عام

صندوق المفاجآت | “تهادوا… تحابوا”

شاركت صديقة لي على الفيسبوك تجربتها مع طفلتها الصغيرة في حفظ سور القرآن الكريم؛ إذ حاولت البحث عن طريقة تيسِّر بها مراجعة ما تم حفظه من سور.

فصنعت صندوقًا خشبيًا كتبت عليه “صندوق المفاجآت”، ووضعت به بعض الهدايا مثل: أقلام للتلوين، أو قطع من الحلوى، أو طريقة عمل طبق من الطعام يطهيانها سويًا… إلخ!

ثم صنعت صندوقًا آخر به قصاصات ورقية باسم السور المحفوظة، تسحب الطفلة ورقة، وإذا ما تلت السورة كاملة دون خطأ، تضع يدها في صندوق المفاجآت لتجد هدية بانتظارها!

تقول هذه الأم الملهمة أنها لم تكن تدرك مدى سعادة وحماس طفلتها الصغيرة، حتى إنها كانت تسحب أكثر من بطاقة
لتكتشف ما يخبئه صندوق المفاجآت الخاص بها.

فما هي لعبة صندوق المفاجآت؟ ولماذا يسعد الإنسان عندما يفاجأ بهدية؟ وما أهمية الهدايا في العلاقات البشرية؟ هذا ما سنتحدث عنه في مقال اليوم.

فهيا بنا عزيزي القارئ…

أثر الهدية في الإنسان

هل تستطيعين وصف شعورك إذا قدمت لك إحدى صديقاتك قطعة شيكولاتة بدون مناسبة؟!

بماذا تشعرين إذا عاد زوجك من عمله يومًا، وأهداكِ وردة دون توقع منك؟!

بالطبع ستغمَرين بالسعادة على الرغم من بساطة الهدية. إذًا؛ فالأمر لا يتعلق بالقيمة المادية للهدية وإنما يتعلق أكثر بعدم توقعك لها.

عندما نفاجأ بشيء سار، تتدفق كميات كبيرة من هرمون الدوبامين داخل دماغنا البشري، وهو الهرمون المسؤول عن الشعور بالسعادة والإثارة. 

اقرأ ايضًا عن: هرمونات السعادة الأربعة وكيفية زيادتها بطرق طبيعية.

أهمية تقديم الهدايا

أهمية تقديم الهدايا

نقدم للناس هدايا لإظهار امتناننا لهم وللدور الذي يؤدونه في حياتنا؛ فالهدايا تخبر الشخص ببساطة أنك تفكر وتهتم به.

نذكر فيما يأتي أهمية المفاجآت والهدايا في حياتنا: 

تعبير عن الحب

يُصاب الإنسان بالملل في علاقاته الإنسانية كجزء طبيعي من كينونته البشرية، وإضفاء عنصر المفاجأة والعطاء يكون بمثابة إلقاء حجر في مياه العلاقة الراكدة.

 إذا كنت في علاقة تعني لك الكثير وتهتم بها، فاحرص أن تُظهر دائمًا للشخص الآخر مدى اهتمامك به، وبادر بالعطاء؛ سواء بكلمة طيبة، أو بتقديم مساعدة، أو بهدية بسيطة دون انتظار مناسبة خاصة.

 للمزيد اقرأ عن: الملل في الحياة الزوجية | لماذا البدايات دائمًا أجمل؟

زيادة الانتباه والتركيز

في مثال صندوق المفاجآت للطفل، عندما غيرت الأم النمط التقليدي لمراجعة السور القرآنية، وجدت استجابة أسرع للطفلة، وتحصيل أفضل.

وذلك لأن المفاجأة تجعلنا أكثر تركيزًا ووعيًا بما حولنا؛ ويرجع ذلك لارتفاع مستوى هرمون النورادرينالين.

تحسين الصحة النفسية

تسبب المفاجأة زيادة الدوبامين، الذي يحسِّن الحالة المزاجية للشخص، ويدرء المشاعر السلبية، ومن ثَم يساعد على تقليل القلق وتحسين أعراض الاكتئاب والحزن.

زيادة التحصيل الدراسي

زيادة التحصيل الدراسي

يمكن استخدام لعبة صندوق المفاجآت للطالبات والطلبة في مراحل الدراسة المختلفة، كأداة تعليمية تساعد على تحصيل أفضل.

على سبيل المثال، أحضر صندوقًا وضع به بعض العناصر الموجودة بمادتك العلمية كمعلم، وابدأ بشرح تفصيلي
لهذا العنصر دون ذكر اسمه، والطالب الذي يتوصل إلى معرفة ما بداخل الصندوق يحصل على جائزة.

تساعد استراتيجية صندوق المفاجآت على الآتي:

  •  زيادة الانتباه والتركيز.
  • المرونة والتفكير الإبداعي.
  • استيعاب المعلومة بشكل أفضل.
  • التشجيع وبث روح المنافسة.
  • كسر الإطار التقليدي للتدريس.

البقاء على تواصل

يقولون أن “البعيد عن العين، بعيد عن القلب” 

وبما أننا أصبحنا نعيش جميعًا عصرًا مليئًا بالتحديات الاقتصادية والاجتماعية والعملية، أصبح من الصعب أحيانًا الالتقاء بالأصدقاء والمعارف.

لكن لا ينبغي أن تكون عدم رؤية شخص ما سببًا لتدمير العلاقات الإنسانية؛ إذ يمكنك إرسال شيء مميز لهم بين الحين والآخر، للمحافظة على أواصر الود والمحبة.

فن اختيار الهدايا

عندما يتعلق الأمر باختيار هدية لشخص ما، فإننا نقضي ساعات نفكر بهدية مناسبة؛ إذ نعاني دائمًا ارتباكًا وعدم يقين بمدى احتياج الشخص لهذه الهدية، وهل ستروق له أم لا!

وربما مررنا جميعًا بموقف عدم إعجاب الشخص بهدية قدمناها له، ولكنه تظاهر بعكس ذلك. 

ولكي لا تقع في هذا المأزق، هناك بعض النصائح التي يفضل اتباعها عند اختيار هدية:

  1. حدد الميزانية الخاصة بك

قبل البحث والتفكير بما ستقدمه للشخص، ينبغي أولًا تحديد مقدار المال الذي ستخصصه للهدية، وتذكر أن الأمر لا يتعلق بالهدايا الباهظة الثمن، وإنما بفكرة الاهتمام والامتنان، فلا تدع المال يسبب لك القلق والحيرة.

  1. تصفح صفحته الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي

تُعد وسائل التواصل الاجتماعي اليوم مكانًا مناسبًا يمكنك استغلاله في تحديد اختيارك.

فإذا كان الشخص يحب القراءة يمكنك شراء كتابٍ من النوع الذي يفضله، أو شراء بطاقة لحضور حفل توقيع لكاتبه المفضل.

وإذا كانت صديقتك مولَعة بالأزياء والموضة، يمكنك شراء قطعة ملابس أعجبتها على إحدى الصفحات الخاصة بالملابس.

 وإذا كان اهتمام الشخص بالطبخ، يمكنك شراء بعض الأدوات الخاصة بالمطبخ… إلخ.

  1. اطلب المساعدة من شخص مقرب

يمكنك طلب المساعدة من أحد المقربين للشخص الذي تريد تقديم هدية له، مثل: أخوه أو زميله المقرب، فقد يكون على دراية بما قد يحتاج إليه.

  1. تحدث مع الشخص بشكل مباشر

إذا أُصبت بالحيرة من أمرك، ولم تستطع تحديد هدية مناسبة، يمكنك سؤال الشخص بشكل مباشر إذا كان هناك شيء محدَّد يريد اقتناءه.

لدى بعض الأشخاص الجرأة للرد، وهو أمر رائع بالتأكيد، وسيوفر عليك الكثير من الحيرة وعدم التيقن من إعجابه بهديتك من عدمه.

  1. تصفح مواقع الشراء على الإنترنت

قديمًا كان الأمر يتطلب الذهاب بنفسك والتجول بين المتاجر لاختيار هدية، ولكن، أصبح الأمر أيسر في هذه الأيام.

فمعظم المتاجر لديها موقع خاص على الإنترنت يمكنك تصفحه والشراء منه مباشرة، أو تحديد شيء تشتريه عند ذهابك المتجر، وبذلك يوفر عليك كثيرًا من الوقت والجهد.

ولكن هناك بعض الهدايا عليك الذهاب واختيارها بنفسك من المتجر لضمان جودتها، مثل: باقات الورود أو الحلوى.

  1. استثمر بعض الوقت في التغليف

أخيرًا، وبعد أن اخترت الهدية، لا تنس شراء بعض الأدوات لتغليفها بشكل جيد، وأعطِ وقتًا كافيًا للشكل النهائي لهديتك.

يمكنك اعتماد استراتيجية صندوق المفاجآت؛ أحضر صندوقًا وضع هديتك وسط مجموعة من الورود المجففة والشيكولاتة المفضلة، أو ضع هديتك داخل عدة صناديق متدرجة في الحجم، فهذه الطريقة تثير الفضول والحماس عند فتحها.

  1. اكتب رسالة قصيرة

إرفاق رسالة قصيرة مع الهدية يجعلها مختلفة ومميزة، ويمكن لصاحبها الاحتفاظ بها داخل صندوق ذكرياته،
فيسعد بها كلما وقعت عينه عليها.

أود أن أذكر شيئًا في النهاية، ليس شرطًا أن تكون الهدية مادية أو شيئًا يستهلكه الإنسان؛ فهناك بعض الهدايا ذات منفعة أكبر، مثل: تقديم صدقة باسم شخص معين، أو التبرع في بناء مستشفى أو منزل لغير القادرين.

ويمكنك إخبار الشخص بأنك قمت بذلك نيابة عنه، وحينها، ربما يسعد أكثر بكثير من أي هدية تقليدية.

لا ينبغي أن يكون تقديم الهدية عملًا روتينيًا مضطرًا للقيام به؛ بل يجب أن يأتي من القلب، وتُعطى عن طيب خاطر دون انتظار مقابل.

نقدم للناس هدايا لإظهار امتنانا لهم وللدور الذي يؤدونه في حياتنا، فهي لفتة طيبة تعبر عن اهتمامك. وتذكر دائمًا أن شعور الرضا والسعادة الذي تحصل عليه عند إدخال السرور على قلب أحد لا يقدَّر بثمن!

المصدر
Why Gift Giving is ImportantScience explains why surprise brings us pleasureHow to Choose a Gift
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق