ترياق الحدثترياق الحياة الصحية

تحدي الانطباع الأول

#تحدي_الانطباع_الأول

ظهر في الأيام الأخيرة تحدٍّ جديد على الفيس بوك، يتساءل الناس من خلاله كيف كانت الانطباعات الأولى لأصدقائهم ومعارفهم عنهم، ليتفاجأ بعضهم بهذه الانطباعات التي لا تمتُّ لشخصيتهم بصلة، بينما حصل الآخرون على انطباعات أولية تعبر عن شخصياتهم تمامًا.

الانطباع الأول في علم النفس

أجرى مجموعة من العلماء في جامعة نيويورك دراسة لمعرفة كيف يُكوِّن الأفراد الانطباعات الأولى؛ ذلك من خلال إخضاع بعض الأشخاص لجهاز التصوير بالرنين المغناطيسي، وعرض صور لآخرين مع إخبارهم ثلاث صفات إيجابية عن أصحاب الصور، وثلاث أخرى سلبية، وطُلب من الأشخاص قيد التجربة الإفصاح عن انطباعاتهم الأولى.

وُجد أن كلًّا من المُخيخ والقشرة الحزامية الخلفية مسؤولان عن تكوين الانطباعات الأولى عن الآخرين؛ إذ تُرتب هذه الأجزاء من المخ المعلومات على أساس أهميتها، وتُلخصها في صورة انطباع أولي.

وبناءً على هذا يمكن القول أن لقاء أشخاص جدد في حياتنا يُنشط هذه المناطق في الدماغ، فيحدد قيمة الأشخاص، ويجعلنا نقرر كيف ستكون علاقاتنا بهم؛ هل نقترب منهم أكثر ونجعل هؤلاء الأشخاص جزءًا من حياتنا اليومية؟ 

كيف يؤثر وجه الشخص في تكوين الانطباعات الأولية؟

أُجريت دراسة عن العلاقة بين شكل الوجه والانطباع الأولي عند الأشخاص، وقد صَنفت هذه الدراسة الأشخاص إلى أربع فئات طبقًا لشكل الوجه:

  • الأشخاص ذوي الملامح الطفولية: نميل إلى إصدار أحكام جيدة على أصحاب الوجه الطفولي؛ بسبب تلك الصورة عن الأطفال المحفورة في أذهاننا بأنهم لطفاء ويحتاجون إلى العناية، فنطبِّق نفس الأمر على البالغين من أصحاب الوجه الطفولي، نفترض أنهم لطفاء لكن ضعفاء ويحتاجون إلى من يعتني بهم مهما بلغت أعمارهم.
  • أصحاب الوجه المألوف: لدينا جميعًا رابط بين شكل الشخص وسلوكه، لذا؛ إذا قابلت شخصًا يشبه صديقك الجيد، فستفترض بالفطرة أن هذا الشخص جيد أيضًا، أما إذا قابلت أحدًا يشبه شخصًا بغيضًا، فإنك ستتعامل معه على أنه بغيض.
  • أصحاب الوجه الجذاب: شمل هذا التصنيف الأشخاص ذوي الملامح الجذابة والأشخاص الأصحاء؛ إذ نفترض بالفطرة أن أصحاب الملامح الجذابة والأصحاء هم أشخاص لطفاء ومحبوبون وأذكياء، بينما نميل إلى الابتعاد عن الأشخاص غير الأصحاء حتى إذا لم يكونوا أصحاب أمراض مُعدية، وكذلك نفترض أن أصحاب الوجه غير الجذاب ليسوا لطفاء فنبتعد عنهم.
  • أصحاب تعبيرات الوجه المختلفة: نصدر الأحكام على الأشخاص من خلال تعبيرات وجوههم، فعلى سبيل المثال: الأشخاص ذوي الحاجبَين المرفوعَين نفترض في الحال أنهم غاضبون حتى وإن لم يكونوا غاضبين، والأشخاص الذين تظهر الابتسامة على وجوههم تلقائيًا، نفترض دائمًا أنهم سعداء، دون الانتباه إلى مشاعرهم الحقيقية.

الانطباع الأول يدوم… حقيقة أم خيال؟

يرى علماء النفس أن الانطباع الأول يدوم، لكن ليس للأبد، بل يستمر عدة أشهر؛ إذ يتعامل الأشخاص مع بعضهم البعض على أساس هذا الانطباع عدة أشهر، حتى يحدث ما يغير انطباعاتهم.

كيف تعطي انطباعًا أول جيدًا؟

نطمح جميعًا إلى إعطاء انطباع أول جيد في المقابلات الأولى، سواء كانت هذه المقابلة للعمل أو الزواج. إليك نصائح ترياقي لإعطاء انطباع أول جيد:

  • التزم بميعادك.
  • ارتدِ ملابس مناسبة.
  • كن على سجيتك.
  • ارسم ابتسامة لطيفة على وجهك.
  • ثق بنفسك.
  • تحدث بلباقة.

ربما يمكنك الاستفادة من هذا المقال في معرفة أفضل الطرق للاستفادة من الانطباعات الأولى، وهي إعطاء الناس سببًا للثقة بك عن طريق ذكر معارفكم المشتركة، أو الأنشطة التي يجمعكم حبها، وبالتأكيد الابتسام…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق