ترياق الأمراض النفسية

فوبيا طبيب الأسنان (Dentophobia) | واجه خوفك!

– تفضلي يا عزيزتي، مثلجات بنكهتك المفضلة.

= سلمت يداك يا عزيزي، اممم إنه لذيذ… آه!

– ما بكِ؟

= ألم شديد في أسناني!

– لقد تكرر الأمر كثيرًا في الآونة الأخيرة؛ دعينا نحدد موعدًا عند طبيب الأسنان.

= لا، لا تقلق أنا بخير، سأستخدم القرنفل لتسكين الألم.

أنا (علا)، أعاني فوبيا طبيبِ الأسنان منذ نعومة أظفاري، ويكفي ذكر كلمة “طبيب الأسنان” لإثارة الرعب في نفسي.

ترعبني تلك الإبرة التي يحقنها في فكي، وكأنه يغرسها في رأسي، وكم يفزعني ذلك المثقاب الذي يستخدمه.

سنتحدث في السطور القادمة عن فوبيا الخوف من طبيب الأسنان، وأنواعها وأسبابها، وكيف يمكن التغلب على فوبيا طبيب الأسنان؟ وسنتطرق كذلك إلى فوبيا الأطفال من طبيب الأسنان، فتابع معنا هذا المقال…

فوبيا طبيب الأسنان (Dentophobia)

يصاب الكثير منا بالتوتر والقلق أو الخوف قبل الذهاب إلى طبيب الأسنان، ولكن يجب ألا يمنعنا هذا الخوف من العناية بصحة أسناننا والذهاب إلى الطبيب متى لزم الأمر.

تُعرَف فوبيا الخوف من طبيب الأسنان بأنها خوف شديد وغير منطقي من الذهاب إلى طبيب الأسنان، وهو ما قد يضر بصحة أسنانك، وقد تصيبك الكثير من المشكلات الصحية نتيجة لذلك.

أنواع فوبيا طبيب الأسنان

تشمل فوبيا الخوف من طبيب الأسنان جميع المخاوف المرتبطة بالذهاب إلى طبيب الأسنان، وهي:

الخوف من طبيب الأسنان

قد يتعرض بعض الأشخاص إلى تجربة سيئة عند أحد أطباء الأسنان، وهو ما يسبب له هذا الرهاب.

وقد ارتبط في أذهان الكثير منا أن طبيب الأسنان شخص بارد وعديم الإحساس، ويستمتع بألم الآخرين، كما صوَّرته العديد من الأفلام والمسلسلات.

الخوف من الألم

يخشى العديد من الأشخاص الألم الناتج عن الإجراءات التي يمارسها طبيب الأسنان، مما يؤدي في النهاية إلى الإصابة بفوبيا طبيب الأسنان.

الخوف من الإبر

إن كنت تعاني رهاب الإبر، فمن المرجح أن تخشى الذهاب إلى طبيب الأسنان خوفًا من الحقن التي يستخدمها في التخدير.

الخوف من ممارسات طبيب الأسنان

يخشى كثير من الناس -وخاصة أولئك الذين تعرضوا إلى تجارب سيئة عند طبيب الأسنان- من الروائح والأصوات والمواقف التي يواجهونها في عيادة طبيب الأسنان.

يصاب بعض الأشخاص بالفزع من المعدات التي يستخدمها الطبيب، وخاصة المثقاب؛ فيكفي صوته ورؤيته في يد الطبيب لإثارة الرعب والخوف لديهم.

الخوف من التقيؤ

يخشى بعض الأشخاص من التقيؤ أو إبقاء فمه مفتوحًا لكثير من الوقت، وقد يعاني آخرون صعوبة التنفس إثر إدخال أي شيء -كمعدات الطبيب- داخل أفواههم.

الخوف من التنميل

قد يسبب الخدر أو التنميل في الفم الرعب في نفوس بعض الأشخاص، وقد يخشى آخرون التعرض إلى الاختناق أو صعوبة التنفس.

أسباب فوبيا طبيب الأسنان

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بفوبيا طبيبِ الأسنان، مثل:

  • التعرض إلى تجارب مؤلمة سابقة، أو مضاعفات مؤلمة بعد الذهاب إلى الطبيب، أو التعامل السيء من طبيب الأسنان تجاه مرضاه.
  • الخوف من الذهاب إلى طبيب الأسنان في أثناء الطفولة، وبقاء هذا الخوف عالقًا لدى المريض.
  • النشأة مع أبوين يعاني أحدهما فوبيا طبيبِ الأسنان.
  • الإصابة ببعض أنواع الرهاب الأخرى، مثل رهاب الإبر.
  • الخوف من رائحة المخدر، أو الروائح المرتبطة بالمستشفيات عمومًا.

قد يصاب بعض الأشخاص بفوبيا طبيب الأسنان بسبب المخاوف التي تنشأ لديهم بشأن صحة أسنانهم وأفواههم، إذ يخشى المريض الذهاب إلى الطبيب خوفًا من تلقِّي الأخبار السيئة.

فوبيا الأطفال من طبيب الأسنان

يواجه الأطفال الكثير من المخاوف اعتمادًا على سنهم؛ فقد يعاني بعضهم الخوف من الغرباء، أو الكلاب، أو الذهاب إلى الطبيب.

اقرأ أيضًا: الخوف عند الأطفال | متى يصبح الأمر خطيرًا؟

وتعَدُّ فوبيا الأطفال من طبيب الأسنان شائعة، وقد يتخلص الكثير من الأطفال من هذا الخوف بعد البلوغ، بينما يستمر مع آخرين.

لماذا يخشى الأطفال من طبيب الأسنان؟

دعنا نواجه الأمر، يذهب طفل صغير مع والديه إلى طبيب الأسنان “شخص غريب بالنسبة للطفل”، من الطبيعي أن يقلق الطفل من فكرة أن يدخِل هذا الشخص الغريب يده وأدواته في فم الصغير، وقد يحقنه أيضًا باستخدام إبرة المخدر المؤلمة، إضافة إلى الألم الذي قد يشعر به الطفل بعد ذلك، وقد يفزع بعض الأطفال من شعور الخدر الذي يصيب أفواههم، أو الغثيان الذي يصيبهم من رائحة المخدر.

لهذا ينبغي تهيئة الطفل نفسيًا قبل الذهاب إلى الطبيب، وتقع على عاتق والديه مسؤولية أن يدرك الطفل كيف يؤدي طبيب الأسنان عمله، وينبغي لطبيب الأسنان أن يكون حنونًا وطيبًا، وأن يشعر الطفل بالألفة قبل أن يبدأ في فحص الصغير.

الغثيان عند طبيب الأسنان

يعدُّ الشعور بالغثيان عند طبيب الأسنان شائعًا. يصاب بعض الأشخاص بالغثيان عند طبيب الأسنان نتيجة إلى القلق والتوتر، أو الخوف من الذهاب إلى الطبيب، بينما يصاب به آخرون من جراء التخدير وإدخال المعدات داخل أفواههم.

كيفية التغلب على فوبيا طبيب الأسنان

يعَد أفضل علاج -للمخاوف الخفيفة من زيارة طبيب الأسنان- هو أن تستجمع شجاعتك وتواجه خوفك، وأن تذهب إلى الطبيب بدلًا من تجنُّبه.

هناك بعض النصائح التي قد تساعدك على التغلب على فوبيا طبيبِ الأسنان، ومنها:

  • اذهب إلى طبيب الأسنان في الأوقات الأقل ازدحامًا؛ فكلما مكثت طويلًا في العيادة ازداد خوفك وقلقك.
  • استخدم سماعات الأذن لكي لا تستمع إلى الضوضاء الناتجة عن استخدام معدات طبيب الأسنان.
  • تنفس ببطء أو مارس إحدى تقنيات الاسترخاء الأخرى -مثل التأمل- التي قد تساعدك على القضاء على القلق والتوتر.
  • وقبل كل شيء، يمكنك إخبار الطبيب متى يتوقف إن كنت تشعر بعدم الراحة، والاستئناف في زيارة أخرى.
  • اذهب إلى طبيب الأسنان الذي يشعِرك بالراحة.

ولكن إذا لم تفلح تلك النصائح في التغلب على فوبيا طبيبِ الأسنان، يمكنك البحث عن خيارات أخرى للعلاج.

علاج فوبيا طبيب الأسنان

إن كنت تعاني خوفًا شديدًا يمنعك من الذهاب إلى طبيب الأسنان والعناية بصحة فمك، فأنت تحتاج إلى أكثر من استجماع شجاعتك ومواجهة خوفك لعلاج فوبيا طبيبِ الأسنان.

قد ترتبط فوبيا طبيبِ الأسنان مع اضطرابات القلق الأخرى، وهو ما يتطلب علاجًا نفسيًا أو استخدام الأدوية في بعض الأحيان.

العلاج النفسي

تشمل خيارات العلاج النفسي:

  • العلاج السلوكي المعرفي؛ إذ يساعد المريض على فهم مخاوفه ومشاعره وأفكاره، وكيف يمكنه التعامل معها، ويتعلم أيضًا مواجهة تلك المخاوف.
  • العلاج بالتعرض، وهو أكثر العلاجات النفسية فعالية لعلاج فوبيا طبيبِ الأسنان، إذ ينطوي الأمر على الذهاب إلى طبيب الأسنان والتعامل معه بشكل تدريجي.

يبدأ الأمر أولًا بزيارة العيادة دون إجراء فحص، وزيادة مدة الزيارة تدريجيًا، وتعتمد طبيعة الفحص على مدى تحسُّن المريض وتقبُّله للأمر.

  • التنويم المغناطيسي، حيث يساعد المريض على السيطرة على مخاوفه.

الأدوية

لا تستخدَم الأدوية لعلاج فوبيا طبيبِ الأسنان، ولكن يمكن استخدام مضادات القلق أو المهدئات الخفيفة لتقليل الأعراض التي يشعر بها المريض في أثناء زيارته لطبيب الأسنان.

تساعد هذه الأدوية المريض على تلقِّي الرعاية الطبية التي يحتاجها، بغض النظر عن الرهاب الذي يعانيه.

فوبيا طبيبِ الأسنان رهاب شائع ويمكن علاجه. فإن كنت تعاني هذا الرهاب، فلا تضع رأسك في الرمال وتتجنب زيارة الطبيب؛ فهذا من شأنه أن يسبب لك بعض المشكلات الصحية.

واجه خوفك، واستجمع شجاعتك، واذهب إلى الطبيب. ولكن إذا سيطر عليك هذا الرهاب وعجزت عن مواجهته، لا تتردد في الذهاب إلى الطبيب النفسي. 

المصدر
Overcoming Dentophobia, a Fear of the DentistWhy the Fear of Dentists Is so CommonDentophobia: What Is It And How Can We Help You Overcome ItWhat is Dentophobia?Dentophobia: Managing a child’s fear of the dentistCan dental work cause an upset stomach?
اظهر المزيد

د. أمل فوزي

أمل فوزي، صيدلانية، أعمل في الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية. أعشق الكتابة، وأجيد البحث، أستمتع بكتابة المقالات الطبية بأسلوب سلس وبسيط، هدفي الارتقاء بمستوى المحتوى الطبي العربي، ونشر العلم من مصادره الموثوقة لينتفع به القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق