ترياق الحياة الصحية

تجنب مواجهة المواقف | سلوك يجعلك أسيرًا لمخاوفك!

(رامي) تلميذ بالصف الثالث الإعدادي، مشهور بين زملائه وأساتذته بالتفوق العلمي لحصوله على درجات عالية.

وفي إحدى الحصص الدراسية، قرر مدرس التاريخ تغيير طريقة شرحه للمنهج بتخصيص جزء من الدرس ليشرحه أحد الطلاب لزملائه -بعد أن يحضِّره جيدًا- ليتفاعلوا معه، وفي نفس الوقت لتقوية مهارات التحدث أمام الجمهور لتلاميذه.

أخبر مدرس التاريخ تلاميذه بفكرته قائلًا: “سأبدأ بتنفيذ فكرتي من الحصة القادمة، وسأختار (رامي) لتحضير هذه الجزئية وإلقائها عليكم؛ فهو من أكفأ طلابي”.

أصاب (رامي) القلق، فقال في نفسه متسائلًا: “أنا؟! التحدث أمام الفصل؟! أنا أخاف من التحدث أمام الآخرين وأتلعثم! وبالتأكيد سيصبح شكلي سيئًا أمام زملائي وأساتذتي!”.

بعد انتهاء الحصة، قرر (رامي) الغياب من المدرسة في اليوم التالي لتجنب مواجهة الموقف.

هذه القصة البسيطة مثال على تجنب مواجهة المواقف الذي يلجأ إليه البعض بدلًا من مواجهة مخاوفهم، ظنًا منهم أنهم يحدُّون من توترهم وقلقهم بهذه الطريقة.

سنتناول سويًا سيكولوجية تجنب مواجهة المواقف، وكيفية مواجهة المواقف الصعبة، وكيفية تخلص الأذكياء من المواقف المحرجة، فتابع معنا…

تجنب مواجهة المواقف المحرجة… مسكن مؤقت لقلقك!

تجنب مواجهة المواقف المحرجة

يُعَدُّ سلوك تجنب مواجهة المواقف نتاج القلق والتوتر الشديدين اللذين يغلبان على صاحبهما، ويمنعانه من الإقدام على مواجهة موقف ما.

فبدلًا من اتباع فن التعامل مع المواقف، يلجأ المرء إلى الحل الأسهل من وجهة نظره، ألا وهو الهروب.

قد تشعر بأنك أفضل حالًا وأقل خوفًا عندما تتجنب موقفًا يقلقك، لكن بعد ذلك ستحيط بك مجموعة من المشاعر المتخبطة والمحبطة نتيجة هروبك من الموقف، مثل الحزن والشعور بالذنب والإحباط.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

بالإضافة  إلى عدم قدرتك على اكتساب المهارات، أو خوض التجارب الجديدة التي ترفع من ثقتك بنفسك.

كيفية مواجهة المواقف الصعبة… نصائح تُكسِبك فن التعامل مع المواقف

كيفية مواجهة المواقف الصعبة

الحياة ليست عادلة أو مثالية؛ فمثلما تحتوي على المواقف المبهجة والاعتيادية، تضم أيضًا المشاكل والصعوبات، على هيئة اختبارات تقيس قدرتك في التعامل مع المواقف المختلفة.

اختيارك لتجنب مواجهة المواقف يجعلك لا تكتشف قدراتك، ولا تكتسب الخبرات المتنوعة جراء التعامل مع المواقف الصعبة في الحياة. وإليك أبرز الأساليب الفعالة للتعامل مع المواقف الصعبة في الحياة:

١. اعترِف بالوضع الحالي

إنكار الموقف الصعب -مثل موت شخص عزيز عليك- يشغلك عن التفكير في حلول تُمكِّنك من معالجة هذا الوضع الجديد.

فالاعتراف بالوضع الحالي -حتى لو كنت لا تقبله- هو أول خطوات مواجهة المواقف الصعبة، وكذلك اعترافك بتجنب مواجهة مواقف تثير مخاوفك يضع اللبنة الأولى في علاج هذه المخاوف.

٢. ضَع خطة لمواجهة الموقف

أولًا، اكتب مشكلتك على ورقة، واستخدم العصف الذهني للإتيان بكامل الحلول المناسبة، وبعدها فاضِل بين هذه الحلول، واختر أكثر الحلول القابلة للتنفيذ، ثم قسِّم هذا الحل إلى خطوات.

إذا فشلتَ في الحل الأول، لا تيأس فتلجأ لتجنب مواجهة المواقف؛ بل ابحث عن الحلول البديلة.

٣. اطلب المساعدة والدعم من المحبين لك

لا تتردد في طلب المساعدة من أصدقائك أو عائلتك، سواء بمساعدتهم لك في مواجهة الموقف، أو أخذ نصيحة منهم، أو حتى مشاركتهم حزنك وألمك لتخفيف حدة الضغط العصبي عليك.

٤. غيِّر طريقة تفكيرك

تؤثر طريقة تفكيرك في كيفية مواجهة المواقف الصعبة؛ فقلقك المفرط والأفكار السلبية يقودانك لتجنب مواجهة المواقف.

حاول أن تنحي القلق والتوتر جانبًا، وتفهم الموقف الذي تمُرُّ به من خلال النصائح التالية:

  • اسأل نفسك عن مدى واقعية قلقك؛ فقد يأخذك خيالك إلى سيناريو مبالَغًا فيه ولا وجود له على أرض الواقع.
  • ركِّز على الجوانب الإيجابية في حياتك.
  • لا تسخط من المواقف الصعبة في الحياة، بل انظر إليها على أنها فرصة للتعلم واكتساب المزيد من الخبرات والمهارات.

كيف أنسى موقفًا ضايقني؟

هل مررتَ -عزيزي القارئ- بموقف مزعج لم تستطع نسيانه لأيام عديدة وأحيانًا لأسابيع، وأثر انشغالك بهذا الموقف في تركيزك وإبداعك في أمورك الحياتية الأخرى؟

بالتأكيد صادفك هذا الموقف المزعج، والذي وضعك تحت ضغط عصبي مستمر أثر في صحتك البدنية والنفسية، وسرق وقتك الثمين في التفكير به لمرات عديدة.

وعن سؤالك: (كيف أنسى موقف ضايقني؟)، إليك الإجابة في عدة نصائح:

١. تنفس بعمق 

عندما تراودك الأفكار المزعجة، أغلق عينيك وتنفس بعمق، وكأن كل زفير خارج منك يطرد هذا الموقف من تفكيرك. كرر ذلك عدة مرات، وستشعر تدريجيًا بالسلام النفسي والهدوء، وستتخلص من الطاقة السلبية.

٢. أرِح عقلك

مهما كانت الأفكار المزعجة تزاحم عقلك، حاول إفراغه من هذه الأفكار بالتأمل وممارسة اليوجا. قد لا يكون الأمر سهلًا في البداية، لكن مع الاستمرار ستجد نتائج مذهلة تُمكِّنك من التخلص من أفكارك المزعجة بسهولة.

٣. استخدم خيالك بإيجابية

يساعدك التصور على التخلص من المواقف المزعجة بسهولة من خلال عدة تقنيات:

  • تخيل الموقف المزعج وكأنه شيء مادي تضعه في بالون بالبحر، ثم تشاهده وهو يطفو بعيدًا.
  • تخيل أنك تكتب المشكلة في ورقة، ثم تمزقها وترميها بعيدًا.

٤. اكتب 

للكتابة دور فعال في إخراج طاقتك السلبية على الورق. بعد الانتهاء من الكتابة، مزِّق الورق حتى لا تعيد قراءة ما يزعجك، فيظل الموقف عالقًا بذهنك.

كيفية تخلص الأذكياء من المواقف المحرجة؟

مَن مِنا لم يتعرض لموقف محرج أمام الآخرين؟!

لا يوجَد أحد لم يمُرَّ بهذا الموقف، لكن هناك مَن يتجاوز الأمر بسهولة ولا يسمح للمشاعر السلبية بالسيطرة عليه، وهناك مَن يسئ التصرف في مثل هذه المواقف ويخيم عليه الحزن ولا يستطيع تجاوزه. 

إليك حيل بسيطة تفسر كيفية تخلص الأذكياء من المواقف المحرجة:

١. بدلًا من التوتر والتصبب عرقًا من الموقف المحرج، يحول الأذكياء الموقف إلى دعابة، فبذلك يسيطرون على الأمر من خلال صرف أنظار الحاضرين للدعابة بدلًا من الموقف المحرج، وفي الوقت نفسه يقللون من حدة توترهم وقلقهم.

٢. تجنب تبرير الموقف المحرج، حتى لا تعطي فرصة لأحد للهجوم عليك. 

٣. لا تقلق بشأن ما يعتقده الآخرون عنك؛ فهم يدركون أن الإنسان عندما يقع في موقف محرج يتخيل أن الحاضرين يسلطون الضوء عليه، في حين أن هذا الاعتقاد يكون مبالَغ فيه من قِبل الفرد.

٤. لا تقع في فخ الكمالية؛ فأنت بشر، ومن الوارد جدًا أن تقع في المواقف المحرجة، لذا لا تعرض نفسك لجلد الذات، ولكن تقبل الأمر ببساطة.

مجمل القول…

فن التعامل مع المواقف يجنبك الاضطرار إلى تجنب مواجهة المواقف، وبالأخص تجنب مواجهة المواقف المحرجة.

مهما كان الأمر، واجهه بحكمة وذكاء، فذلك أفضل بكثير من الهروب المؤقت منه، لتفادي المشاعر السلبية التى ستسيطر عليك، ولوضع حد لهذه المشاكل.

المصدر
Avoidance Coping and Why It Creates Additional StressDeal Better With Hard Times7 Steps To Accept Tough Situations In LifeHow to Handle Difficult Situations In Life6 Ways To Move Past An Embarrassing Moment
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى