ترياق الأدوية النفسية

نايت كالم | النائم اليقظ!

عندما مررت بأزمة نفسية إثر وفاة زوجتي، استشرت طبيبي فوصف لي دواء “نايت كالم”.

التزمت به ليالٍ طوال حتى حدث أمر لم أكن أتوقعه! 

استيقظت يومًا فوجدت نفسي داخل سيارتي، أبعد عن منزلي بشارعين… 

لا أذكر كيف حدث هذا، ولا متى! 

خشيت على نفسي، فهرولت إلى طبيبي لعله يجد تفسيرًا لما حدث.

لكنه طمأنني حين أخبرني أنه أحد الأعراض الجانبية الخطرة لـ “نايت كالم”.

في هذا المقال، سنتعرف إلى علاقة أحد أشهر الأدوية المنومة “نايت كالم” بالانتحار والوزن والضغط، وإلى كيفية استخدامه بطريقة سليمة وآمنة. 

نايت كالم… ما هو؟ وكيف يعمل؟

ما هو؟ وكيف يعمل؟

نايت كالم (Night Calm) هو الاسم التجاري لمادة إسزوبيكلون (Eszopiclone) التي تنتمي إلى فئة أدوية المنومات، والذي يوصف عادة لعلاج الأرق عند البالغين. 

يعمل نايت كالم عن طريق زيادة مستويات الناقل العصبي حمض جاما أمينوبوتريك (GABA) الذي له دور كبير في ارتخاء العضلات والشعور بالهدوء والنعاس، مما يساعدك على النوم. 

يعزى استخدام نايت كالم لعلاج الأرق إلى دوره في تقليل وقت الدخول في النوم، والاستغراق فيه من دون انقطاع.

تود الحصول على المزيد من المقالات المجانية على ترياقي؟ اشترك الآن ليصلك كل جديد!

حصل “إسزوبيكلون” على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لعلاج الأرق عام 2004. 

ومع ذلك، أبرزت مجلة New England Journal of Medicine حقيقة أنه في ثلاث تجارب كبرى، لا يزال المرضى الذين يتلقون إسزوبيكلون يستوفون معايير الأرق التشخيصية في نهاية التجربة.

لذا، فإن وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) -والتي من المعروف أنها أكثر صرامة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية- قد رفضت الموافقة على طرحه في الأسواق بدعوى أن فاعليته وأمانه مثل دواء آخر متوفر في الصيدليات؛ إذ لا يوجد ما يستدعي طرحه في سوق الدواء.

الآثار الجانبية المحتملة لـ”نايت كالم”

لدواء نايت كالم (Night Calm) آثار جانبية شائعة، غالبًا ما تكون خفيفة ومتوقعة، وهي:

  • الدوخة أو الدوار.
  • النعاس المستمر في أثناء النهار.
  • تغيرات سلوكية، مثل: العدوانية والهلوسة وتبدد الشخصية والاكتئاب.
  • الإحساس بطعم سيئ في فمك.
  • جفاف الفم.
  • الطفح الجلدي.
  • الصداع.
  • اضطرابات المعدة.
  • أعراض نزلات البرد، مثل: العطس أو سيلان الأنف.

إذا كانت هذه التأثيرات خفيفة، فقد تختفي في غضون أيام قليلة أو أسبوعين. أما إذا كانت أكثر حدة أو لم تختفِ سريعًا؛ تحدث إلى الطبيب أو الصيدلي.

الأعراض الجانبية الخطرة لـ”نايت كالم”

الأعراض الجانبية الخطرة لـ"نايت كالم"

اتصل بطبيبك على الفور إذا كنت تعاني آثارًا جانبية خطرة، أو توجه إلى قسم الطوارئ إذا كنت تعاني حالة طبية طارئة مهددة لحياتك. 

يمكن أن تشمل الأعراض الجانبية الخطرة:

  • أفكارًا وسلوكات غير طبيعية، وتشمل: التصرف بشكل أكثر عدوانية، والالتباس، والإثارة، والهلوسة.
  • أعراض اكتئاب حادة، مثل: الحزن، والشعور بالذنب، ونقص التركيز، وفقدان الشهية، والأفكار أو الأفعال الانتحارية، وفقدان الذاكرة، والقلق.
  • رد فعل تحسسي شديد، وتشمل أعراضه: انتفاخ لسانك أو حلقك، وصعوبة التنفس، والغثيان، والتقيؤ.
  • سلوكات خطرة في أثناء النوم، إذ ينخرط الأشخاص في أنشطة متعددة في أثناء نومهم، مثل: 

– المشي في أثناء النوم. 

– قيادة السيارة. 

– تحضير الطعام وتناوله. 

– التحدث. 

– ممارسة الجنس.

قد تؤدي هذه الأعراض إلى مضاعفات خطرة، بما في ذلك الوفاة.

نايت كالم للانتحار

من المعروف أن البنزوديازيبينات -والمنومات الشبيهة بها- تسبب اضطرابات فكرية وتغيرات سلوكية تتراوح من معتدلة إلى مهددة للحياة. 

لذا، عكف الباحثون على النظر في هذه الآثار السلبية المحتملة ومناقشتها، من خلال متابعة التقارير والحالات الفردية المبلغ عنها.

ويشير البحث المبدئي إلى احتمالية تسبب “نايت كالم” في الانتحار بنسبة أكبر قليلًا مقارنةً بالمنومات الأخرى مثل زولبيديم وغيره.

لذا، ينصح دائمًا بوصف العلاجات الأخرى للأرق -مثل العلاج السلوكي المعرفي- قبل وصف المنومات. 

ويجب أيضًا توخي الحذر الشديد عند وصف هذه الأدوية المنومة.

نايت كالم والوزن… 

هل يؤثر نايت كالم في التمثيل الغذائي؟

يدعي بعض مستخدمي “نايت كالم” بأنهم شعروا بالجوع في أثناء تناولهم له، فيما ادعى آخرون أنهم فقدوا وزنهم.

فما الحقيقة وراء هذه المزاعم؟

ينبغي أولًا معرفة أن الحرمان من النوم يؤثر في عملية التمثيل الغذائي، إذ يتباطأ التمثيل الغذائي للحفاظ على الموارد (الطعام) عندما يُحرم من النوم.

بل إن قدرًا ضئيلًا من الحرمان من النوم قد يؤدي إلى تغيرات هرمونية تتمثل في زيادة هرمون الجريلين (هرمون الجوع) بنسبة 20%، وانخفاض هرمون اللبتين (هرمون الشبع) بنسبة 15%.

فعندما يكون جسمك في حالة راحة، يكون التمثيل الغذائي كذلك في حالة راحة. والعكس صحيح، فقلة النوم تعوق عملية التمثيل الغذائي، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن.

ومن هنا يتضح أن “نايت كالم” لا يؤثر بشكل مباشر في التمثيل الغذائي، بل يؤثر في عقلك وجسمك عن طريق إبطاء أنشطتهما بحيث يمكنك الاسترخاء والانجراف إلى النوم. 

نايت كالم والضغط

في نوفمبر 2014، حاول بحث طبي دراسة العلاقة بين نايت كالم والضغط. 

في النهاية، انتهى البحث إلى أن استخدام حبوب نـايت كالم قد يخفض ضغط الدم قليلًا، وقد يساعد على علاج ارتفاع ضغط الدم لدى أولئك الذين يعانون اضطرابات النوم.

لكن الدراسة أكدت الحاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد مثل هذه النتائج أو نفيها.

نايت كالم والحمل

لا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل لإثبات ما إذا نـايت كالم (Night Calm) يمثل خطرًا على الجنين البشري.

لكن دراسات كثيرة -أجريت على فئران تجارب- تنبأت بمشكلات تأخر نمو أعضاء الجنين واحتمالية تشوهها. 

ففي إحدى التجارب، شوهدت أدلة على تأخر نمو الأجنة عند الوصول إلى الجرعات السامة (125 و150 ملجم/ كجم/ يوم).

لذا يجب استخدام نايت كالم في أثناء الحمل فقط إذا كانت الفائدة المحتملة تفوق الخطر المحتمل على الجنين.

كذلك عليكِ استشارة طبيبكِ إذا أصبحتِ حاملًا أو كنتِ تخططين للحمل في أثناء تناول هذا الدواء.

التفاعلات الدوائية مع نايت كالم

قد يؤدي تناول عقار نايت كالم مع بعض الأدوية إلى حدوث المزيد من الآثار الجانبية أو تفاقمها. 

ومن أمثلة هذه الأدوية:

  • مضادات الذهان، مثل: 

– هالوبيريدول.

– فلوفينازين. 

– اولانزابين. 

قد يؤدي تناول هذه الأدوية مع نايت كالم (Night Calm) إلى تثبيط بعض وظائف المخ.

  • مرخيات العضلات، مثل: 

– باكلوفين.

– سيكلوبنزابرين

– ميثوكاربامول 

قد يؤدي تناول هذه الأدوية مع “نايت كالم” إلى زيادة تأثيره المهدئ.

  • بعض مضادات الفطريات، مثل: 
  • كيتوكونازول 
  • ايتراكونازول 
  • فلوكونازول
  • بعض المضادات الحيوية، مثل: 
  • كلاريثروميسين
  • إريثروميسين
  • كلورامفينيكول
  • بعض مضادات الفيروسات، مثل: 
  • أتازانافير
  • ريتونافير 
  • نلفينافير
  • دارونافير

إذ يزيد تناول هذه الأدوية مع “نايت كالم” من خطر تفاقم الآثار الجانبية أو زيادة نسبة حدوثها. 

لذا، يجب أن يراقبك طبيبك عن كثب لمتابعة تلك الآثار الجانبية.

  • بعض عقاقير القلب، مثل: 
  • فيراباميل 
  • ديلتيازيم 

يزيد تناول هذه الأدوية من تركيز “نايت كالم” في الدم، ومن ثم من خطر التسمم وحدوث آثار جانبية خطرة. 

لذا، يجب الحذر عند وصف هذه الأدوية مع ناـيت كالم (Night Calm).

  • بعض الأدوية تقلل تركيز نايت كالم في الدم

وهذا يقلل من فاعلية نـايت كالم في علاج الأرق. ومن أمثلة هذه الأدوية:

بعض المضادات الحيوية، مثل: ريفامبين وريفابوتين وريفابنتين.

بعض أدوية علاج الصرع، مثل: كاربامازيبين وفينيتوين وفينوباربيتال.

نصائح مهمة لمستخدمي دواء نـايت كالم

عند البدء في تناول نـايت كالم (Night Calm)، فثمة أمور مهمة عليك مراعاتها:

  • تناول أقل جرعة فعالة تحت إشراف الطبيب. 

يوصى عمومًا بالبدء بجرعة ابتدائية 1 ملجم. 

ويمكن زيادة الجرعة لاحقًا إلى 2 ملجم أو 3 ملجم، وبحد أقصى 2 ملجم لكبار السن، وللمصابين بأمراض الكبد. 

ولكن انتبه إلى أن الجرعات العالية تعوق الأنشطة التي تتطلب يقظة -مثل قيادة السيارة-، وتزيد خطر الاعتماد والإدمان.

  • تناوله قبيل النوم؛ فهذا سيساعد على تقليل مخاطر السقوط والآثار الجانبية الأخرى.
  • لا تقد السيارة مباشرة بعد تناول نايت كالم. 

قد تشعر ببقاء بعض تأثيراته المهدئة بعد أن تستيقظ في الصباح، لذلك لا تقد السيارة أو تمارس مهامًا غير آمنة حتى تستيقظ تمامًا.

  • لا تتناول أكثر من الجرعة الموصى بها ولا تتناوله مدة أطول من الموصوفة دون استشارة طبيبك.
  • إذا حدث وأقدمت على فعل أنشطة غريبة في أثناء نومك بعد تناولك نـايت كالم، مثل: القيادة أو إعداد الطعام أو المحادثات الهاتفية؛ فاستشر طبيبك فورًا.
  • قد تدمن نـايت كالم إذا تناولته فترة طويلة. 

فإذا لم يتحسن نومك في غضون سبعة إلى عشرة أيام أو ازداد سوءًا؛ فاستشر طبيبك.

  • لا تتناول نايت كالم إذا كان عليك الاستيقاظ قبل سبع إلى ثماني ساعات من بدء النوم. 

لا تتناول نـايت كالم (Night Calm) بعد منتصف الليل إذا كنت تخطط للاستيقاظ في الصباح الباكر، إذ يصل نـايت كالم إلى ذروة تأثيره في غضون ساعة واحدة تقريبًا بعد تناوله عن طريق الفم.

  • تحدث إلى طبيبك حول احتمالية وجود سبب أساسي للأرق، مثل القلق أو الاكتئاب. 

وأخبر طبيبك على الفور إذا لاحظت أي تغير في مزاجك -مثل الاكتئاب- أو أفكار انتحارية.

  • لا تستخدم نـايت كالم بالتزامن مع تناولك مهدئات أخرى. 

تحدث إلى طبيبك أو الصيدلي قبل تناول أي أدوية أخرى، بما في ذلك الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية (OTC).

  • لا تتناول نـايت كالم مع الطعام، وخاصة الوجبات الغنية بالدهون، لأن هذا قد يقلل من فاعليته.
  • تناول نـايت كالم قبل النوم مباشرة. 

فقد يؤدي تناوله في وقت أبكر من ذلك إلى مشكلات في الذاكرة قصيرة المدى، ودوار، وأفكار غير عقلانية.

  • إذا كنت تعتقد أن نايت كالم لا يعمل بالكفاءة اللازمة، فلا تغير جرعته بنفسك. وإنما استفتِ طبيبك حول أي تغييرات في دوائك.

عزيزي…

اعلم أن نـايت كالم (Night Calm) مركب كيميائي له تأثيران، أحدهما علاجي مرغوب والآخر سلبي ضار.

وأن كل خباياه لم تكتشف بعد، لذا لا يعطَ إلا عند الضرورة ولا يصفه إلا طبيب مختص، ولا يستخدم إلا بحكمة ودقة.

والعهدة على أولي العلم والتوكل على خالق الداء والدواء.

المصدر
Eszopiclone, Oral TabletDoes Lunesta Affect Your Metabolism?Eszopiclone Side Effects by Likelihood and SeverityLower blood pressure and smaller pulse pressure in sleeping pill users
اظهر المزيد

د. محمود الرزاز

محمود الرزاز، صيدلي اكلينيكي، و أخصائي معلومات طبية، استمتع بالبحث عن الدليل العلمي، ومهتم بوصول المعلومات الطبية الحديثة للقاريء بلغة بسيطة و مفهومة، في ظل فوضى انتشار المعلومات غير الدقيقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى