ترياق الأدوية النفسية

ما الفرق بين ميلجا ونيوروتون؟

شُخصت والدتي منذ فترة بمرض التهاب الأعصاب، ووصف لها الطبيب “دواء ميلجا”. 

وفي أثناء تحدثها مع إحدى صديقاتها التي تعاني نفس المرض، أخبرتها أنها تتناول “دواء نيوروتون”، وقد ارتاحت كثيرًا بعد تناوله. 

أرادت أمي أن تعرف الفرق بين ميلجا ونيوروتون، فنصحتها بقراءة هذا المقال. 

في البداية… 

يُستخدم كلا الدواءين في علاج الأعراض الناتجة عن نقص (فيتامين ب – Vitamin B)، مثل: التهابات الأعصاب.

وقبل أن نتطرق إلى معرفة الفرق بين ميلجا ونيوروتون، دعونا نستكشف ماذا يعني فيتامين ب، وكيف يؤثر في الجسم، وما الحالات المرضية الناتجة عن نقصانه. 

فيتامين ب (Vitamin B)

فيتامين ب (Vitamin B)

فيتامين (ب) هو مجموعة من العناصر المهمة التي تلعب دورًا فعالًا في تحسين قدرة خلايا الجسم على العمل. 

على سبيل المثال، يساعد فيتامين (ب) على:

  • تنظيم عملية التمثيل الغذائي؛ وهي عملية تحويل الطعام الذي يدخل إلى الجسم إلى طاقة. 
  • إنتاج خلايا دم جديدة.
  • الحفاظ على صحة خلايا وأنسجة الجسم، خاصةً خلايا الجلد والمخ. 

يتكون فيتامين (ب) من ثمانية أنواع، وهي:

  • فيتامين ب1: الثيامين (Thiamine)
  • فيتامين ب2: ريبوفلافين (Riboflavin) 
  • فيتامين ب3: نياسين (Niacin) 
  • فيتامين ب5: حمض البانتوثينيك (Pantothenic acid)
  • فيتامين ب6 
  • فيتامين ب7: بيوتين (Biotin)
  • فيتامين ب9: حمض الفوليك (Folate)
  • فيتامين ب12 

يُطلق على هذه العناصر مجتمعة “فيتامين ب المركب“.

المقال ينال اعجابك ؟ حسناً اشترك معنا ليصلك جديد المقالات المشابهه

لكل نوع من هذه الأنواع دور محدد يؤديه في جسم الإنسان، وإذا حدث نقص في أي نوع منها، فقد تظهر أعراض مرضية مزعجة. 

على سبيل المثال:

يؤدي نقص الثيامين (فيتامين ب1) إلى:

  • خدر وتنميل في اليدين والقدمين.
  • فقدان الكتلة العضلية، ونقص الوزن.
  • مشكلات في القلب.
  • فقدان الشهية للطعام.
  • مشكلات في الذاكرة. 

ويؤدي نقص فيتامين ب12 إلى: 

  • خدر أو وخز في اليدين والقدمين.
  • الشعور بالإجهاد والإعياء.
  • مشكلات في الذاكرة.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • فقدان الشهية.
  • نقص الوزن.
  • الإمساك.

وكذلك يؤدي نقص حمض الفوليك (فيتامين ب9) إلى: 

  • ضعف عام.
  • صداع.
  • خفقان القلب.
  • التهيج. 
  • تقرحات باللسان والفم.
  • تغيرات في الجلد والشعر والأظافر.

أما نقص فيتامين ب2 فيؤدي إلى:

  • مشكلات جلدية.
  • تشقق الشفاه.
  • تساقط الشعر.
  • تقرحات في زوايا الفم.
  • حكة بالعينين واحمرارهما.

ويؤدي نقص فيتامين ب6 إلى:

  • الأنيميا. 
  • تشققات في زوايا الفم.
  • تورم اللسان.
  • ضعف المناعة.
  • الشعور بالاكتئاب. 

ومن هنا يتضح أن “فيتامين ب المركب” من العناصر الضرورية لصحة جميع أجهزة الجسم. 

جدير بالذكر أن هذه العناصر توجد بصورة طبيعية في الطعام، ولكن عند نقصها بالجسم، قد يضطر الطبيب إلى وصف بعض الأدوية والمكملات الغذائية التي تحتوي في تركيباتها على هذه الفيتامينات، من أجل تعويض هذا النقص وحل المشكلات الناجمة عنه.

من أشهر الأدوية التي يصفها الأطباء في مصر للتغلب على نقص فيتامين ب والمشكلات الناجمة عنه دواء ميلجا ودواء نيوروتون. 

والآن، هيا بنا لنعرف الفرق بين ميلجا ونيوروتون، بتناول المعلومات الدوائية الخاصة بكل منهما على حدة. 

أولًا…

الفرق بين ميلجا ونيوروتون في التركيبة الدوائية والمواد الفعالة

يحتوي كل من الدواءين في تركيبته على فيتامين ب12، إلى جانب مواد فعالة أخرى. 

دواء ميلجا 

يتوفر دواء ميلجا في الأسواق على هيئة أقراص، يحتوي كل قرص على:

  • بنفوتيامين 40 مليجرام
  • بيريدوكسين ( فيتامين ب6) 60 مليجرام
  • سيانوكوبالامين (فيتامين ب12) 250 مليجرام

دواء نيوروتون 

يتوفر نيوروتون في الأسواق في شكلين؛ أقراص وأمبولات. 

تحتوي أقراص نيوروتون على:

  • فيتامين ب1 (Thiamine): تركيز 250 مليجرام.
  • فيتامين ب2: تركيز 15 مليجرام.
  • فيتامين ب6: تركيز 200 مليجرام.
  • حمض الفوليك: تركيز 500 مليجرام.
  • فيتامين ب12: تركيز 250 مليجرام. 

أما أمبولات نيوروتون، فيحتوي كل 2 مل منها على:

  • فيتامين ب1: تركيز 200 مليجرام.
  • فيتامين ب6: تركيز 100 مليجرام.
  • فيتامين ب12: تركيز 1 مليجرام. 

إذن، نلاحظ أن الفرق بين ميلجا ونيوروتون -من حيث المادة الفعالة- يكمن في احتواء “ميلجا” على مادة “بنفوتيامين”.

ماذا تعرف عن مادة بنفوتيامين؟ وما استخداماتها؟ 

هي مادة مشتقة من الثيامين (أو فيتامين ب1).

مقارنة بمادة “الثيامين” نفسها، فإن الجسم يمتص الـ”بينفوتيامين” بصورة أفضل. 

لذا، يستخدمه بعض الأشخاص لرفع مستوى الثيامين لديهم، من أجل علاج بعض المشكلات الصحية الناجمة عن نقصانه.

استخدامات بنفوتيامين:

بالإضافة إلى استخدامه في علاج حالات نقص الثيامين، فإنه يُستخدم مكملًا علاجيًّا في هذه الحالات:

أيضًا عند ملاحظة الفرق بين ميلجا ونيوروتون في المادة الفعالة، سنلاحظ أن أقراص نيوروتون تحتوي على تركيز عالٍ من حمض الفوليك، وهو أحد أنواع  (فيتامين ب) التي تساعد الجسم على تكوين خلايا دم جديدة وسليمة. 

ما هو الفرق بين ميلجا ونيوروتون في دواعي الاستخدام؟

لا يوجد فرق كبير بين الدواءين في دواعي الاستخدام، فكلاهما يستخدم لعلاج المشكلات الناتجة عن نقص فيتامين (ب)، مثل آلام الأعصاب.  

فكما ذكرنا، فيتامين (ب) من العناصر المهمة التي تساعد على تنظيم دورة التمثيل الغذائي للأعصاب، ومن ثَمَّ الحفاظ على سلامتها وكفاءتها. 

يُوصف دواء نيوروتون أيضًا لعلاج آلام منطقة العمود الفقري، والصداع النصفي، واضطرابات الدورة الدموية.   

أما دواء ميلجا، فإلى جانب استخدامه لعلاج نقص فيتامين (ب)، يستخدم لعلاج بعض حالات الأنيميا. 

ما الفرق بين ميلجا ونيوروتون في الجرعات وطريقة الاستخدام؟

أقراص ميلجا

يحدد الطبيب الجرعة اللازمة حسب حالة المريض الصحية، لكن عادةً ما تؤخذ أقراص ميلجا ثلاث مرات يوميًا، مع الطعام أو بدونه. 

أقراص نيوروتون 

الجرعة المعتادة من نيورتون قرص واحد في اليوم، ما لم يصف الطبيب غير ذلك ، إذ يمكنه زيادة الجرعة اليومية حسب ما تستدعيه حالة المريض، وليس هناك أي ضرر من ذلك. 

تؤخذ أقراص نيورتون مع الطعام أو بدونه. 

أمبولات نيوروتون

إذا كان المريض يعاني أعراضًا خفيفة لنقص فيتامين (ب)؛ فقد يصف له الطبيب أمبولات نيوروتون بدلًا من الأقراص، وغالبًا ما تؤخذ من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا. 

ما هو الفرق بين ميلجا ونيوروتون في الأعراض الجانبية؟ 

مثلهما مثل جميع الأدوية الأخرى، قد يعاني المرضى بعض الأعراض الجانبية عند استخدامهما. 

الأعراض الجانبية لدواء ميلجا

أولًا، الأعراض الجانبية الشائعة:

  • غثيان.
  • قيء.
  • إسهال.
  • آلام في البطن. 

ثانيًا، الأعراض الجانبية غير الشائعة، وتتمثل في أعراض حساسية مفرطة:

  • حكة شديدة بالجلد.
  • فقاقيع بالجلد.
  • حبوب .
  • ضيق تنفس.
  • خفقان القلب.

تناول الأدوية المحتوية على جرعات عالية من بيروديكسين (فيتـامين ب6) -وهو أحد مكونات دواء ميلجا- مدة طويلة، قد يصاحبه التهابات شديدة في الأعصاب الطرفية. 

الأعراض الجانبية لدواء نيوروتون

تتمثل الأعراض الجانبية لدواء نيوروتون في:

  • حدوث اضطرابات بالمعدة والأمعاء.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • زيادة التعرق.
  • أعراض الحساسية.

أقراص ميلجا والانتصاب

ما العلاقة بين أقراص ميلجا والانتصاب؟ 

من المعروف أن نقص فيتامين ب12 يؤدي إلى تلف الأعصاب، ومن ضمنها الأعصاب الموجودة في القضيب، فيؤدي ذلك إلى صعوبة حدوث الانتصاب، وكذلك صعوبة الحفاظ عليه. 

فإذا كنت تتساءل عن العلاقة بين أقراص ميلجا والانتصاب، فدعني أخبرك أن العلاقة بينهما إيجابية

يعمل دواء ميلجا على علاج نقص فيتامين ب 12، وبذلك يساعد على علاج مشكلة ضعف الانتصاب، وضعف القدرة الجنسية.  

والآن، يا تُرى، ما هو الفرق بين ميلجا ونيوروتون في طبيعة تفاعلهما مع الأدوية الأخرى؟ 

التفاعلات الدوائية لكل من ميلجا ونيوروتون

تتفاعل الأدوية مع بعضها بعضًا إذا تناولها المريض في الوقت نفسه، وقد يؤثر ذلك في كفاءة الأدوية وفعاليتها. 

يجب معرفة التداخلات الدوائية، لتجنب تناول الأدوية التي تتفاعل مع بعضها في الوقت نفسه. 

بصفة عامة، يجب عليك إخبار الطبيب أو الصيدلي بجميع الأدوية التي تتناولها قبل البدء في تناول “ميلجا” أو “نيوروتون”، حتى وإن كانت أدوية لا تحتاج إلى وصفة طبية. 

التفاعلات الدوائية لدواء ميلجا

  • مناهضات الثيامين، مثل: ثيو سيمي كربازون و٥- فلورويوراسيل- يمكنها أن تعادل تأثير الثيامين (المكون الأساسي لمادة بنفوتيامين)، مما يعني أن الطبيب قد يحتاج إلي إعادة ضبط جرعات دواء ميلجا كي تأتي بالنتيجة المرجوة. 
  • الأدوية المحتوية على “أيزونيازيد” أو “بنسيلامين” أو “أقراص منع الحمل” قد تؤثر في أيض مادة بيروديكسين -أحد مكونات ميلجا-، مما يعني حاجة الطبيب إلى تعديل جرعات الدواء. 
  • يقلل بيروديكسين هيدروكلورايد من فعالية (ليفودوبا)، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض باركنسون
  • قد يتأثر امتصاص سيانوكوبالامين -أحد مكونات ميلجا- ببعض المواد، مثل: بارا أمينو سالسيلك أسيد، كولشيسين، بايجوانيد، نيومياسين، كوليستيرامين، بوتاسيوم كلوريد، ميثيل دوبا، سيميتيدين. 
  • قد تضعف الاستجابة العلاجية لـ”ميلجا” لدى المرضى الذين يتناولون “كلورامفينيكول”. 
  • ينخفض مستوى “دواء ميلجا” في الدم عند استخدامه مع أقراص منع الحمل.

اقرئي هنا أيضًا عن: الآثار النفسية لحبوب منع الحمل

التفاعلات الدوائية لدواء نيوروتون 

الكميات الكبيرة من “فيتـامين ب6” تضعف مفعول عقار “ل- دوبا”. 

لذا، يجب أخذ الحيطة عند وصف دواء نيوروتون للمرضى الذين يُعالجون بعقار “ل- دوبا”، وذلك لأن نيوروتون يحتوي على “فيتـامين ب6”.

تأثير كل من ميلجا ونيوروتون في الحمل والرضاعة 

هل “ميلجا” و”نيوروتون” آمنان في الحمل والرضاعة؟ 

لم يُدرس تأثير الدواءين في الحمل والرضاعة بشكل كاف، لذا يجب استشارة الطبيب قبل تناولهما. 

هل يساعد كل من ميلجا ونيوروتون على علاج الاضطرابات النفسية؟

يؤدي نقص “فيـتامين ب12” إلى تعزيز ظهور بعض الأعراض والاضطرابات النفسية، مثل: القلق والاكتئاب والهلوسة ونوبات الهلع.  

وذلك لأن نقص هذا الفيتامين يؤثر في كفاءة عمل الأعصاب والناقلات العصبية. 

لذا، فإن الأدوية التي تعالج هذا النقص -مثل ميلجا ونيوروتون- ستساعد بلا شك في علاج الأعراض النفسية الناتجة عنه. 

من المعروف أيضًا أن مادة البنفوتيامين -أحد مكونات ميلجا- توصف كمكمل علاجي في حالات القلق والاكتئاب. 

ومن هنا يتضح أن هذين الدواءين يساعدان على تحسين الصحة النفسية. 

ما الفرق بين ميلجا ونيوروتون في السعر؟  

هيا بنا لنلقي نظرة على سِعر ميلجا ونيوروتون في الصيدليات المصرية. 

سعـر ميلجا 

سعـر ميلجا أقراص في الصيدليات: 31.5 جنيهًا مصريًا، وتحتوي العلبة على 30 قرصًا، مقسمة على ثلاثة شرائط. 

سعـر نيوروتون

يبلغ سعـر نيوروتون أقراص في الأسواق  37.5 جنيهًا مصريًا تقريبًا، وتحتوي العلبة على 30 قرصًا. 

أما سعرُ نيوروتون أمبولات فيبلغ 27 جنيهًا مصريًا للعلبة الواحدة، وتحتوي العلبة على 6 أمبولات، ويبلغ حجم الأمبول الواحد 2 مل. 

جدير بالذكر أن أسعار الأدوية قد تتغير من وقت لآخر. لذا، يُفضل مراجعة الصيدليات لمعرفة السعر الحالي للدواء.

بوصولنا إلى هذه النقطة -عزيزي القارئ-، فهذا يعني أننا قد شرحنا لك كل ما تحتاج معرفته عن الفرق بين ميلجا ونيوروتون. 

لكن لا تنسَ أنه يجب ألا تتناول أي دواء أو تغيره من تلقاء نفسك، وإنما يجب دائمًا استشارة الطبيب قبل الإقدام على أي خطوة. 
مع تمنياتنا لك بالشفاء العاجل!

المصدر
The Health Benefits of BenfotiamineA complete guide to B vitaminsMale and female infertilityVitamin B12Folic acidVitamin B12: What to Know
اظهر المزيد

د. سارة شبل

سارة شبل، طبيبة أسنان وكاتبة محتوى طبي، شغوفة بالبحث والكتابة منذ الصغر، أسعى إلى تبسيط العلوم الطبية وأتوق إلى إثراء المحتوى العلمي العربي، لكي يتمكن يومًا ما من منافسة نظيره الأجنبي بقوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى