مفاهيم ومدارك

  • نوفمبر- 2020 -
    29 نوفمبر

    الإهمال العاطفي | الحب وحده لا يكفي

    المشهد الأول… عاد (أحمد) من مدرسته وقد سيطرت عليه نوبة غضب جامحة؛ فأحدث فوضى في المنزل وتشاجر مع أخيه.   نظرت إليه والدته في ضيق، وقالت: “كفاك شقاوة يا ولد وإلا عاقبتك، اذهب إلى غرفتك ولا تخرج منها حتى المساء.” ثم انخرطت في عملها بالمنزل مجددًا. دخل أحمد غرفته حزينًا، وتذكر وداع أعز أصدقائه، الذي انتقل مع والديه للعيش في بلدة بعيدة، ولا يعلم إن كان سيراه مرة أخرى أم لا. المشهد الثاني… قضت (ليلى) يومًا طويلًا وصعبًا في عملها، فقد سمعت عن نية الشركة في تخفيض عدد العاملين.  وعندما ركبت السيارة مع زوجها، بادرته قائلة: “أشعر بقلق شديد، وأخشى أن أفقد وظيفتي!”   في هذه الأثناء، كان الزوج مرحًا ومتحمسًا، فقد حصل على تقييم رائع لهذا العام.  سألت (ليلى) زوجها: “هل سمعتني؟”  فأجاب: “حسنًا، سأقود أسرع”.  بدت علامات غضب على وجه (ليلى)، وقبل أن تنطق بكلمة، صرخ الزوج: “ما مشكلتك؟!”  قالت (ليلى) في يأس: “لا شيء.” عزيزي القارئ، هل وجدت رابطًا…

    أكمل القراءة »
  • 26 نوفمبر

    أهمية المغامرة في الحياة | ويفوز باللذات كل مغامر

    أتذكر جيدًا وقتما كنت صغيرًا، أجلس متربعًا جوار أبي أطالع مجلة من مجلاته المفضلة. أتذكر غلافها الزاهي عليه صورة أحد الرجال على قمة جبل ما رافعًا يديه بعلامة النصر.  وأتذكر كيف كان تطور التلفاز وظهور تلك القنوات المتخصصة في عرض كل ما هو جديد في عالم المغامرة وشغفي الشديد بها. وأتذكر عندما كان يسألني شخص ما: “ما هو حلمك؟” أو “ماذا تريد أن تصبح عندما تكبر؟!”  أصيح دون تردد (مغامر يجوب العالم ويكتشف كل ما هو جديد فيه).  الآن وبعد أن مرت أعوام وأعوام، صحيح أنني لم أتسلق جبلًا ولم أسافر خارج حدود دولتي إلا مرات معدودة جدًا… لكني عشت حياةً مليئة بشتى أنواع المغامرات!  نتحدث في هذا المقال عن أهمية المغامرة في الحياة ومدى احتياجنا إليها. معنى المغامرة المغامرة كلمة ذات دلالة عميقة وكبيرة تعجز الكلمات البسيطة عن التعبير عنها ووصفها. وإن كان ولا بد من ذلك؛ فيمكننا القول إن مفهوم المغامرة يتلخص في كل تلك التجارب التي قررت…

    أكمل القراءة »
  • 18 نوفمبر

    سيكولوجية الرعب| لماذا نخاف؟

    ما وراء الطبيعة…  سيكولوجية الرعب!  هل تساءلت يومًا: لماذا لم ينقرض الإنسان البدائي حيث العيش بين الحيوانات المفترسة في الأدغال؟!  ولماذا يخاف ابنك الصغير الظلام؟ وربما تعاني أنت أيضًا فوبيا الأماكن المظلمة في حين يستمتع الآخرون بالظلام! لماذا ترتعب ابنتك الكبرى عند رؤية حشرة لا يتجاوز حجمها بضع سنتيمترات، بينما تواجهها أختها الصغرى بكل شجاعة؟! لماذا نخاف؟ الخوف مثل الألم، كلاهما ضروري للبقاء على قيد الحياة؛ فالألم يخبرنا بوجود خطبٍ ما في أجسامنا، وعندما نكتشف أسبابه نعرف أن قد مُنع عنا خطر كبير. إن الخوف غريزة طبيعية للكائنات الحية كافة، وسببٌ في بقائها إلى يومنا هذا، ولولا تلك الغريزة لبقيت الكائنات القوية فقط وانقرضت كل الكائنات الضعيفة واختل النظام البيئي! مشاعر الخوف هي التي تخبرنا بالهروب أو القتال في المواقف الخطرة. تخيل أن تقابل أسدًا ولا تنتابك مشاعر الخوف، ما الذي يمكن أن تسفر عنه هذه المقابلة؟! كيف تستجيب أجسادنا للخوف؟ تصل مشاعر الخوف إلى منطقة في المخ تعرف باسم…

    أكمل القراءة »
  • 17 نوفمبر

    أنواع العصف الذهني | استعد للإبداع

    أنت الآن جالسٌ في قاعة المحاضرات في جامعتك، تستمع إلى محاضرة عن الصحة النفسية في مواجهة الضغوطات المجتمعية، طرح المُحاضِر السؤال الآتي: “في رأيكم، كيف يمكننا تعزيز الصُمود النفسي والحفاظ على صحتنا النفسية؟” وانتظر ليستمع إلى إجابات الحضور… المشهد السابق يوضح أحد المفاهيم الهامة المتعلقة بالابتكار وأنماط التفكير؛ وهو العصف الذهني. ظهر مفهوم العصف الذهني للمرة الأولى في خمسينيات القرن الماضي لإنقاذ إحدى الشركات الأمريكية من الإفلاس؛ إذ اهتدى مدير الشركة إلى تشجيع الموظفين على ابتكار أفكار جديدة للحملات الإعلانية، وبعدها ظل يطور هذا المفهوم حتى أصدر كتابًا بشأنه، لينتشر بعدها هذا المصطلح بين مؤسسات العمل المختلفة. فكيف يمكنك الاستفادة من العصف الذهني في حياتك؟ وما أنواع العصف الذهني وقواعده وعيوبه؟ وكيف يمكن استخدام أنواع العصف الذهني في التدريس على سبيل المثال؟ هذا ما سنتحدث عنه، فتابع القراءة… ما هو العصف الذهني؟ يُعرف العصف الذهني بأنه طريقة لإيجاد حلول للمشكلات، تعتمد على إطلاق أكبر قدر ممكن من الأفكار دون حُكم…

    أكمل القراءة »
  • 16 نوفمبر

    تأثير الطعام على شخصية الإنسان | معكِ حق يا أمي!

    «صباح الخير تلاميذي الأعزاء… أهلًا بكم في مدرستنا الجميلة، اليوم يومكم الأول في مسيرتكم الدراسية، أتمنى لكم كل النجاح والتوفيق والسعادة…»  اعتدت أن ألقي هذه التحية على تلاميذي كل عام في بداية عامهم الدراسي، أما باقي اليوم فأستغله للتعرف إلى أنماط شخصية الأطفال المختلفة؛ حتى أتمكن من معاملتهم معاملة سليمة تتفق مع شخصياتهم… لكن الأمر لم يمر بسلاسة هذا العام في وجود (حسن)، طفل جميل لكنه يرفض الجلوس والالتزام بأية قواعد، حيرني كثيرًا… حتى جاء وقت الفطور، ووجدت كل ما يتناوله (حسن) هو الحلويات والعصائر فقط! هنا فهمت سبب عدم هدوئه؛ إنه تأثير الطعام على شخصية الإنسان! من حسن الحظ، تقام في مدرستنا ندوات عن التغذية بشكل مستمر؛ مما أحدث تغييرًا في طريقة تفكيري في تغذية الأطفال وعن تأثير الطعام على السلوك عمومًا. تأثير الطعام على شخصية الإنسان سمعنا جميعًا منذ نعومة أظافرنا نصيحة أمهاتنا لنا، بأن “العقل السليم في الجسم السليم”. قالت الأمهات هذه النصائح بالفطرة دون دراسة أو…

    أكمل القراءة »
  • 16 نوفمبر

    ما هو تأثير الفراشة في حاضرنا ومستقبلنا؟

    إذا كنت من محبي أفلام السفر عبر الزمن، فربما قد شاهدت فيلم (Back to the Future) من قبل.  وفيه كان يكافح صبي في سن المراهقة لإجراء تغييرات في الماضي، وذلك لمساعدة والده على استعادة ثقته المفقودة، والتصدي للتنمر، ومساعدة والدته على التخلص من إدمان الكحول، والوقوع في حب والده مرة أخرى. قد تبدو فكرة تغيير أحداث بالماضي لتجنب نتائجها في الحاضر نوعًا من الفانتازيا، إلا أنها تشير إلى أن الأشياء الصغيرة يمكن أن يكون لها تأثير كبير في مستقبلنا، كما أحدث المتنمر تغييرًا جذريًا في حياة والد بطل الرواية. وترمز نظرية تأثيرُ الفراشة إلى فكرة مماثلة لما سبق، فبالرغم من أنها تستند في الأصل إلى نظرية الفوضى، وقد كانت نظرية علمية بحتة، إلا أنها اليوم مُدمَجة في علم النفس والتفكير أيضًا. نظرة تاريخية قبل ما يقرب من 45 عامًا، طرح عالم الأرصاد الجوية الأمريكي (إدوارد لورنز) سؤالًا: هل تسبب رفرفة أجنحة الفراشة فوق البرازيل إعصارًا في تكساس؟! وكان الغرض من…

    أكمل القراءة »
  • 16 نوفمبر

    المرونة النفسية (Resilience) | كيف تتغلب على الصعاب؟

    “كل ما تحتاج إليه هو القليل من المرونة النفسية لتساعد نفسك وتضيء حياتك وتخرج نفسك من تلك البؤرة المظلمة، واعلم أن ما من محنة إلا في طياتها منحة”. تلك هي كلمات المعالج النفسي الذي قصدته مؤخرًا. فقدت وظيفتي منذ عدة أشهر، وأصابني اليأس والإحباط وانقلبت حياتي، وهجرتني زوجتي ولم تقف بجانبي في تلك المحنة، وأصبحت أسيرًا لتلك التقلبات والضغوط التي أمر بها. لطالما كنت أواجه صعوبة في التعامل مع المشكلات الطارئة في حياتي وعملي، كم أود تغيير نظرتي للحياة وأُصبح أكثر مرونة في التعامل مع المتغيرات التي تطرأ عليها! فهل الأمر ممكن أم من المستحيل تحقيقه؟! سنتحدث في السطور القادمة عن المرونة النفسية وأبعادها، وتمارين المرونة النفسية، وسنتطرق أيضًا إلى المرونة النفسية وعلاقتها باليقظة العقلية، فتابع معنا هذا المقال. المرونة النفسية (Resilience) تُعرف المرونةُ النفسية بأنها القدرة على مواجهة التقلبات والشدائد التي تقابلنا في الحياة، والتكيف مع تلك الأحداث الصادمة، بل والخروج من تلك التجارب أكثر قوة ونضجًا. نتمنى جميعًا…

    أكمل القراءة »
  • 14 نوفمبر

    ماذا تعرف عن الاتزان الانفعالي ؟

    نواجه جميعًا الكثير من المواقف الصعبة التي تحتاج منا الهدوء والحكمة …  ونحتاج أيضًا -في بعض الأوقات- إلى اتخاذ قرارات حاسمة تخصنا أو تخص أفراد العائلة بينما تتملكنا مشاعر الغضب والخوف والتردد.  يصبح القرار صعبًا إذا لم نستطع السيطرة على مشاعرنا والنجاح في اختبار الحياة لنا في مدى قدرتنا على الاتزان الانفعالي. فما هو الاتزان الانفعالي؟ وكيف نتحكم فيه؟ وما مدى تأثيره في حياتنا؟  سنتحدث عن كل هذا وأكثر -عزيزي القارئ-؛ فتابع معنا هذا المقال…  ما هو الاتزانُ الانفعالي؟ هو قدرتنا على التحكم في مشاعرنا والتأني في ردود أفعالنا، عند التعرض لمواقف صعبة.  هو ضبط النفس والهدوء والتفكير الرزين قبل الإقدام على أي تصرف.  وإذا كنت تمتلك القدرة على العمل والإنتاج في ظل ظروف صعبة وتحديات كثيرة، فأنت تتمتع بالثبات الانفعالي. ما أسباب عدم قدرتي على الاتزان الانفعالي؟ يحدث ذلك عندما تُخبئ مشاعرك وتحاول تجاهلها باستمرار.  فمثلًا:  إذا كنت تشعر بالحزن والإحباط وعدم القدرة على فعل أي شيء، وأن جسمك…

    أكمل القراءة »
  • 10 نوفمبر

    إدارة الوقت (Time management) | الوقت من ذهب!

    “الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك”. هكذا كانت تحثني والدتي على عدم تضييع الوقت واستغلاله فيما يفيدني، كانت تعلمني مهارات إدارة الوقت بما يتناسب مع سني، وكانت دائمًا ما تخبرني عن أهمية الوقت؛ فنشأت وأنا أقدس قيمته وساعدني هذا كثيرًا على النجاح في حياتي وعملي. ساعدتني إدارة الوقت على التنظيم وترتيب الأولويات. بالطبع، لقد اختلف الأمر كثيرًا عن أيام طفولتي، ولكنني اهتممت بمعرفة كل ما يطور لدي مهارات إدارة الوقت. وقد ظهر الفرق جليًا بيني وبين صديقي المقرب الذي لم يهتم بتنظيم وقته بما يتناسب مع مهامه؛ فأصبح مشغولًا دائمًا، وعادة ما يطغى عمله على حياته الشخصية والاجتماعية؛ ولذا أهديتُ صديقي كتاب إدارة الوقت بين التراث والمعاصرة، ونصحته بتعلم مهارات وتقنيات إدارة الوقت. سنتحدث في هذا المقال عن إدارة الوقت، وأنواعه ومتطلباته ومهاراته، وسنتطرق إلى إدارة الوقت في العمل، فتابع معنا هذا المقال. إدارة الوقت (Time management) تُعرف إدارةُ الوقت بأنها الطريقة التي تضع بها الخطط لتنظم وقتك لأداء مهام…

    أكمل القراءة »
  • 9 نوفمبر

    التكيف النفسي الإيجابي | طريقك لحياة سوية!

    “مريم” و”سارة” أختان شقيقتان، لا يفصلهما إلا عامٌ واحد، تعرضت الأختان لحادث سيارة قاسٍ، فقدا على إثره والدتهما وأُصيب أبوهما بجروحٍ بالغة… وبعد الخروج من المستشفى والعودة إلى المنزل،  استطاعت سارة أن تخبر نفسها بأن الأمر كان قضاءً وقدر، وأن عيش حياة سوية سعيدة هو ما كانت تتمناه أمهما لهما، واجتهدت لاستئناف حياتها مجددًا. أما مريم، فقد أُصيبت باكتئاب شديد، ولم تستطع مقاومة الألم والحزن بداخلها، حتى تراجعت دراستها وتأثر مستقبلها، وظلت تعاني أعوامًا عديدة! تُرى لماذا يستطيع بعضٌ منا التكيف مع السلبيات وأن يُخرج نفسه من دائرة الابتلاءات والصعاب التي تطرأ عليه باستمرار، بينما يعجز آخرون ويقعون فريسة تحت براثن الخوف والألم والتهديد؟! في هذا المقال، نتعرف سويًا إلى معنى التكيف النفسي الإيجابي، ومدى أهميته، وكيف يستطيع الفرد منا أن يتكيف مع ما يطرأ عليه من تغيرات بيئية ومشكلات مادية واجتماعية. أهمية التكيف النفسي الإيجابي يميل معظم الناس إلى التكيف وتحقيق التوازن في حياتهم عند مواجهة ظروف قاسية أو…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى