:

  • يستخدم مع أدوية أخرى للسيطرة على نوبات الصرع ما دام المريض مستمرًا في تناوله، فهو ليس علاجًا للصرع،إنه مضاد للتشنجات والألم العصبي، ويمكن استخدامه للمرضى بدءًا من عمر شهر.
  • الألم العصبي المصاحب للهربس. 
  • الألـم المصاحب لتلف الأعصاب الناتج عن داء السكري.
  • الألم الناتج عن إصابة الحبل الشوكي.
  • يستخدم في علاج الفيبروميالجيا (أو الألم العضلي الليفي)، وهو مرض يعاني المصاب به آلام العضلات وتيبسها.

الأشكال الدوائية لبريجابالين

يتوافر هذا الدواء في أشكال دوائية مختلفة، مثل:

  • كبسول.
  • أقراص ممتدة المفعول.
  • شراب.

عزيزي القارئ…

عند اتخاذ قرار العلاج باستخدام هذا الدواء، فإن طبيبك يوازن بين الفوائد التي يحققها وما يسببه من أضرار ومخاطر.

نقاط مهمة قبل بدء الاستخدام

  • الحساسية: عليك إبلاغ طبيبك إن كنت تعاني الحساسية لهذا الدواء أو غيره، أو الحساسية لأي مادة أخرى، مثل: الأطعمة أو الصبغات أو المواد الحافظة أو الحشرات أو الحيوانات.
  • استعمال الدواء للأطفال: لم تُجرَ دراسات عن فاعلية استخدامه الدواء في الصرع لدى الأطفال حديثي الولادة، ولم يثبت أمانه وفعاليته لهم في أي دواعٍ أخرى.
  • الشيخوخة: لم تظهر الدراسات إلى الآن أي سبب يمنع استخدامه لكبار السن، ولكن المرضى المسنين أكثر عرضة لظهور الآثار الجانبية عند استخدام الدواء، مثل: الدوار، والرؤية غير الواضحة، والارتباك، ومشكلات الكلى المتعلقة بالتقدم في العمر. 

لذا، على الطبيب المعالج تعديل الجرعة للمرضى كبار السن لتفادي أضرار كبسولات بريجابالين أو أي شكل صيدلي آخر للدواء.

  • الرضاعة الطبيعية: يوازن الطبيب بين الفوائد المرجوة والأضرار المحتملة قبل استخدام الأم للبريجابالين في أثناء الرضاعة الطبيعية، فلا توجد دراسات كافية توضح مخاطر استخدامه على الرضع عند تناول الأم المرضع له.

أضرار حبوب بريجابالين

على الرغم من الآثار الطبية المرغوب بها والتي نستخدم هذا الدواء من أجلها، فإنه يسبب أضرارًا ومخاطر قد تستدعي رعاية طبية عاجلة. 

وقد يسبب الدواء آثارًا جانبية لا تمثل خطورة ولا تستدعي اللجوء إلى الطبيب، آثار مؤقتة تختفي مع الاستمرار في العلاج.

أضرار كبسولات بريجابالين اليسيرة التي لا تحتاج رعاية طبية

عادةً ما تختفي هذه الآثار مع الاستمرار في استخدام الدواء وتكيف الجسم معه.

قد يخبرك الطبيب بكيفية التصرف لمنع هذه الآثار الجانبية أو تقليلها.

أما في حالة استمرار أي من هذه الآثار أو إن شعرت بالانزعاج منها، فأخبر طبيبك.

الآثار الجانبية اليسيرة والشائعة

  • جفاف الفم. 
  • عدم وضوح الرؤية.
  • صعوبة في التركيز.
  • زيادة الوزن. 
  • زيادة الشهية.
  • الدوار والنعاس.
  • الرعشة.
  • التعرق.
  • وخز أو ألم في اليدين أو القدمين أو تورمهما.

أضرار كبسولات بريجـابالين التي تستلزم رعاية ومتابعة طبية

قد يسبب بريجابالين أضرارًا خطرة لكنها نادرة الحدوث، إذا تعرضت لأي منها فعليك استشارة الطبيب فورًا، ومن هذه الأضرار:

  • رد فعل تحسسي شديد، ومن أعراضه:
    • صعوبة التنفس.
    • طفح جلدي.
    • تورم الوجه أو اللسان أو الشفتين أو الحلق.
  • تغيرات مزاجية أو سلوكية، مثل:
    • اكتئاب أو قلق.
    • أرق وصعوبة النوم.  
    • نوبات هلع.
    • التوتر والارتباك.
    • التصرف باندفاع أو عدوانية أو الانفعال الشديد عند الشعور بفرط النشاط الجسدي والعقلي.
  • أفكار انتحارية.
  • ضعف التنفس وبطؤه، وتكون أكثر احتمالًا في كبار السن أو مرضى الانسداد الرئوي المزمن. 

ويجب ملاحظة المريض حتى لا تتطور مشكلات التنفس وتهدد حياته، فعلى مرافقيه ملاحظة ثقل التنفس أو توقفه مع زرقة الشفتين أو صعوبة استيقاظه، وسرعة التحرك لإنقاذه. 

  • ازرقاق الجلد أو الشفاه أو أصابع اليدين والقدمين.
  • دوار شديد، وضعف حاد، وارتباك.
  • مشكلات في الرؤية.
  • تقرحات جلدية (إذا كنت تعاني داء السكري).
  • تورم اليدين والقدمين، وزيادة سريعة في الوزن (خصوصًا إذا كنت تعاني داء السكري أو مشكلات في القلب).
  • نزيف غير طبيعي، وحدوث كدمات.
  • ألم عضلي غير مبرر، وضعف العضلات (خصوصًا إن صاحب ذلك حمى أو شعور بعدم الارتياح).

بريجـابالين وزيادة الوزن

سؤال يُقلق كثيرًا من المرضى: ما أضرار كبسولات بريجابالين على الوزن؟ 

والإجابة تأتي على غير مرادهم!

فزيادة الوزن من أضرار كبسولات بريجابالين شائعة الحدوث.

وتترافق زيادة الوزن مع زيادة الجرعات وطول مدة العلاج، ولكن لم تثبت الدراسات -إلى الآن- تأثير زيادة الوزن في أثناء الفترات العلاجية الطويلة في القلب وضغط الدم.

ينتج تأثير بريجابالين في الوزن نتيجة عاملين:

  • زيادة الشهية.
  • احتباس السوائل وتورم اليدين والقدمين والساقين فيما يعرف بـ”الوذمة الطرفية” أو “الاستسقاء الطرفي”.

أضرار كبسولات بريجابالين والإدمان

قبل البدء في وصف بريجابالين، على الطبيب الحذر من خطورة إدمانه، حتى مع الجرعات الموصوفة واتباع تعليمات الطبيب، إذ إن أعراض انسحابه قد تحفز كثيرًا من المرضى على الاستمرار في استخدامه.

وقد أظهرت الدراسات أن وصف بريجابالين لمرضى لهم تاريخ إدمان قد يعرضهم لخطر إدمان بريجابالين أو الاعتماد عليه.

أُدرج بريجابالين في قائمة الأدوية المخدرة لما توصلت إليه الدراسات لسوء استخدام متعاطي المخدرات له وإدمانهم عليه.

ويعزى سبب الإدمان عليه إلى أنه يعزز تأثير الهيروين حتى إن عددًا من متعاطي المخدرات وصفوا تأثيره بأنه يشبه تأثير “الفاليوم”.

ما بديل مادة بريجـابالين (Pregabalin)؟ 

قد يعاني بعض الناس آثارًا جانبية عند استخدام دواء معين، كذلك الحال مع الأدوية التي تحتوي بريجابالين، وقد يتأثر بعض المرضى بآثاره الجانبية ومن ثم لا يعطي الدواء النتائج المرغوب بها. 

بالإضافة إلى أن إدراجه في جدول المخدرات بعد اكتشاف تأثيره الإدماني، جعل حصول المرضى عليه صعبًا.

دفع ذلك المرضى إلى البحث عن بديل مادة بريجابالين، بحيث يعطي تأثيرا مشابها، وكان من هذه البدائل: الجابابنتين، والدولوكسيتين.

نهاية القول، عزيزي القارئ…

أرجو أن تكون قد وجدت في هذا الترياق معلومات تفيدك عن دواء بريجابالين. 

وأنصحك إن كنت تتناوله ألا تُوقِف استخدامه فجأة أو قبل استشارة طبيبك لئلا تعاني أعراض انسحابه.

وتذكر أن هذا الدواء لا يصرف إلا بوصفة طبية وتحت إشراف طبيب مختص.

المصدر
What is pregabalin?Pregabalin Side Effects Which Drugs Are an Alternative to Lyrica?Lyrica Alternatives ComparedPregabalin (Oral Route)Lyrica Addiction And Abuse Controlled drugs: pregabalin and gabapentinSpecial Report: The Abuse Potential of Gabapentin & PregabalinGabapentin
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى