ترياق الأدوية النفسية

كل ما تود معرفته عن بيرفينازين

كنت أتحدث مع صديقتي المقربة حين لاحظت عليها الحزن الشديد… 

أخبرتني بمعاناتها الشديدة عدم القدرة على السيطرة على نفسها، وأنها شُخصت بأحد الأمراض النفسية، وأن الطبيب وصف لها دواءً اسمه بيرفينازين، والذي كان السبب الأساسي لإثارة قلقها.

أكمل معي -عزيزي القارئ- قراءة المقال؛ لمعرفة كل ما يتعلق بهذا الدواء.

ماذا تعرف عن بيرفينازين؟

“بيرفينازين” هو أحد مشتقات عائلة فينوثيازينات (Phenothiazine)، يثبط إفراز الدوبامين والهيستامين بالمخ؛ ومن ثم يقلل الأعراض الذهانية مثل الهلوسة والأوهام، ويقلل الشعور بالغثيان.

الاسم العلمي: بيرفينازين (Perphenazine).

الاسم التجاري: تريلافون (Trilafon).

دواعي استخدام الدواء

  •  يُستخدم لعلاج الذهان.
  •  يُستخدم للسيطرة على القيء الشديد والغثيان.

كيف يُستخدم بيرفينازين؟

يُعد بيـرفينازين أحد أدوية علاج الذهان، ويوجد في الأسواق على هيئة أقراص بتركيز 4 مجم و8 مجم تؤخذ عن طريق الفم.

لا تتناول الدواء إلا بعد استشارة طبية، واتبع إرشادات الطبيب والصيدلي قبل استخدامه، واقرأ الإرشادات الموجودة في نشرة الدواء جيدًا. 

إرشادات استخدام الدواء:

  • لا توقف استخدام الدواء فجأة، وإلا ستعاني أعراض انسحابه، مثل: الغثيان، والقيء، والدوار، والرعشة. 
  • أخبر طبيبك باستخدامك بيرفينازين إن كنت ستُجري عملية جراحية.
  • تجنب القيادة إلى أن تعرف درجة تأثير الدواء فيك.
  • لا تنهض بسرعة من مجلسك؛ فقد تشعر بالدوار.
  • تجنب الكحوليات؛ لأنها تزيد الآثار الجانبية للدواء.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة واستخدم واقي الشمس؛ إذ يزيد الدواء من حساسية الجلد لأشعة الشمس.

قبل أن تتناول الدواء

هناك بعض المحاذير التي يجب أن تنتبه لها قبل أن تستخدم هذا الدواء. لا تتناول الدواء إن كنت:

المقال ينال اعجابك ؟ حسناً اشترك معنا ليصلك جديد المقالات المشابهه

  • تعاني الحساسية من الفينوثيازينات، مثل: بيرفينازين، كلوربرومازين، برو كلوربرومازين، بروميثازين، ثيوريدازين.
  • لديك مشكلات بالكبد.
  •  تعاني إصابات الدماغ الرضحية.
  • تتعرض لتثبيط نخاع العظام.
  • تعاني اضطراب خلايا الدم، مثل: انخفاض الصفائح الدموية، أو انخفاض عدد كرات الدم البيضاء أو الحمراء.
  • تتناول الكحوليات أو المنومات.

يزيد “بيرفينازين” من خطر الوفاة لدى كبار السن المصابين بالذهان المرتبط بالخرف، ولم يوافَق على استخدامه في هذه الحالة إلى الآن.

أخبر طبيبك أيضًا إن كنت تتعرض للبرد الشديد أو الحر الشديد أو المبيدات الحشرية في أثناء تناولك الدواء.

وقبل أن تتناول الدواء أيضًا، أخبر طبيبك عما إذا كنت عانيت سابقًا:

  • اكتئابًا حادًّا أو غير معالج.
  • أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم.
  • مرضًا كلويًّا.
  • الربو الحاد أو غيره من مشكلات التنفس.
  • نوبات تشنج.
  • مرض الشلل الرعاش.
  • سرطان الثدي.
  • ورمًا بالغدة الكظرية.
  • تضخم البروستاتا أو مشكلات التبول.
  • انخفاض مستويات الكالسيوم بالدم.
  • الزَّرق (المياه الزرقاء).

الجرعة المستخدمة

علاج الفصام للبالغين والأطفال أكبر من 12 عامًا

اضطراب معتدل:

الجرعة اليومية: 4 – 8 مجم عن طريق الفم ثلاث مرات يوميًا، مع تقليل الجرعة إلى الحد الأدنى من الفعالية في أسرع وقت ممكن.

الجرعة القصوى: 24 مجم يوميًا.

المرضى المقيمين بالمستشفى:

الجرعة اليومية: 8 – 16 مجم عن طريق الفم من 2 إلى 4 مرات يوميًا.

الجرعة القصوى: 64 مجم يوميًا.

علاج الغثيان والقيء الشديد للبالغين والأطفال أكبر من 12 عامًا

الجرعة اليومية: 8 – 16 مجم عن طريق الفم، مقسمة على جرعات.

الجرعة القصوى: 24 مجم يوميًا مقسمة على جرعات، ويجب تقليل الجرعة في أسرع وقت.

ماذا لو فاتتني جرعة؟

تناول جرعتك في أقرب وقت، لكن تخط الجرعة الفائتة إذا كان الوقت قد حان لجرعتك التالية، ولا تتناول جرعتين في وقتٍ واحد.

ماذا لو تناولت جرعة زائدة من بيرفينازين؟

اتصل بطبيبك فورًا أو اذهب إلى المستشفى؛ إذ إن الجرعة الزائدة من الدواء قد تسبب الوفاة.

الآثار الجانبية

هناك بعض الآثار الجانبية الشائعة المحتمل حدوثها أكثر عند كبار السن بعد تناول دواء بيرفينازين، مثل:

  • دوار خفيف أو صداع أو نعاس.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الأرق.
  • فقدان الشهية.
  • الإسهال أو الإمساك.
  • طفح جلدي وحكة خفيفة.

اتصل بطبيبك على الفور إذا ظهرت أي من هذه الآثار الجانبية الخطرة:

  • صعوبة التنفس.
  • تورم الوجه والحلق والشفتين.
  • اضطراب حركة العضلات في ذراعيك أو ساقيك أو وجهك.
  • تفاقم أعراض الفصام.
  • الارتباك والقلق.
  • نوبات تشنج.
  • اليرقان (اصفرار البشرة والعينين).
  • احتباس البول.
  • حمی شديدة.
  • عدم انتظام ضربات القلب.

هذه ليست جميع الآثار الجانبية للدواء؛ لذلك يجب عليك استشارة الطبيب فورًا عند ظهور أي أعراض غريبة.

بيرفينازين في أثناء الحمل والرضاعة

لا يُستخدم بيرفينازين في أثناء الحمل إلا في حالات الضرورة القصوى.

يؤثر بيرفينازين -وأدوية الفصام عامةً- في المرأة الحامل في الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل؛ إذ يُسبب مشكلات في التنفس والتغذية أو ظهور أعراض الانسحاب عند المولود.

أيضًا يُفرز بيرفينازين في لبن الأم؛ لذلك يُعد استخدامه غير آمن في أثناء الرضاعة الطبيعية. 

عليكِ إذًا استشارة الطبيب إن كنت حاملًا، أو تخططين للحمل، أو ترضعين رضاعة طبيعية.

بيرفينازين والأطفال

لا يُستخدم هذا الدواء للأطفال أقل من 12 عامًا.

التداخلات الدوائية

يتداخل بيرفينازين دوائيًا مع كثير من الأدوية، من أشهرها:

  • أدوية علاج الفصام الأخرى، مثل كويتيابين.
  • باسطات العضلات.
  • الأدوية المضادة للاكتئاب.
  • مضادات الصرع.
  • المهدئات (بنزوديازيبينات).
  • الأمفيتامينات.
  • زيت السمك (أحماض أوميغا-3 الدهنية غير المشبعة).
  • فيتامين (د).
  • أدوية المعدة التي تقلل إفراز حمض الهيدروكلوريك.
  • باراسيتامول.

ختامًا…

تذكر أن المرض النفسي مثله مثل الأمراض الأخرى التي تصيب الإنسان، وهو ليس “وصمة”…

فلا تتردد -عزيزي القارئ- في استشارة طبيب مختص للحصول على العلاج المناسب، وعند الشعور بالتحسن لا توقف الدواء فجأة لئلا تتعرض لأعراض الانسحاب. وتذكر أنك لست وحدك!

بقلم د/ دعاء الخطيب

المصدر
Perphenazine
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى