ترياق الأدوية النفسية

زيجاروت Xygarot

شكوت إلى أحد أصدقائي من الصيادلة معاناة ابني ذي الخمسة عشر ربيعًا مع أدوية الاكتئاب؛ إذ إنه يجد صعوبة في ابتلاع الأقراص، وربما يفضي به ذلك إلى التقيؤ وعدم الاستفادة من الدواء وعدم الانتظام في الجرعات.

فسألني صديقي عن الدواء الموصوف له فأخبرته، فقال لي: «لا تقلق؛ هذا الدواء متوافر أيضًا في شكل شراب»، وأعطاني دواء زيجاروت شراب، وأعاد ضبط جرعته بما يناسب ابني. 

أخرجت نشرة الدواء من العبوة وقرأت ما فيها، فوجدت فيها المعلومات الآتية:

المادة الفعالة لزيجاروت

يحتوي زيجاروت على المادة الفعالة إسيتالوبرام (Escitalopram)، بتركيز خمسة مليجرامات لكل خمسة مليلتر (مل). 

وهو من إنتاج شركة مالتي إبيكس للصناعات الدوائية بمصر، ويمكن القول بأنها الشركة الوحيدة التي قدمت هذه المادة الفعالة على هيئة شراب في سوق الدواء المصري. 

وسعر دواء زيجاروت وقت كتابة المقال واحد وعشرون (21) جنيهًا مصريًّا.

دواعي استعمال زيجاروت

يوصف دواء زيجاروت غالبًا لعلاج الاكتئاب، ويمكن الاستفادة منه أيضًا لعلاج القلق، واضطرابات الوسواس القهري، ونوبات الهلع. 

التأثير الدوائي لزيجاروت

تصنف مادة إسيتالوبرام ضمن المثبطات الانتقائية لاسترداد السيروتونين (Selective Serotonin Reuptake Inhibitors (SSRI، وينتج مفعولها عن طريق ضبط مستويات مادة السيروتونين في المخ؛ مما يؤدي إلى تحسين الحالة المزاجية وتخفيف الحالات العصبية. 

ويمكن استخدامها للبالغين وللأطفال بدءًا من عمر الثانية عشرة. 

الأعراض الجانبية 

  • أعراض التحسس من مادة إسيتالوبرام؛ مثل: الطفح الجلدي، والحكة، وصعوبة التنفس، وتورم الوجه أو اللسان أو الشفتين، أو احتقان الحلق.
  • تشوش الرؤية، والرؤية النفَقية (Tunnel vision)، وآلام العين وتورمها، ورؤية الهالات حول الأضواء.
  • الاندفاع والتهور، والإحساس بالسعادة المفرطة أو الحزن الشديد.
  • حرقة أو ألم في أثناء التبول.
  • بطء النمو أو زيادة الوزن عند الأطفال.
  • أعراض انخفاض مستوى الصوديوم في الجسم؛ مثل: الصداع، والتوهمات، واختلاط الكلام، والإعياء الشديد، والتقيؤ، وفقد التناسق الحركي.
  • تداعيات الجهاز العصبي الحادة؛ مثل: تصلب العضلات، وارتفاع درجة الحرارة، والتعرق، وتسارع ضربات القلب أو عدم انتظامها، والرعاش، والإحساس بفقد الوعي.
  • أعراض متلازمة السيروتونين؛ مثل: الهياج، والهلاوس، والحمى، والتعرق، والقشعريرة، وسرعة نبضات القلب، وتصلب العضلات، والاختلاج (التشنجات)، وفقد التناسق الحركي، والغثيان، والقيء، والإسهال.
  • أرق.
  • جفاف الفم، وزيادة الشعور بالعطش، وفقد الشهية.
  • نزيف الأنف، وغزارة الطمث.
  • نقص الرغبة الجنسية، والعجز الجنسي، وصعوبة الوصول إلى النشوة الجنسية.
  • التفكير بالانتحار أو إيذاء النفس.

وكحال معظم الأدوية لا يشترط حدوث كل هذه الأعراض، وإن حدثت فإنها غالبًا تقل بمرور الوقت، وفي حال عدم التحسن أو في حال زيادة حدة هذه الأعراض أو غيرها فيجب التواصل مع الطبيب فورًا.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

موانع الاستعمال

قبل البدء في استخدام زيجاروت لا بد من إخبار الطبيب إذا كنت تعاني أيًّا من هذه الحالات:

  • التحسس من مادة إسيتالوبرام أو المواد الأخرى الداخلة في تركيب المستحضر، أو أي أدوية أخرى.
  • الإصابة بالصرع أو العلاج بالصدمات الكهربائية؛ فقد يزيد إسيتالوبرام من خطورة النوبات الصرعية.
  • وجود مشكلات بالقلب.
  • انخفاض معدل ضربات القلب، أو الإصابة بإسهال أو قيء حاد مدة طويلة، أو تناول الأدوية المدرة للبول.
  • تناول أدوية أخرى لعلاج الاكتئاب في السابق؛ لاحتمال تداخلها مع إسيتالوبرام والتسبب بارتفاع شديد في ضغط الدم، حتى في حال إيقافها عدة أسابيع.
  • الإصابة بالجلوكوما.
  • الإصابة بالسكري؛ فقد يصعب ضبط مستوى السكر بالدم حال استخدام زيجاروت، ويجب حينئذ متابعة مستوى السكر في الدم خلال الأسابيع القليلة الأولى لبدء العلاج، وضبط جرعة أدوية علاج السكري إن اقتضت الحاجة.

التداخلات الدوائية

ينبغي إبلاغ الطبيب أو الصيدلي قبل البدء باستخدام زيجاروت في حال استخدام الأدوية الآتية:

  • الأدوية المضادة للصفائح الدموية (مثل كلوبيدوغريل)، ومضادات التخثر (مثل وارفارين).
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (مثل إيبوبروفين)، أو عند استخدام الأسبرين لمنع النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  • مضادات الاكتئاب وغيرها من الأدوية التي تتبع طائفة مثبطات الأكسيداز أحادي الأمين (MAOIs)، مثل: فينيلزين، وترانيلسيبرومين، وسيليجلين، وأيزوكاربوكسازيد، ولينازوليد. 

ويجب إيقاف استخدام هذه الأدوية قبل بدء استخدام زيجاروت بأسبوعين، أو التوقف عن استخدام زيجاروت قبل بدء استخدام هذه الأدوية بأسبوعين؛ لمنع حدوث أعراض جانبية خطرة.

  • مضادات الاكتئاب الأخرى، مثل: 

ولذلك لتلافي خطر الإصابة بـ”متلازمة السيروتونين”. 

  • الأدوية أو المواد المهدئة للجهاز العصبي أو المسببة للنعاس، مثل: الكحوليات أو المخدرات. 

مضادات الهيستامين، مثل: سيتيريزين، وديفينهيدرامين. 

الأدوية المخففة للقلق والأرق، مثل: ألبرازولام، وديازولام، وزولبيديم

الأدوية المرخية للعضلات

مسكنات الآلام المشتقة من الأفيون، مثل: كودايين. 

  • أدوية أخرى، منها: أميودارون، وبيموزيد، وبروكاييناميد، وكينيدين، وسوتالول، وغيرها من الأدوية التي قد تؤثر في نظم القلب مع زيجاروت. 

قد يتداخل زيجاروت مع بعض الفحوصات والتحاليل المعملية مؤديًا إلى نتائج غير حقيقية، ولهذا يجب إبلاغ القائمين بهذه الفحوصات عن أي أدوية تتناولها.

الجرعة وطريقة الاستخدام

يستخدم شراب زيجاروت للأطفال من عمر الثانية عشرة. 

يمكن البدء بجرعة عشرة (10) مليجرامات مرة يوميًا -أي ما يعادل عشرة (10) مل من شراب زيجاروت-، ويمكن زيادتها عند الضرورة إلى عشرين (20) مليجرامًا يوميًا ولكن بعد ثلاثة أسابيع على الأقل من بدء العلاج.

ويمكن تناول جرعة مداومة مقدارها عشرة مليجرامات إلى عشرين مليجرامًا يوميًا، ولا ينبغي زيادة الجرعة أكثر من عشرين مليجرامًا يوميًا.

وللاطلاع على جرعات إسيتالوبرام للبالغين يمكنك مطالعة مقال سيبرالكس (Cipralex)… هل تعاني الاكتئاب؟!

شروط التخزين

يحفظ الدواء في عبوته الأصلية محكم الغلق، بعيدًا عن الرطوبة، وفي درجة حرارة لا تتعدى خمسًا وعشرين (25) درجة مئوية.

بدائل زيجاروت

يتوافر إسيتالوبرام على هيئة شراب تحت الاسم التجاري ليكسابرو (Lexapro)، وعلى هيئة نقط للفم تحت الاسم التجاري سيبرالكس (Cipralex) خارج مصر.

نصائح عند الاستخدام

ينبغي اتباع هذه الإرشادات في أثناء الاستخدام:

  • تؤخذ الجرعة في الوقت نفسه كل يوم، مع الطعام أو من دونه. 

وعند نسيان الجرعة يمكن تناولها حال تذكرها إلا إذا اقترب موعد الجرعة التالية، فتترك الجرعة المنسية وتتناول الجرعة التالية في موعدها بانتظام. 

ولا ينبغي زيادة الجرعة لتعويض الجرعة المنسية.

  • عند حدوث اضطرابات في النوم يمكن تناول زيجاروت في الصباح.
  • لا بد من قياس جرعة الشراب بدقة، ويمكن الاستعانة بالملعقة المرفقة مع الدواء.
  • قد يستغرق الدواء مدة أربعة أسابيع إلى أن تبدأ الأعراض في التحسن. 

يجب الاستمرار في تناول الدواء كما هو موصوف، وينبغي إخبار الطبيب في حالة عدم التحسن.

  • يجب أن يخضع الأطفال الذين يعالجون بزيجاروت للفحص الدوري لمتابعة تطور حالتهم، وخصوصًا لمتابعة الطول والوزن.
  • يمنع إيقاف زيجاروت فجأة، ويجب اتباع تعليمات الطبيب عند التوقف عن استخدام الدواء.
  • قد يؤثر زيجاروت في قدرة الشخص على قيادة المركبات وتشغيل الآلات، فينبغي الحذر والحيطة.

الأشكال الدوائية

يتوافر زيجاروت في الأسواق المصرية على هيئة شراب، في عُبْوَة حجمها مئة مل.

لا تنس -عزيزي القارئ- أن الحالات تتفاوت في شدتها وفي أعراضها، ولا بد من مراجعة الطبيب لفحص كل حالة على حدة، فلا تصف دواء لغيرك حتى وإن تشابهت الأعراض.

المصدر
EscitalopramEscitalopram EscitalopramEscitalopram Oxalate
اظهر المزيد

Mohammed Saad

صيدلي ومترجم طبي وكاتب محتوى طبي، أسعى إلى تبسيط وإثراء المحتوى العلمي العربي؛ لإلسهام في نشر الوعي والثقافة الطبية في العالم العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى