ترياق في بيئة العمل

كيف تجتاز مقابلة العمل بنجاح؟

– أنا قلق جدًا يا خالد، أفكر طوال اليوم ولا أستطيع النوم، ماذا أفعل؟

= ما بك يا أحمد، ما الذي يقلقك؟

– تقدمت لوظيفة في شركة مرموقة، وأحلم أن أُقبَل في هذه الوظيفة، ولدي موعد مقابلة عمل مع مسؤول التوظيف يوم الأحد، وأريد ترتيب أفكاري قبل المقابلة.

= حسنًا يا أحمد، أولًا: لا تقلق ولا تتوتر هكذا؛ فإن ثباتك الانفعالي مهم جدًا في مقابلة العمل. ثانيًا: سأطرح عليك بعض الأسئلة الحوارية وإجابتها التي تؤهلك للقبول إن شاء الله.

– جميل جدًا يا خالد، هيا أنا مستعد، تفضل.

نتحدث في هذا المقال عن المقابلات الوظيفية، وكيفية اجتياز مقابلة العمل بنجاح…

نصائح قبل مقابلة العمل

قبل الذهاب لمقابلة العمل، تكون قد تقدمت فعليًا لطلب الوظيفة؛ فهذه المرحلة تُسمَّى “مرحلة ما قبل المقابلة”، وفيها تكون قد أرسلت إلى مدير التوظيف خطابًا تعريفيًّا عن نفسك، مرفقة معه صورة من السيرة الذاتية وأي طلب آخر مطلوب للوظيفة.

تتكون لدى مدير التوظيف خلفية عن مؤهلاتك ودراستك من السيرة الذاتية، وربما قد أجرى معك مقابلة عمل هاتفية أوضحت فيها بعض البيانات عنك أيضًا.

انتبه: يجب أن تشعر بالثقة، لقد تمت دعوتك لمقابلة العمل، إذن فأنت قد حققت نسبة قبول لهذه الوظيفة.

مقابلة العمل غالبًا ما تكون مقابلة فردية مع مدير التوظيف -أو مسؤول الموارد البشرية- في مكتبه الخاص داخل الشركة.

أهم أسئلة مقابلة العمل

تبدأ مرحلة المقابلة بحديث تعريفي لك من مدير التوظيف، عن طبيعة عمل الشركة والوظيفة المطلوبة،
يتخللها بعض الأسئلة القصيرة عن مؤهلاتك الموضحة في السيرة الذاتية.

الجزء الأكبر من وقت مقابلة العمل سيكون أسئلة محددة مسبقًا حول محاور معينة، سيَطرحها عليك مدير التوظيف. ومن خلال إجاباتك، يمكن تحديد إذا كنت مناسبًا للوظيفة أم لا.

تُقسَّم الأسئلة إلى عدة محاور، منها:

أسئلة عن نفسك

تُطرَح هذه الأسئلة لتقييم معلومات عن نفسك، مثل: تخصصك، عدد السنوات التي قضيتها في وظيفتك الأخيرة، ومؤهلاتك الدراسية.

انتبه: كن صادقًا في الحديث عن نفسك، لأن مدير التوظيف سوف يتحرى الصدق في كلامك،
وسيحاول مطابقته مع المعلومات المسجَّلة في السيرة الذاتية.

من أمثلة هذه الأسئلة:

تحدَّث قليلًا وأخبرني عن نفسك

لا تبالغ في الحديث عن دراستك ومؤهلاتك، حاول أن تتحدث قليلًا عن هواياتك ونشاطاتك خارج نطاق العمل،
اذكر مثلًا أنك تهوى القراءة أو الرياضة، أو أنك تمارس رياضة المشي يوميًا، وتحدَّث عن تأثير ممارسة هوايتك في نفسك.

أسئلة عن كفاءتك ونقاط قوتك

قد تبدو لك هذه الأسئلة سهلة، لكن تمهَّل ورتِّب أفكارك لتحسِّن اختيار الإجابة المناسبة.

في هذه النوعية من الأسئلة، يطلب منك المحاور أن تصف موقفًا مررت به سابقًا، وكيف كان رد فعلك على هذا الموقف.

الغرض من هذه الأسئلة معرفة كيفية تعاملك مع مواقف مماثلة في وظيفتك الجديدة.

انتبه: يجب أن تكون إجابتك على هذه النوعية من الأسئلة في شكل حكاية موجَزة عن الموقف الذي تعرضت له سابقًا، وكيف كان تصرفك فيه.

يُنصَح باتباع استراتيجية (star) للإجابة عن هذا السؤال، وتقوم على أربع خطوات هي:

١. الموقف (Situation- S): صِف الحدث أو الموقف الذي تعرَّضت له.

٢. المهمة (Task- T): صِف المهمة التي طُلِب منك إتمامها.

٣. الإجراء (Action- A): صِف الإجراء الذي قمت به لتنفيذ المهمة.

٤. النتيجة (Result- R): اشرح النتيجة بعد قيامك بالمهمة.

أو قد يسألك مدير التوظيف عن كيفية حل المشكلات، الغرض من هذا السؤال معرفة طريقة تفكيرك في حل المشكلة، وهل تستخدم طريقة استراتيجية في التفكير أم طريقة عشوائية.

تُعرَض عليك هذه الأسئلة بأساليب مختلفة، مثل: كيف تتعامل مع التحدي؟ اذكر مثالًا لهدف وصلت إليه وأخبرني
كيف حققته؟ هل تخاف من اتخاذ القرار فجأة؟

أسئلة ظرفية 

بعض الأسئلة -التي يطرحها المُحاور عليك- يصف فيها موقفًا أو مشكلة افتراضية، ويطلب منك اقتراح حلول لها،
أو طريقة تعاملك معها.

هذه الأسئلة لمعرفة كيفية تعاملك مع بعض المشاكل في مكان العمل، مثل: ما رد فعلك حال وجود مشكلة بين فردين
من فريقك تؤثر في إنتاجيتك؟

أفضل الإجابات على الأسئلة الظرفية هي أن تقدم أمثلة ملموسة عن كيفية تعاملك مع موقف مشابه في الوظيفة السابقة، حاول توضيح الموقف بدقة مع تحديد مجال عملك.

بهذه الطريقة، تُزوِّد المحاور بمعلومات قوية بناءً على ظروف واقعية سابقة تعاملت معها بنجاح.

أسئلة ظرفية

 في نهاية مقابلة العمل

بعد انتهاء مدير التوظيف من أسئلته الحوارية معك، يمنحك فرصة لطرح أسئلتك عما تريد الاستفسار عنه؛
عن الشركة مثلًا أو المنصب الذي تسعى إليه.

انتبه: عدم طرح أي أسئلة أو استفسارات يعطي انطباعًا عن عدم استعدادك للمقابلة.
لذا، يُفضَّل أن تأخذ بعض الوقت لطرح أي أسئلة خاصة بك.

مقابلة العمل هي فرصتك أيضًا لمعرفة إذا كانت الوظيفة والشركة التي تطمح للعمل بها مناسبتين أَمْ لا. لذا،
اقتنص فرصتك، ولا تتردد في طرح الأسئلة.

اطرح سؤالًا واحدًا في كل مرة، وتجنَّب الأسئلة متعددة الأجزاء، كذلك تجنَّب أسئلة “نعم” أو “لا”، واستبدلها بأسئلة
تخلق حوارًا بينك وبين مسؤول التوظيف.

بعد الانتهاء من مقابلة العمل، وجه الشكر لمسؤول التوظيف على منحك هذه الفرصة، وأخبره أنك سعيد بإجراء هذه المقابلة، وأظهر حماسك لانتظار الرد.

بعض مهارات مقابلة العمل

  • كُن في الموعد المحدد: احرص على الحضور قبل موعد المقابلة بمدة لا تقل عن خمس عشرة دقيقة.
  • فكِّر جيدًا قبل أن تتحدث: خُذ من الوقت بضع ثوانٍ للتفكير؛ فالإجابة المدروسة أفضل بكثير من الإجابة بسرعة.
    لكن لا تُطِل الصمت، واشغل وقت التفكير في بعض العبارات، مثل: “هذا سؤال مهم” أو “حقًا -أو دائمًا- يشغلني التفكير في هذا السؤال”.
  • تجنَّب تكرار الكلام وبعض الكلمات الرتيبة، مثل: “اه”، أو “إمم”، وغيرها.
  • تحدَّث بوضوح وهدوء ولا تتوتر؛ الحديث بسرعة يجعلك تبدو مرتبكًا وقلقًا.
  • كن واثقًا لا متعجرفًا، ولا تكن نرجسيًا، تكلَّم عن كفاءتك في العمل بثقة متوازنة، ولا تزِد المدح في نفسك وتفتخر
    بإنجازاتك، أو تقلل من مهاراتك فلا تذكرها.
  • أحسِن الاستماع للحديث، لا تشغل نفسك بالتفكير في الإجابة قبل أن تسمع السؤال جيدًا.
  • عبِّر عن التفاؤل بكلماتك وبلغة جسدك؛ أظهر التفاؤل في حديثك ونظراتك وابتسامتك، واجعل مصافحتك قوية، واجلس منتصبًا على الكرسي.
  • عبِّر عن شكرك وامتنانك بأن مُنِحتَ هذه الفرصة للمقابلة، كأن تقول: “سعدت جدًا بالحديث مع شخصية ناجحة مثلك” أو “أشكرك جزيل الشكر على منحي جزءًا من وقتك الثمين”.
  • من المميز جدًا أن تتابع الوظيفة برسالة شكر عبر البريد الإلكتروني، هذا يعطي انطباعًا عن اهتمامك بالوظيفة.

وأخيرًا يا أحمد، ربما تكون المقابلة فردية أو جماعية، وربما تتقابل مع عدد من المحاورين أو الموظفين في الشركة. لا تقلق من ذلك؛ فلن يختلف كثيرًا عن نفس المحاور التي ذكرتها لك سابقًا.

– أشكرك جزيل الشكر يا خالد؛ فقد ساعدتني كثيرًا على ترتيب أفكاري، وخففت من توتري وقلقي، وسأخوض مقابلة العمل بنجاح.

المصدر
Job Interview Questions, Answers, and Tips to PrepareTop Job Interview Questions and Best AnswersWhat to Expect During a Job InterviewJob Interview Skills to Help You Get Hired
اظهر المزيد

د. رشا النجار

طبيبة بيطرية أعمل في مجال الميكروبيولوجي. أحب التطوير ومعرفة المزيد في مجال عملي، شغوفة بالبحث الطبي وكتابة المقالات الطبية وأتمنى أن يكون لي بصمة حسنة وأحقق استفادة للجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق