ترياق الأمراض النفسية

الأمراض النفسية: ما هي وكيف يمكن التخلص منها؟

لا تستقيم حياتنا إلا بعنصرين رئيسيين هما صحتنا الجسدية وصحتنا النفسية. ولعقود عديدة، اهتم المجتمع بالصحة الجسدية فقط وأهمل الصحة النفسية رغم أثرها الشديد على صحة الأفراد والمجتمعات! ومع الوقت وتطور الطب وتزايد الثقافة أصبح هناك وعي أكثر عن الأمراض النفسية المختلفة ومدى خطورتها.

في مدونتنا ترياقي وفي هذا المقال تحديدََا سنعرض لك نبذة عن الأمراض النفسية وأعراضها، وعلاجها، وكيفية التعامل السليم معها… تابعونا.

تعريف الأمراض النفسية

يعد المرض النفسي خللًا في نفس الإنسان يؤثر على التفكير أو السلوك أو الشخصية أو المزاج أو حتى العادات البسيطة والمختلفة مثل النوم والأكل. وربما يشمل تأثيره جانبًا واحدًا فقط أو يشملهم جميعََا. يُعتقد أن جميع الأمراض النفسية مزمنة ويصعب التخلص منها إلا أن هذا خطأ شائع فهناك الكثير منها موسمي وعرَضي ويسهل السيطرة عليه وعلاجه خلال مدة قصيرة من الزمن. 

أشهر أنواع الأمراض النفسية

تنقسم الأمراض النفسية إلى العديد من الأنواع  بناءََ على الجوانب التي ذكرنا بعضها في الفقرة السابقة:

اضطراب القلق

.الأمراض النفسية

هو أحد أشهر أنواع الأمراض النفسية، يعاني مصابو اضطراب القلق من الهلع الشديد والمبالغة في انفعالاتهم في مواقف تعد بسيطة. من أشهر أنواع اضطراب القلق هو الرهاب (الفوبيا) بجميع أشكاله.

اضطراب المزاج

هو تغّير في الحالة المزاجية للمريض ربما يكون حزنًا شديدًا وربما يكون فرحًا شديدًا وربما تصبح حياته مزيجًا بين الحالتين ويندرج تحت هذا النوع أكثر الأمراض النفسية شيوعََا مثل الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب.

اضطراب ما بعد الصدمة

يظهر هذا الاضطراب بعد تعرض بعض الأشخاص لصدمة شديدة أو تجربة أليمة مثل انتهاك جسدي أو نفسي او فقدان شخص عزيز. يظل شبح تلك التجارب يحوم في حياتهم ويؤثر عليها حتى بعد التعافي ومرور فترة من الزمن عليها.

اضطرابات الأكل

هذا النوع من الأمراض النفسية يؤثر بشكل كبير على صحة ووزن المريض بشكل ملحوظ. ومن أنواعها فقدان الشهية العصبي والنهام العصبي.

اضطراب ذهاني

هو خلل في الوعي والتفكير لدى المريض. وتعد الهلوسة والضلالات أكثر أعراضه خطورة وانتشارََا. ومن أشهر الأمراض التي تندرج تحت هذا النوع الفصام (الشيزوفرينيا)

اضطرابات الشخصية

الأمراض النفسية

يعد هذا الاضطراب أحد أنواع الأمراض النفسية المؤثرة ليس فقط على شخصية المريض بل أيضًا على طريقة تفكيره وسلوكه المعتاد. يجد أصحاب اضطراب الشخصية صعوبة في الانخراط في المجتمع وتكوين علاقات صحية بين أفراده سواء في العمل أو حتى الحياة الشخصية مثل مرضى اضطراب الشخصية النرجسية، واضطراب الشخصية الحدية.

الإدمان

الأمراض النفسية

يفتقد مرضى الإدمان القدرة على التخلص من ممارسة عادات ربما تكون مضرة بشكل كبير عليهم أو على الأفراد المحيطين بهم مثل إدمان المخدرات، وإدمان الإنترنت، وإدمان الكحول وغيرها

مسببات الأمراض النفسية 

هناك الكثير من المسببات للأمراض النفسية المختلفة التي تصيب الإنسان، ولكن معظم الأمراض النفسية تتفق في تلك المسببات: 

  • عوامل وراثية: تنتقل بعض الأمراض النفسية من العائلة إلى الأبناء عن طريق الجينات الوراثية.
  • عوامل بيولوجية: مثل خلل في كيمياء المخ. 
  • عوامل بيئية: مثل التعرض لتجربة مؤلمة أو العيش في ظروف اجتماعية غير صحية. 
  • عوامل أخرى مثل تناول أنواع معينة من الأدوية لفترات طويلة. 

قد لا يكون وجود عامل واحد فقط كافيًا لظهور المرض النفسي، فغالبا ما يتحد أكثر من سبب لظهوره. ربما تفكر الآن في كيفية اكتشاف الأمراض النفسية الخطيرة، وهذا ما سنجيب عنه في الفقرة التالية.

أعراض الأمراض النفسية الخطيرة

هناك الكثير من الأعراض الشائعة والمشتركة بين كثير من الأمراض النفسية ومنها الحزن الشديد لفترات طويلة، وجلد الذات، وفقدان الشغف بملذات الحياة المختلفة، واضطرابات في النوم والشهية، ونوبات غضب أو خوف غير مبررة وضعف التركيز، كذلك توجد أعراض مميزة لبعض الأمراض النفسية الخطيرة منها:

الهلوسة

هي رؤية أشخاص وسماع أصوات غير حقيقية وتعد الهلوسة أحد أعراض الأمراض النفسية الخطيرة المصاحبة لمرضى الفصام.

الاضطرابات المزاجية

سواء الحزن الشديد المصاحب لحالات الاكتئاب أو التأرجح بين نوبات الحزن والفرح كما في حالات اضطراب ثنائي القطب.

محاولات إيذاء النفس

بدايةً من جرح الجسد مرورًا بمحاولات الانتحار والتي تعد أعلى أعراض الأمراض النفسية خطورة ويمكن القول أنها بمثابة المحطة الأخيرة التي يلجأ إليها المريض للتخلص من معاناته.

لكن هل وجود عرض أو اثنين من تلك الأعراض يجزم بأن الشخص مصاب بمرض نفسي؟

تشخيص الأمراض النفسية

نتعرض بين الحين والآخر للكثير من ضغوط الحياة، وربما يظهر على بعضنا علامات مشابهة لأعراض الأمراض النفسية مثل الحزن الشديد أو التوتر أو غيرها، لذلك لا يُعتمد على الأعراض بشكل أساسي في التشخيص. ربما تكون الأعراض جرس إنذار للتنبيه بوجود مشكلة ما ليس إلا، وعندها يجب علينا استشارة متخصص لاتباع وسائل أكثر دقة مثل الاستعانة بفحوصات معملية لمعرفة إذا ما كان هناك سبب مرضي أم لا. كذلك يلعب التقييم النفسي دورا مهما في التشخيص ورسم خطة العلاج المناسبة للمريض. وهذا ما سوف نشرحه في الفقرة التالية.

علاج الأمراض النفسية

يعتمد العلاج على نوع المرض ومدى خطورته ودرجة الإصابة به. هناك أمراض يمكن علاجها فقط بالدعم النفسي من الأفراد المحيطين بالمريض، والتوعية بالطريقة السليمة للتعامل مع المرض. وهناك أنواع أخرى تحتاج لتدخل دوائي لتحسين كيمياء المخ.

 ولكن قد يحتاج بعض المرضى إلى رعاية شديدة توفرها المستشفيات والمصحات النفسية المتخصصة والتي تعد خيارًا أمثل للمرضى المحتمل تعرض حياتهم أو حياة ذويهم للخطر. 

 

التعامل السليم مع الإصابة بالأمراض النفسية

أولًا: تجاوز مرحلة الإنكار

تعاملت الكثير من المجتمعات مع المرض النفسي بمنظور غريب لأعوام طويلة، ارتبط المرض النفسي بالجنون ووُصِم الكثير من المرضى بالعار، ورغم ارتفاع معدل الوعي لدى الكثير؛ إلا أن إنكار الأهل والمحيطين وجود بوادر مرض نفسي لدى ذويهم يعد المشكلة الأكثر خطورة؛ لذلك تجاوز تلك المرحلة سريعََا وابدأ في البحث عن العلاج.

ثانيًا: تقبل مشاعر المريض

يمر المريض النفسي بالكثير من التقلبات المزاجية حتى في أثناء فترة العلاج، وربما يفضل الانسحاب من الحياة، أو تنتابه في بعض الأحيان نوبات غضب أو بكاء؛ لذلك استشارة الطبيب حول الطريقة الأنسب للتعامل مع تلك التقلبات تبدو حلًا جيدََا.

ثالثًا: امنح نفسك بعض الوقت

امنح نفسك وباقي أفراد أسرتك وقتََا واهتمامََا بين الحين والآخر. هذا من شأنه تجديد طاقتك للتعامل مع الأمور الأكثر تعقيدََا، والحفاظ على صحتك النفسية.

أخيرََا تذكر أن الصحة النفسية لك ولكل الأفراد المحيطين بك لا تقل أهمية عن الصحة الجسدية، وأن المرض النفسي ليس وصمة عار إنما هو مجرد مرض يجب التعامل معه بطريقة سليمة، وأن الوعي به هو مسئولية الجميع.

 

اظهر المزيد

د. مروة إسماعيل

مروة إسماعيل صبري، طبيبة بيطرية وكاتبة محتوى طبي، مهتمة بالبحث في مختلف العلوم الطبية وتبسيطها وإثراء المحتوى الطبي العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق