ترياق الطفل

كيفية التدريب على استخدام المرحاض

أتمت صغيرتي (مودة) عامين ونصف من عمرها، ومازالت ترتدي الحفاض!

كل من حولي من الجدات يلومونني قائلين: “لقد تأخرتي على ابنتك كثيرًا للبدء في التدريب على استخدام المرحاض؛ إنكم أمهات اليوم كٌسالى جدًا، لقد كنا ندرب أطفالنا بعد إتمام عامهم الأول”.

كلمات تتردد كثيرًا على مسامع الأمهات الجدد؛ قد تكونين تجهزتي مرارًا وتكرارًا لخوض التجربة ولكن سرعان ما تبوء محاولاتك بالفشل وتعودين إلى وضع الحفاض.

يُعد استخدام الحفاضات أمرًا مرهقًا للأم كما أنه مُكلف، على الجانب الآخر، فإن تدريب الطفل على استخدام المرحاض خطوة كبيرة وليس بالعمل السهل، لذا ننصح الأم بالتحلي بالصبر والإرادة والحزم.

إليك الدليل الشامل ل(التدريب على استخدام المرحاض).

ما هو أفضل سن لتعليم الأطفال الحمام؟

يرتكز نجاح التدريب على استخدام المرحاض على اختيار التوقيت المناسب لمعالم نمو الطفل جسديا وسلوكيا، لا على العمر.

قد يبدأ بعض الأطفال مبكرًا، في حين يظل الآخرون حتى يبلغوا عامهم الثالث.

غالبًا ما يُظهر العديد من الأطفال استعدادهم للتدريب على استخدام المرحاض ما بين 18 و24 شهرًا، وغالبا ما يستغرق الأولاد وقتًا أطول للتعلم أكثر من الفتيات.

علامات تدل على استعداد الطفل للتدريب

يُظهر طفلك بعض العلامات التي تخبرك أن الوقت قد حان للبدء:

  • يبقى حفاضه جافا لمدة تصل إلى ساعتين.
  • يمكنه سحب سرواله لأعلى ولأسفل.
  • يبدي طفلك اهتمامًا لاستخدام المرحاض. 
  • يمكنه تنفيذ بعض التعليمات البسيطة الموجهة له.

طرق التدريب على استخدام المرحاض

يفضل بدء التدريب على استخدام المرحاض عندما تكون حياتك الأسرية مستقرة وليس لديك تغييرات كبيرة قادمة.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

قد تشمل هذه التغييرات إنجاب طفل جديد أو الانتقال لمنزل جديد.

لديك خياران أساسيان للبدء في تدريب الطفل على استخدام المرحاض

  • كرسي نونية صغير يمكن إفراغ محتوياته في المرحاض.
  •  مقعد الحمام الآمن لاستخدام الأطفال يمكن وضعه فوق مقعد الحمام، له درجات حتى يتمكن الطفل من الصعود إلى المرحاض.

ويفضل تدريب الطفل على كليهما. 

كم يوم يستغرق تعليم الطفل على الحمام؟

إن تعليم الأطفال على استخدام الحمام ليست بالمهمة السهلة؛ فغالبًا ما يستغرق تدريب الطفل بشكل كامل في النهار ما بين 3 إلى 6 أشهر، وقد يستغرق وقتًا أطول أو أقل بحسب الطفل.

 يبقى الأسبوع الأول من التدريب هو الأكثر صعوبة ثم يبدأ الطفل بالاستجابة. 

قد تستغرق العملية وقتًا أطول عند البدء مبكرًا جدًا، أما إتقان البقاء جافا ليلًا قد يستمر من أشهر إلى سنوات.

يستطيع معظم الأطفال التحكم في المثانة والأمعاء على حد سواء عند عمر 3 إلى 4 سنوات.

أسهل طريقة لتعليم الطفل الحمام

لينك الصورة

يفضل البقاء في المنزل لبضعة أيام عند البدء في التدريب على استخدام المرحاض، وعليك عمل جدول تدريب الطفل على الحمام ووضع روتين يومي لتنفيذه.

  • يفضل البدء في التدريب في فصل الصيف إذ يصعب الأمر شتاءً.
  • الاستعداد بالكثير من السراويل والملابس الداخلية.
  • إزالة السجاد من أماكن تواجد الأطفال؛ لأن تنظيف الأرضيات أسهل كثيرًا من تنظيف السجاد.
  • شجعي الطفل على الذهاب إلى المرحاض بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة.
  • ضعي طفلك على كرسي الحمام لبضع دقائق فقط بضع مرات في اليوم، ودعي طفلك ينهض إذا رغب في ذلك.
  • اجعلي طفلك يجلس على النونية في غضون 15 إلى 30 دقيقة بعد تناول الوجبات أو بعد 45 دقيقة من شرب السوائل.
  • إذ لم يتبول طفلك أو يتبرز بعد 3-5 دقائق من الجلوس على المرحاض، اتركيه ينزل حتى لا يشعر بالملل.
  • عليك تجنب الملابس التي يصعب خلعها إذ يفضل الطفل سحب ملابسه بنفسه، واستبدالها بالملابس الفضفاضة.
  • لا تجعلي طفلك يجلس على المرحاض رغمًا عنه.

التدريب على استخدام الحمام خارج المنزل

 ربما يتوجب عليك الخروج من المنزل أثناء مرحلة التدريب. 

قد يفيدك التحقق من مكان أقرب مرحاض، ومن الأفضل أن يكون لديك ملابس إضافية للطفل.

قد تحتاجين أيضا إلى كيس بلاستيكي لوضع الملابس المتسخة بداخله.

 تعليم الحمام للطفل العنيد

لينك الصورة

التدريب على استخدام المرحاض صعب كما هو، لكن عندما تتعاملين مع طفل عنيد، يمكن أن يصبح الأمر مؤلمًا.

يمكنك تدريب الطفل العنيد كما يلي

  • دعيه يشاركك شراء أدوات الحمام الخاصة به، وإحضار بعض القصص التي تشرح كيفية الذهاب إلى الحمام لتشجيعه على الدخول.
  • أحضري بعض المكافآت للطفل والملصقات التشجيعية لتقديمها له في كل مرة يذهب فيها إلى المرحاض.
  • امدحي كل محاولات الطفل لاستخدام المرحاض حتى لو لم يحدث شيء.
  • عدم معاقبة الطفل وتذكري أن الحوادث ستقع، وقدمي الدعم والطمأنينة له.
  • اذا أصر على الرفض يمكنك تنحية النونية لمدة أسبوع وخذي قسطا من الراحة ثم البدء من جديد.
  • احتفظي بمخططٍ للنجاحات، وبمجرد اتقانه استخدام المرحاض دعيه يختار هديته.

قد يستغرق الطفل العنيد وقتا أطول لتعلم استخدام الحمام أكثر من الطفل المطيع، فعليك بالتحلي بالصبر ومساعدته للوصول إلى الهدف. 

التدريب الليلي

قد يستغرق التدريب الليلي عادةً وقتًا أطول لتحقيقه، ويفضل البدء فيه بعد نجاح الطفل في التدريب النهاري.

قد تحتاجين إلى استخدام أغطية الفراش المقاومة للماء وسراويل إضافية للتدريب.

يفضل التقليل من شرب السوائل للطفل قبل النوم بساعتين، وعرض الطفل على المرحاض قبل النوم.

يمكنك إيقاظ الطفل من مرتين إلى ثلاث مرات ليلا للذهاب إلى الحمام.

التبول اللاإرادي الليلي شائع عند الأطفال حتى سن المدرسة؛ فلا داعي للقلق في حالة تأخر الطفل في التعلم.

حافظي على تغيير ملابس الطفل المبتلة واحرصي على تواجد الملابس بمكان قريب من سرير الطفل.

تحتاج الأم في هذه الفترة إلى الدعم النفسي لتقليل العبء الواقع عليها

د. نورهان عدلي 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى