ترياق الأدوية النفسية

سيرباس (Serpass) | لعلاج الوسواس القهري والاكتئاب!

انقلبت حياتي رأسًا على عقب منذ ثلاث سنوات، وأصبحت فجأة أسيرًا لتلك الأفكار غير المنطقية والوساوس التي تكاد تفقدني عقلي.

أصبحت منهكًا أمام تلك الأفكار التي تدمر حياتي؛ فهي تستحوذ على عقلي وتستنزف طاقتي…

توقفت عن الدراسة، وابتعد عني الأصدقاء، وتأثرت حياتي بأكملها؛ فأصبحت إنسانًا تائهًا ووحيدًا وضعيفًا.

وشعرت في كثير من الأحيان بالرغبة في تهشيم رأسي لإسكات تلك الوساوس، وكم تمنيت إنهاء حياتي…

شعر والدي بالعجز وقلة الحيلة أمام رفضي الذهاب لطبيب نفسي، ولكنني وافقت على مضض بسبب إلحاحه الشديد وإصراره.

وهنا، أخبرني الطبيب أني أعاني اضطراب الوسواس القهري، ونصحني باستخدام سيرباس (Serpass)، فتحسنت حالتي الصحية كثيرًا بعد الانتظام على العلاج، وعدت من جديد لاستكمال دراستي التي أنهيتها -بالفعل- العام الماضي.

سنتحدث في هذا المقال عن دواء سيرباس (Serpass)، ودواعي استعماله، وآثاره الجانبية، وتداخلاته الدوائية، وسنتطرق إيضًا إلى سيرباس والحمل والرضاعة، وسنجيب كذلك عن الأسئلة الآتية:

  • هل هناك علاقة بين سيرباس وزيادة الوزن؟
  • هل هناك علاقة بين سيرباس والنوم؟
  • متى يبدأ مفعول سيرباس؟
  • هل يستخدم سيرباس لعلاج سرعة القذف؟

الاسم العلمي: سيرترالين (Sertraline).

الاسم التجاري: سيرباس (Serpass).

سيرباس (Serpass)

يحتوي سيرباس (Serpass) على سيرترالين (Sertraline) الذي يعد مضادًا للاكتئاب، وينتمي إلى فئة الأدوية التي يطلق عليها “مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية” (SSRIs).

تعتمد آلية عمل هذا الدواء على استعادة توازن مستويات السيروتونين في الدماغ، وهو أحد الناقلات العصبية التي تحسن المزاج وتخفف أعراض الاكتئاب.

يساعد سيرباس مريض الاكتئاب على تحسين مزاجه ونمط نومه وشهيته، ويساعده كذلك على استعادة اهتمامه بالأنشطة اليومية.

دواعي استعمال سيرباس

يستخدم هذا الدواء لعلاج العديد من الاضطرابات النفسية، وتشمل دواعي استعمال سيرباس الآتي:

وهناك أيضًا الكثير من الاستخدامات غير المدرجة في نشرة الدواء.

سيرباس لعلاج سرعة القذف

يؤخر سيرباس سرعة القذف عند الرجال، وهي أحد الآثار الجانبية التي يسببها هذا الدواء، لذا؛ قد يلجأ بعض الرجال لاستخدام سيرباس لعلاج سرعة القذف.

ويؤثر سيرباس أيضًا في الرغبة الجنسية والقدرة الجنسية عند الرجال؛ ولذا لا يوصى باستخدامه إلا تحت إشراف الطبيب.

تحذيرات قبل الاستخدام

لا تستخدم هذا الدواء إلا تحت إشراف الطبيب، واسأل الطبيب أو الصيدلي عن الاحتياطات التي يجب عليك اتباعها قبل تناوله.

استشر طبيبك قبل استخدام سيرباس إن كنت تعاني:

  • مرضًا قلبيًا.
  • مَرضًا كبديًا.
  • مرضًا كلويًا.
  • أحد أمراض الدم.
  • الصرع أو تتلقى علاجًا بالصدمات الكهربائية.
  • الجلوكوما.
  • أفكارًا انتحارية.
  • مرض السكري.

إن كنت مريضًا بالسكري؛ فأنت بحاجة إلى مراقبة مستويات السكر لديك في الأسابيع القليلة الأولى من العلاج.

يجب ألا تستخدم هذا الدواء إن كنت تعاني الحساسية تجاه سيرترالين أو أحد الأدوية التي تنتمي إلى فئة “مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية” (SSRIs).

يجب أن تخبر الطبيب إن كان لديك تاريخ عائلي للإصابة بالاضطراب الثنائي القطب أو اضطرابات الغدة الدرقية أو غيرها من المشكلات الصحية الأخرى.

ما الذي عليّ تجنبه في أثناء استخدام سيرباس؟

تجنب شرب الكحول؛ فهو يسبب آثارًا جانبية مزعجة. 

وتجنب كذلك القيادة وأداء الأنشطة الخطرة، وذلك إلى أن تختبر أثر سيرباس فيك؛ إذ إنه عادة ما يسبب الدوار والنعاس.

كيف أستخدم سيرباس؟

لا تستخدم هذا الدواء إلا تحت إشراف الطبيب، واقرأ نشرة الدواء جيدًا قبل الاستخدام، أو اسأل الطبيب أو الصيدلي عن الإرشادات الواجب عليك اتباعها في أثناء الاستخدام.

يؤخذ هذا الدواء مرة واحدة عن طريق الفم، مع الطعام أو بدونه، ومن الأفضل لك الالتزام بموعد محدد لتناوله.

وتبلغ جرعة سيرباس المعتادة عند البالغين 50 مجم، وقد ينصحك الطبيب بالبدء بجرعة صغيرة، وزيادتها تدريجيًا لتصل إلى 200 مجم “الجرعة القصوى”.

بينما تبلغ الجرعة المعتادة عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (6 – 12) عامًا 25 مجم، ويمكن زيادتها تدريجيًا لتصل إلى الجرعة القصوى (50 مجم) في غضون أسبوع.

استخدم هذا الدواء حسب تعليمات الطبيب، ولا تغير الجرعة أو تعدلها أو تتوقف عن استعماله دون الرجوع إلى الطبيب.

متى يبدأ مفعول سيرباس؟

قد يستغرق الأمر 4 أسابيع قبل أن تشعر بتحسن الأعراض التي تعانيها؛ ولذا استمر في تناول الدواء حسب تعليمات الطبيب.

قد يسبب التوقف المفاجئ عن استخدام هذا الدواء الإصابة بأعراض انسحاب غير مستحبة؛ سيقلل لك الطبيب الجرعة تدريجيًا حتى تتوقف عن استخدامه بأمان.

ماذا لو فاتتني جرعة؟

إن فاتتك الجرعة؛ فلا تجزع، تناول الجرعة التالية في موعدها المحدد، ولا تتناول جرعتين معًا.

يمكنك ضبط المنبه كي يذكرك بموعد جرعتك اليومية.

ماذا يحدث إذا تناولت جرعة زائدة؟

تختلف جرعة سيرباس التي تسبب جرعة زائدة من سيرترالين من شخص لآخر. لا تتردد في الاتصال بالطبيب إن واجهت الأعراض الآتية:

  • التقيؤ.
  • الاهتزاز.
  • الشعور بالنعاس.
  • تسارع معدل ضربات القلب.
  • نوبات.
  • الدوار الشديد.

إن شعرت أنك في حاجة للذهاب إلى الطوارئ؛ فلا تقُد بنفسك، ولكن يمكنك طلب المساعدة من أحد الأصدقاء.

الآثار الجانبية

يسبب سيرباس العديد من الآثار الجانبية التي تختلف من شخص لآخر. لا تتردد في الاتصال بالطبيب إن كانت هذه الآثار الجانبية شديدة أو لا تختفي:

  • الدوار.
  • الشعور بالنعاس.
  • الأحلام المزعجة.
  • اضطرابات في النوم.
  • تغيرات في الوزن.
  • تقلبات في الشهية.
  • الشعور بالخدر أو الوخز.
  • الإسهال أو الإمساك.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • عدم القدرة على التحكم في التبول.
  • ضعف العضلات.
  • ضيق التنفس.
  • تورم الوجه.
  • آلام المفاصل وتورمها.
  • الضعف الجنسي واضطرابات في القذف.
  • قصور في الغدة الدرقية.
  • جفاف الفم.
  • آلام العظام.
  • الصداع.
  • الاكتئاب.
  • زيادة التعرق.
  • النزيف المهبلي.
  • عدم انتظام الحيض.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مشكلات في الذاكرة.
  • سيلان الأنف.
  • طنين الأذن.

قد يسبب دواء سيرباس (Serpass) آثارًا جانبية أخرى غير المذكورة؛ فلا تتردد في الاتصال بالطبيب.

العلاقة بين سيرباس والنوم

يسبب سيرترالين الدوار والشعور المستمر بالنعاس، ويعاني كذلك الكثير من المرضى الذين يتناولونه اضطرابات في النوم في الفترة الأولى من استخدامه.

ولكن من المتوقع أن تتحسن تلك الأعراض بعد فترة من الاستخدام.

العلاقة بين سيرباس وزيادة الوزن

تعد زيادة الوزن أحد الآثار الجانبية التي يعانيها المرضى الذين يستخدمون سيرباس.

يسبب هذا الدواء تقلبات في الشهية؛ وهو ما يؤدي إلى تغيرات في الوزن.

سيرباس والحمل والرضاعة

أخبري الطبيب إن كنتِ حاملًا أو تنوين الحمل، ولكن من الأفضل توخي الحذر ومنع الحمل في أثناء العلاج.

لا تتوقفي عن العلاج من تلقاء نفسك إن أصبحتِ حاملًا؛ ولكن اتصلي بالطبيب ليطلعك على الفوائد والمخاطر المحتملة من استخدام سيرترالين، ويساعدك على اختيار العلاج الأمثل.

يجب توخي الحذر عند استخدام هذا الدواء في أثناء الرضاعة؛ ولذا راقبي رضيعك، وأخبري الطبيب إن كان لا يتغذى جيدًا، أو يشعر بالنعاس الشديد.

سيرباس وكبار السن

من المرجح أن يسبب هذا الدواء المزيد من الآثار الجانبية عند كبار السن (> 65 عامًا)؛ ولذا لا يستخدم إلا تحت إشراف الطبيب.

سيرباس والأطفال

يستخدم هذا الدواء لعلاج الوسواس القهري -فقط- عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (6 – 12) عامًا.

التداخلات الدوائية

تتداخل العديد من الأدوية مع سيـرباس؛ ولذا ينبغي لك أن تخبر الطبيب أو الصيدلي الأدوية أو الفيتامينات أو الأعشاب التي تستخدمها أو تنوي استخدامها.

تشمل الأدوية التي تتداخل مع سيـرباس (Serpass):

  • مضادات التجلط، مثل: الوارفارين.
  • مُضادات الالتهاب غير الاستيرويدية، مثل: ديكلوفيناك.
  • مضادات الاكتئاب، مثل: باروكستين.
  • مثبطات الأكسيداز أحادي الأمين، مثل: فينيلزين.
  • الأدوية المسببة للنعاس، مثل: مضادات الهيستامين ومرخيات العضلات والأدوية الأفيونية، وأدوية السعال.
  • الأسبرين.

قد يتداخل هذا الدواء مع العديد من الاختبارات المعملية ليعطي نتيجة إيجابية خاطئة، مثل: اختبار فحص المخدرات، واختبار فحص الدماغ (مرض باركنسون).

لم نذكر كل الأدوية التي تتداخل مع سيرباس؛ فكن حذرًا وأخبر الطبيب أو الصيدلي عن الأدوية التي تستخدمها.

هذا الدواء يؤثر في صحتك؛ فلا تتناوله دون استشارة الطبيب، ولا تغير الجرعة أو تعدلها أو تتوقف عن استخدامه من تلقاء نفسك، ولا تنصح أحدًا باستخدامه دون الرجوع إلى الطبيب.

المصدر
Serpass TabletSertraline HCLSertraline SertralineSertraline, Oral Tablet
اظهر المزيد

د. أمل فوزي

أمل فوزي، صيدلانية، أعمل في الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية. أعشق الكتابة، وأجيد البحث، أستمتع بكتابة المقالات الطبية بأسلوب سلس وبسيط، هدفي الارتقاء بمستوى المحتوى الطبي العربي، ونشر العلم من مصادره الموثوقة لينتفع به القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق