الإدمانترياق الحياة الصحية

لصقات النيكوتين وبدائلها

“استيقظتُ في السادسة والنصف صباحًا، ودماغي كعصفورٍ حائرٍ يدور ويجول للرجوع إلى مأمنه سليمًا، كذلك كانت علبة السجائر هي مأمني الوحيد الذي ألجأ إليه في كل أوقاتي.
يوشك رأسي على الانفجار، وعيناي جاحظتان من غضبي فلا أحدَ يكلمني إلا قد غضبت عليه. ومع مرور الوقت تعودتُ وأتتْ الرياحُ بما اشتهت السفن، فقد أصبحتُ أكثرَ نشاطًا، وابيضّت أسناني وصار شهيقي وزفيري أكثرَ نقاوةً.”

كانت هذه روايةً على لسانِ أحد المدمنين ممن خاضوا تجربةً ناجحة للإقلاع عن التدخين باستخدام لصقات النيكوتين.
فما هي لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين؟

لصقاتُ النيكوتين للإقلاع عن التدخين هي طريقة حديثة تستخدَم لترك التدخين وتجنب أضراره؛ وذلك باستخدام لاصق يُوضع على الجلد يحوي نسبةً قليلةً من النيكوتين الذي يتسرب إلى تيار الدم بديلًا من نيكوتين السجائر، ويستمر الجسم بأخذ تلك النسبة فترة ثم تُخفّض تدريجيًّا حتى يقلع الشخص نهائيًّا عن عادة التدخين.

مكونات لصقات النيكوتين:

تبلغ مساحة اللاصق 22 سم مربع، ويحتوي على 114 ملليغرام نيكوتين بنسبة 5.1 ملليغرام/ سم مربع، ويمرر إلى الدم كمية منتظمة من النيكوتين إما أن تكون 21 مللي غرام، أو 14 ملليغرام، أو 7 مللي غرام، وبناءً على حجم هذه الكميات صُنّفت لاصقات النيكوتين إلى ثلاثة أنواع.

طريقة استخدام لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين:

  1. افتح غلاف اللاصق عندما تكون جاهزًا لوضعه على جلدك.
  2. أزل غطاء الحماية عن كلا جانبي اللاصق.
  3. ضع اللاصق على منطقة نظيفة وجافة وخالية من الشعر، مثل: الجزء العلوي من الذراع أو منطقة البطن.
  4. بعد وضع اللاصق، اضغط عليه بحزم بباطن اليد مدة 10 ثوانٍ، وتأكد أنها التصقت تمامًا مع الجلد.
  5. اغسل يديك فورًا بعد وضعها؛ لأن النيكوتين العالق باليد قد يسبب مشكلات صحية في العين والأنف.
  6. يبقى اللاصق على جسم الشخص مدة 16 ساعة أو 24 ساعة.
  7. عند إزالة اللاصق القديم، يفضل وضعه في غلاف اللاصق الجديد ورميه في القمامة بعيدًا عن متناول الأطفال.
  8. ضع لاصقًا جديدًا على منطقة أخرى من الجلد، واحذر وضع لاصق على نفس المنطقة إلا بعد أسبوع كامل.

كم سيجارة يعادل لاصق النيكوتين؟

في حالة المدخنين (10 سجائر أو أكثر):

  • تستخدم هذه الفئة من المدخنين لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين بتركيز 21 ملليغرام مرة واحدة يوميًّا لمدة أربعة أسابيع، ثم تركيز 14 ملليغرام لمدة أسبوعين، ثم تركيز 7 ملليغرام لمدة أسبوعين آخرين.

في حالة المدخنين (أقل من 10 سجائر):

  • تُنصح هذه الفئةُ باستخدام لاصق النيكوتين بتركيز 14 ملليغرام لمدة ستة أسابيع، ثم تركيز 7 ملليغرام لمدة أسبوعين.

فوائد استخدام لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين:

  • تمدُّ لاصقات النيكوتين الجسم بجرعة ثابتة ومنتظمة من النيكوتين على مدار اليوم، وهذا يساعد على تقليل نسبة ظهور أعراض انسحاب النيكوتين من الدم.
  • تكون لصقات النيكوتين بجرعات مختلفة ويتدرج الشخص في استخدامها؛ من اللاصق ذي الجرعة الأكبر
    إلى الأصغر؛ لمساعدته في قطع عادة التدخين تدريجيًّا.
  • تتمحور الميزة الأكبر حسب أرشيفات الطب الباطني في مجلة جاما الأميركية أن لصقات النيكوتين أكثر
    وسيلة مستخدَمة للإقلاع عن التدخين، بعيدًا عن البدائل المختلفة للنيكوتين التي ترفع احتمالية إدمان النيكوتين بأخذ
    جرعات زائدة دون انتباه؛ إذ إنها غير منتظمة ولا ثابتة مثل لصقات النيكوتين، ولذلك يفضل استشارة الطبيب
    قبل تناول أي نوع من بدائل النيكوتين المختلفة.

الآثار الجانبية المحتملة للصقات النيكوتين:

  1. ألم وتشنج عضلي.
  2. دوار أو دوخة وصداع.
  3. غثيان وإسهال.
  4. تسارع ضربات القلب.
  5. مشكلات في النوم يتخللها أحلام غريبة.
  6. تهيج الجلد (احمرار أو حكة مكان وضع اللاصق ).

وينبغي التنويه أن هذه الآثار الجانبية لا تظهر مرة واحدة وربما لا تظهر أساسًا.
وقد يكون سبب تسارع ضربات القلب هو جرعة النيكوتين الزائدة، ولذلك ينبغي التوقف فورًا عن وضع اللاصق والتوجه إلى الطبيب لاستشارته، أما أغلب الآثار الباقية فهي علامات لنقص نسبة النيكوتين في الدم بشكل كبير (إذ إن الجرعة صغيرة جدًّا).

كيفية تجنب الآثار الجانبية للصقات النيكوتين:

  • إذا شعرت بتهيج جلدي، استخدم لاصقًا بماركة مغايرة، أو بديلًا آخر مثل علكة النيكوتين. 
  • قد تختفي مشكلات النوم في غضون 3 أو 4 أيام، وإلا فاستخدام لاصق النيكوتين الذي مدته 16 ساعة قد يكون الحل الأمثل.

بدائل النيكوتين المختلفة، أيهما أفضل؟!

تتباين الآراء حول أفضلية بديل على آخر، ولكن في الحقيقة لكل وسيلة مزايا مختلفة، كالآتي:

  • أُقِرَّت لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين عام 1991 م بعد اكتشافها من قِبَل العالم موراي جارفك في ثمانينيات القرن الماضي، إذ تمدُّ الجسم بنسبة منخفضة وثابتة من النيكوتين عبر الجلد، وتتميز بسهولة استخدامها، لذلك سُجّلت أنها أعلى وسيلة استخدامًا للإقلاع عن التدخين. إضافة إلى ما سبق، فإنها لا تتطلب وقتًا أو جهدًا؛ إذ تُبدَّل كل 24 ساعة أو 16 ساعة.

ولكن ماذا لو قتلك الشوق لجرعة من النيكوتين ولم يستطع اللاصق مجابهته؟

  • يأتي هنا دور علكة النيكوتين التي اُكتشفت منذ عام 1984، ويوجد منها جرعتان (2 ملليغرام/ 4 ملليغرام)،
    إذ يُنصح الشخص الذي بدأ بتناول العلكة بتركيز 4 ملليغرام أن يغيرها تدريجيًّا لتناول النوع الأول
    (الأقل تركيزًا)، وتُبدَّل العلكة كل ساعتين تقريبًا.
    ويوجد منها حديثًا عدة نكهات بالفواكه والقرفة، وتختلف عن لصقات النيكوتين في أنها تعطي دفعةً أكبر من النيكوتين تساعد الشخص على الارتياح.
  • تُستخدم أقراص استحلاب النيكوتين للأشخاص غير القادرين على مضغ العلك بسبب مشكلات في الأسنان،
    ويريدون جرعة نيكوتين أكبر من الموجودة في اللصقات.
    ويوجد منها جرعتان (4 ملليغرام، 2 ملليغرام)، إذ يتناول الشخص الذي يدخن بعد استيقاظه بغضون 30 دقيقة القرص بتركيز 4 ملليغرام، أما من يدخن بعد أكثر من نصف ساعة من موعد استيقاظه فإنه يتناول القرص بتركيز 2 ملليغرام.
    يوضع القرص في الفم مدة نصف ساعة ولا يُمضغ بحيث يبقى حتى يذوب، مع التأكيد على أن العدد الأقصى
    للأقراص لتناولها يوميًّا هو 20 قرص، ومن ثَم يستمر بالانخفاض تدريجيًّا.

لصقات النيكوتين وزيادة الوزن!

ربما يخيل لك هذا العنوان أن لصقات النيكوتين للإقلاع عن التدخين سببٌ رئيس لزيادة الوزن، لكنك لم تُصب عزيزي القارئ؛ لأن الإقلاع بشكل مجمَل عن التدخين بأي وسيلة يسبب زيادة في الوزن! كيف؟!

يسد التدخين الشهية ويزيد معدل الأيض تدريجيًّا، وعند الإقلاع عنه تعود شهيتك لطبيعتها وكذلك معدل الأيض، الأمر الذي يساعدك على تناول طعام أكثر وحرق سعرات حرارية أقل، ومن ثَم يزداد الوزن.
لذلك يُنصح بممارسة الرياضة واتباع نظام صحي متوازن للحفاظ على رشاقتك بعد الإقلاع عن التدخين.

التدخين آفةٌ خطرةٌ تأكلُ الصحةَ والمال، ويتطلب الإقلاعُ عنها عزيمةً وإرادة، ويوجد طرقٌ عديدة سهلةُ الاستخدام والتناول بمساعدة بعضِ أدوية علاج الإدمان ستقودك إلى بر الأمان وترك التدخين للأبد.

فقط كن حرًّا، ولا تكن أسيرًا! فأنت قويٌ عصيٌّ على الانكسار، لا تجعل سيجارةً تتحكم فيك وبحياتك، قاتلها واهزمها وارفع شعارًا واحدًا “حياتي لا تتسع لاثنتين، إما سيجارتي أو صحتي وصحة عائلتي.”

المصدر
Is the Nicotine Patch a Good Way to Stop Smoking?Nicotine Replacement Therapy for Quitting TobaccoNicotine Transdermal PatchNicotine DosageQuit smoking Print
اظهر المزيد

Younis Elijla

"أنت دخلت جحيم الطب، ولن تستطيع فعل شيء سوى الدراسة ثم الدراسة ثم الدراسة"، كلمات سمعتها كثيرًا، ولكن لم أؤمن بها في يوم من الأيام، إذ يسعى الإنسان حثيثًا إلى إثبات وجوده وجودته من خلال هوايات أخرى، أنا يونس عبد الحكيم العجلة، طالب في كلية الطب البشري في الجامعة الإسلامية غزة – فلسطين، وكاتب محتوى ومترجم طبي، أطمح دائمًا لنقل علوم المعرفة الطبية من مصادرها الموثوقة وتبسيطها باللغة العربية؛ حتى تُفهم من قبل كافة الناس بشكل سليم، إضافة إلى الرقي بمستوى المحتوى الطبي العربي بطريقة حضارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق