ترياق المرأة
أخر الأخبار

ماذا يفعل هرمون البروجسترون في جسمك؟

ماذا تعرفين عن هرمون البروجسترون؟ هل تعلمين أنه هرمون أنثوي؟

يلعب البروجسترون دورًا حيويًا في إعداد جسمك لاستقبال الحمل والحفاظ عليه، وتنظيم دورتك الشهرية.

على الجانب الآخر فإنه يعد سبب نمو بعض الأورام السرطانية.

تابعي هذا المقال لتعرفي ما هو هرمون البروجسترون، وما تأثيره في الجسم، ولتتعرفي أيضا على نسبة هرمون البروجسترون الطبيعية، ومتى يتم عمل تحليل هرمون البروجسترون.

ما هو هرمون البروجسترون ؟

ينتمي هرمون البروجسترون إلى مجموعة من الهرمونات يطلق عليها الهرمونات الستيرويدية، ويُفرز بشكل طبيعي في جسم المرأة.

يُنتج البروجسترون في المبيضين والمشيمة -أثناء الحمل- والغدة الكظرية.

يلعب هرمون البروجسترون دورًا حيويًا في إعداد جسمك لاستقبال الحمل، والحفاظ على الحمل في المراحل الأولى؛ إذ ينظم تكوّن البطانة الداخلية في الرحم، كما ينظم الدورة الشهرية، ويلعب دورًا هامًا في الرغبة الجنسية عند النساء.

ماذا يفعل هرمون البروجسترون في جسمك؟

هرمون البروجسترون هو المسئول الأول عن إعداد بطانة الرحم لتجهيز جسمك للحمل؛ إذ تصبح بطانة الرحم مهيئة لاستقبال البويضة المخصبة وزرعها في الرحم؛ لتصبح مشيمة.

ومن أدواره الأساسية في الحمل أيضًا أنه يوقف انقباضات الرحم، التي قد تمنع استقبال البويضة المخصبة.

يُفرَز البروجسترون من الجسم الأصفر في المبيض خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية، وتنتج المشيمة البروجسترون في أثناء الحمل.

يؤدي عدم تخصيب البويضة، وعدم حدوث حمل إلى انهيار الجسم الأصفر، وانخفاض مستوى البروجسترون؛ مما يؤدي إلى إيقاف نمو بطانة الرحم، ومن ثَم إلى انفصالها من الرحم، وحدوث الحيض، وتعد هذه بداية دورة جديدة من الحيض.

البروجسترون والحمل

يؤثر البروجسترون على الأعضاء الأنثوية الأخرى خلال الحمل، فمثلًا:

  • المبيض: يعد البروجسترون والإستروجين مسئولين عن إطلاق البويضة في أثناء الإباضة، وعندما تُخصَّب البويضة؛ تمنع هذه الهرمونات إطلاق المزيد من البويضات، حتى تنتهي فترة الحمل.
    ويمنع هذا التأثير المزدوج عادةً إطلاق أو تخصيب أكثر من بويضة في المرة الواحدة، إذ قد تنطلق بويضتان أو أكثر في بعض الأحيان.
  • قناتا فالوب: هما قناتان، واحدة في كل جانب. يوقف البروجسترون الانقباضات التي تحدث في قناة فالوب بعد انتقال البويضة. 
  • الثدي: يحفز البروجسترون تطور الغدد الموجودة في الثدي؛ وذلك لتهيئته لإنتاج الحليب بعد الولادة.

كيف يُفرز البروجسترون؟

ينتج الفص الأمامي للغدة النخامية هرمون LH أو هرمون المُلوتِن في فترة الإباضة، الذي يحفز إطلاق البويضة من المبيض، كما يعمل على تكوين الجسم الأصفر.

يُفرز الجسم الأصفر هرمون البروجسترون، وهو المسؤول عن إعداد جسمِك لاستقبال الحمل.

إذا لم تُلقَّح البويضة، لا يحدث حمل، وينهار الجسم الأصفر، ويقل إنتاج هرمون البروجسترون، وتنفصل بطانة الرحم السميكة؛ مسببة نزيف الحيض، وتعد هذه بداية دورة جديدة من الحيض. أما إذا لُقِّحت البويضة، وحدث الحمل، تفرز خلايا الجنين المبكر هرمون HCG. يشبه هذا الهرمون في تركيبه الكيميائي هرمون المُلوتِن؛ لذا يعمل على نفس المستقبلات؛ فلا ينهار الجسم الأصفر، بل يستمر في إنتاج البروجسترون حتى تتكون المشيمة. 

البروجسترون عند الرجال

يعد هرمون البروجسترون هرمونا أنثويا، ولكنه يوجد بنسبة صغيرة جدًا عند الرجال، وتنتجه الغدة الكظرية والخصيتان.

يحتاج الرجال البروجسترون لإنتاج التستوستيرون، والذي بدوره يعد المسؤول الأول عن الرغبة الجنسية، وإنتاج الحيوانات المنوية، وقوة العضلات، وكثافة العظام، وغيرها من الصفات الذكورية.  

اقرأ أيضًا: سن اليأس عند الرجال.. هل هو حقيقة؟

نسبة هرمون البروجسترون الطبيعية

تختلف نسبة البروجسترون من أنثى لأخرى، كما تختلف لنفس الأنثى من دورة لأخرى.

تقاس مستويات البروجسترون بوحدة (نانوجرام / مل) عن طريق فحص الدم. تذكري أن مستوى البروجسترون يتغير خلال الدورة الواحدة؛ ولذا تختلف النسبة على مدار الشهر.

يبين الجدول الآتي نسبة هرمون البروجسترون الطبيعية للإناث البالغات على مدار الشهر.

المرحلةمستوى هرمون البروجسترون (نانوجرام / مل)
قبل التبويض< 0.89
خلال التبويض≤ 12
بعد التبويض1.8–24
الثلث الأول من الحمل11–44
الثلث الثاني من الحمل25–83
الثلث الثالث من الحمل58–214

 قد تختلف النسبة من معمل لآخر، اتصلي بطبيبك المعالج إن كنتِ غير متأكدة من نتيجة الاختبار.

يوجد البروجسترون عند الرجال بنسبة أقل بكثير من السيدات، ويقاس مستوى البروجسترون عند الرجال في حالة وجود خلل في الغدة الكظرية فقط.
تقل نسبة هرمون البروجسترون الطبيعية عند الرجال عن 0.2 نانوجرام / مل.

تقلبات مستوى هرمون البروجسترون

ماذا يحدث عندما يرتفع مستوى البروجسترون في جسمك؟

يرتفع مستوى هرمون البروجسترون بشكل طبيعي في أثناء الحمل، ويؤدي تضخم الغدة الكظرية الخلقي أيضًا إلى ارتفاع مستوى البروجسترون.
لا يسبب لكِ ارتفاع مستوى البروجسترون مشاكل صحية خطيرة. ولكن قد يرتبط ارتفاع مستوى البروجسترون مع زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي.

ماذا يحدث عندما ينخفض مستوى البروجسترون في جسمك؟

تواجه السيدات اللاتي يعانين من انخفاض مستوى هرمون البروجسترون صعوبة في الطمث، ويكون نزيف الحيض شديدا أو غير منتظم، كما يواجهن صعوبة في حدوث الحمل؛ لأن البروجسترون هو المسؤول عن جعل الرحم بيئة مناسبة لنمو البويضة المخصبة، ويساعد كذلك في الحفاظ على الحمل.

قد يؤدي انخفاض البروجسترون إلى الإجهاض، أو الولادة المبكرة في حالة حدوث الحمل. تشمل علامات انخفاض البروجسترون ما يلي:

  • نزيف غير طبيعي في الرحم.
  • دورة غير منتظمة، أو فائتة.
  • نزيف مهبلي، وآلام في البطن أثناء الحمل.
  • الإجهاض المتكرر.
  • تغيرات في الحالة النفسية.

علاوة على ذلك، يؤدي انخفاض البروجسترون إلى ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين لمستويات عالية جدًا؛ مما يقلل الرغبة الجنسية، و يؤدي إلى زيادة الوزن، ويسبب مشاكل المرارة.

 ما الفرق بين هرمون البروجسترون والبروجستين؟

هرمون البروجسترون هو الهرمون الطبيعي، الذي يفرزه الجسم الأصفر في جسمك. يصعب تناول البروجسترون كمكمل غذائي عن طريق الفم؛ لأنه يخرج سريعًا من الجسم، وخاصة إن استُخدم بجرعات صغيرة.

يستخدم البروجسترون في حالات محددة مثل منع الولادة المبكرة، أو يستخدم في أول الحمل بعد التلقيح الصناعي؛ لدوره في المحافظة على الحمل، ولكنه يُعطى عادةً عن طريق المهبل أو الحقن العضلي؛ ليُحسِّن من امتصاص الجسم له. ويُعطى هرمون البروجسترون عن طريق الفم كجزء من العلاج الهرموني البديل لانقطاع الطمث.

أما البروجستين، فهو الصورة الاصطناعية من البروجسترون؛ وطُور هذا المركب للتغلب على مشكلة عدم الامتصاص عن طريق القناة الهضمية. توجد البروجستينات في جميع وسائل منع الحمل الهرمونية مثل:

  • حبوب منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم.
  • حقن منع الحمل.
  • موانع الحمل تحت الجلد.
  • اللولب الهرموني.

تعد البروجستينات الاصطناعية مشتقات من التستوستيرون؛ ولذا تبعًا لنوع البروجستين؛ فقد تتشابه لحد بعيد مع خصائص التستوستيرون.

متى يتم عمل تحليل هرمون البروجسترون؟

تحدثنا سابقًا عن دور البروجسترون في إعداد جسمك للحمل والحفاظ عليه. سنذكر الآن متى يتم عمل تحليل هرمون البروجسترون؟

تحتاجين سيدتي إلى إجراء تحليل هرمون البروجسترون كجزء من متابعة الخصوبة إن كنتِ تواجهين مشكلة في الحمل.

يعد قياس مستوى البروجسترون في الدم أفضل معيار لتأكيد حدوث الإباضة، كما يُستخدم للتأكد من صحة الحمل.
يمكنك إجراء هذا التحليل لمعرفة الآتي:

  • فترة التبويض لديك.
  • كفاءة المبيضين. 
  • أمان عملية الحمل.

تجدر الإشارة إلى أن حبوب منع الحمل أو المنشطات قد تؤثر في نتيجة الاختبار.

الآن وقد علمتِ دور البروجسترون في انتظام دورتك الشهرية، وفي إعداد جسمك لاستقبال الحمل، والحفاظ عليه في مراحله الأولى، لا تترددي في استشارة الطبيب المختص، إن كنتِ تعانين من علامات انخفاض مستوى البروجسترون في جسمك.

اظهر المزيد

د. أمل فوزي

أمل فوزي، صيدلانية، أعمل في الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية. أعشق الكتابة، وأجيد البحث، أستمتع بكتابة المقالات الطبية بأسلوب سلس وبسيط، هدفي الارتقاء بمستوى المحتوى الطبي العربي، ونشر العلم من مصادره الموثوقة لينتفع به القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق